صحف مصرية: ترامب وحمرة الخجل! تشومسكي: أمريكا ماكينة لإنتاج الإرهاب! سموم عبود الزمر! انتحار طالب بعد رسوبه في الثانوية العامة وآخران يحاولان الانتحار! غضب إليسا من هجوم الرصاع عليها وجمهورها يذودون عن حياضها!

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

ربما كان خبر انتحار أحد طلاب الثانوية العامة هو أكثر مواد صحف الاثنين إثارة، فهل تعي الدولة الرسالة الأليمة  قبل فوات الأوان؟!

والى التفاصيل: البداية من “الأهرام” التي قالت إن طالبا بالصف الثالث الثانوى انتحر، حيث أطلق على نفسه النار من سلاح والده بسبب رسوبه فى مادة «علم النفس» بامتحانات الثانوية العامة بمركز كفر صقر، تم إخطار النيابة التى تولت التحقيق.

وجاء في الحادثة أن اللواء جرير مصطفى، مدير أمن الشرقية تلقى إخطارا من اللواء محمد والى، مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد تلقى مركز شرطة كفر صقر بلاغا من الأهالى بانتحار طالب بالثانوية العامة مقيم بقرية سنجها التابعة لمركز كفر صقر إثر إصابته بطلق، على الفور انتقلت قوة من الشرطة إلى موقع البلاغ وبسؤال الأسرة أفادوا بأن الطالب أصيب بحالة نفسية سيئة بعد اطلاعه على نتيجته بالثانوية العامة شعبة «أدبى» حيث تبين رسوبه فى مادة «علم النفس» وبعد نحو نصف ساعة توجه إلى غرفة والده وأخذ السلاح النارى المرخص الخاص به ثم صعد إلى غرفته وأطلق على نفسه طلقة فى الفم مما أدى لوفاته فى الحال، تم تحرير محضر بالواقعة، وتم نقل الجثة إلى مستشفى الأحرار التعليمى بمدينة الزقازيق، وإخطار النيابة التى تولت التحقيق.

آخران يحاولان الانتحار

وفي السياق نفسه، قالت “الأهرام” إن طالبا وطالبة أقدما على الانتحار عقب ظهور نتيجة الثانوية العامة بسبب ضعف مجموعهما، وتم نقلهما الى المستشفى الجامعي لعمل الاسعافات لهما .

وجاء في الخبر أن العميد حمدى هاشم،رئيس المباحث الجنائية بمديرية أمن أسيوط تلقى إخطارين من نقطة شرطة مستشفى أسيوط الجامعى، الأول يفيد وصول «محمد. ن. م» 18 سنة، مصاب بآلام شديدة بالمعدة، وفى حالة إعياء شديدة، وبسؤال أسرته قررت أنه أقدم على الانتحار بتناول مبيد زراعى كان بالمنزل، وذلك بعد إصابته بحالة نفسية سيئة بسبب ضعف مجموعه بالثانوية العامة، كما تلقت أجهزة الأمن إخطارا يفيد وصول «منى. م»، 18 سنة، مصابة بآلام شديدة بالمعدة وفى حالة إعياء شديدة، وأكدت التحريات، أنها أقبلت على الانتحار بتناول كميات كبيرة من الأقراص، لضعف مجموعها فى الثانوية العامة، تم عمل الإسعافات الأولية للمصابين وتولت النيابة العامة التحقيق.

ترامب لا يخجل

الى المقالات، ومقال نيوتن في ” المصري اليوم” ” ترامب لا يخجل”، وجاء فيه: “ترامب غالبًا سيكسب فى الانتخابات المقبلة. لماذا؟. ما هى الصفة التى يتميز بها؟. رجل لا يشعر بالخجل. يعبر عما لا يجرؤ الآخرون على التعبير عنه.

هو لا يستحى. فحين جلس مع أمير قطر أثناء زيارته قاعدة «العيديد» الأمريكية فى قطر. قال له مباشرة. شكرًا لأنك جددت القاعدة الخاصة بنا على أحسن وجه. بأموالكم أنتم وليس بأموالنا.

فعل شيئا مماثلا فى لقاء مع ولى عهد السعودية. راح يعدد مزايا الصفقات التى ستعود بالخير على الشركات والاقتصاد الأمريكى. ليس هذا بالضرورة ما قصدته السعودية.” .

وتابع نيوتن: “عندما يقول إن السعودية ستنفق نصف تريليون فى البنية التحتية الأمريكية. هذا كلام يسعد الأمريكيين بالتأكيد. قد لا يسعد الشعب السعودى. فكل دولة لها برامج تنموية لها أولوية عن المساهمة فى البنية التحتية لبلد آخر.

قال لدول الخليج لن تستمروا على عروشكم لمدة أسبوعين دون أمريكا.

هذه التصريحات مقصود بها الضغط من أجل بترول رخيص. يدغدغ بها مشاعر الناخب الأمريكى. بصرف النظر عما تمثله من وقاحة بالنسبة للآخرين.” .

واختتم قائلا: ” حتى فى معركته مع الصين. نجح أن يحصل منها على 250 مليار دولار من خلال الرسوم على صادراتها.

مثلما يتهم الميديا بإشاعة الأخبار غير الدقيقة والمفبركة. هو أيضا يقوم ببث أخبار مفبركة. فالاقتصاد الأمريكى فى حالة صعود مستمر لمدة 121 شهرا. هذه أول مرة فى التاريخ الأمريكى منذ منتصف القرن التاسع عشر. إذن هو مستمر فى الازدهار منذ عشر سنوات. الاطراد فى تحسن الاقتصاد الأمريكى لم يأت على يديه كما يحاول أن يشيع. نعم الأمر وصل إلى قمته مع ترامب. لكنه استمرار لتطور مطرد. هو يعزو كل هذا لنفسه. هو يحارب ما يدعى أنه أخبار كاذبة أو مفبركة. بادعاءات كاذبة أيضا أو مفبركة.” .

سموم الزمر

ونبقى مع المقالات، ومقال عبد القادر شهيب في “الأخبار” “سموم الزمر”، وجاء فيه: “يعرف عبود الزمر مؤكدا أن مبادرته الجديدة للصلح مع الاخوان لن يقبلها أحد، مثلما لاقت مبادراته السابقة التي لم يكف عن إطلاقها منذ ستة أعوام”.

وأضاف شهيب أن الزمر ليس بوسيط وإنما هو ممثل للاخوان في تطرفهم الديني.

ووصف شهيب المبادرات الساعية للصلح مع الإخوان بأنها مبادرات مسمومة تسعى للنيل من تماسكنا الوطني .

وقال إن العلاقة مع الاخوان قضية حسمها الشعب مع جيشه الوطني في عام ألفين وثلاثة عشر .

تشومسكي

ونبقى مع المقالات، ومقال محمد علي إبراهيم في “المصري اليوم” “مصر تحارب الشياطين!”، وجاء فيه : “مخطئ كل من يتصور أن إيران ثورية.. فالمرء يولد عبدا فى الطائفية.. يعيش فيها ومنها ولها.. لا يعرف له وطنا إلا مرجعيته الدينية وحسن نصر الله خير نموذج دمر لبنان وسوريا وقتل الشعبين تنفيذا لأوامر طهران.. تستحيل الدولة مع وجود الطوائف.. كلما زادت قوة الطائفة تراجعت الدولة.. وهكذا سقطت من حولنا لبنان والعراق واليمن وسوريا ونجونا.. من زمان رفضت عبودية الطوائف أيا كانت لأنها لا تعترف بالدولة.. الطوائف قادت لكل الحروب الأهلية بالمنطقة.. ولعلكم تذكرون خطاب نتنياهو الذى اعترف فيه بأن الشيعة خدموا إسرائيل خدمات جليلة فى تقسيم الوطن العربى.. لا تصدقوا العداء الظاهر بين تل أبيب وطهران.. مصلحة إحداهما تكمل الأخرى كدول دينية..”.

واختتم إبراهيم  مقاله قائلا : “وأختم بالكتاب الأخير لنعوم تشومسكى وعنوانه «سخط عالمى.. حوارات حول التهديدات للديمقراطية».

Discontents: conversations on the rising threats to democracy

ويؤكد هذا المفكر اليهودى الأمريكى المستنير على الدور الأمريكى فى دعم وتشجيع الجماعات الإرهابية إحدى نتائج الربيع العربى ويصف بلاده بأنها ماكينة لإنتاج الإرهاب فهى التى شجعت الجماعات الإرهابية على الوجود بعد تدمير أوطانها فى العراق وليبيا واليمن وفلسطين.. وأمريكا هى التى تعمل على زيادة الفجوة بين السنة والشيعة ليتفسخ الشرق الأوسط وتعيد تشكيله على هواها.. لك الله يا مصر..” .

إليسا

ونختم بتقرير أحمد حسين صوان في ” الوطن ” عن إليسا، وجاء فيه : “أزمة جديدة تواجهها المطربة اللبنانية إليسا، فى دولة تونس، بعد تعرضها لانتقادات حادة من مختار الرصاع، رئيس مهرجان قرطاج الدولى، حيث يأتى ذلك بعد مرور نحو 3 أسابيع من مداعبتها للشعب التونسى، على هامش مشاركتها فى الدورة الماضية من مهرجان «موازين»، عندما قالت إنها غاضبة لعدم إحياء حفلات هناك، على مدار التسعة أعوام الماضية، وتمنيها المشاركة فى أى من الحفلات الخاصة بالمهرجانات الصيفية، الأمر الذى رحّب به المواطنون هناك.

وجاء في التقرير أن رئيس مهرجان قرطاج الدولى شن هجوماً حاداً على «إليسا»، فى لقاءٍ إذاعى له، عبر إحدى المحطات المحلية فى تونس، عندما فسّر غيابها عن المهرجان منذ عام 2009 تقريباً، بأن أداءها لا يُعجبه ولا تليق بالغناء تحت راية هذا المحفل الدولى، ساخراً من وصفها بـ«ملكة الإحساس»، فى حين استحقاق الفنانة شيرين عبدالوهاب هذا اللقب، على حد وصفه، وكذلك صابر الرباعى، الذى يُعد الفنان التونسى الأكثر جماهيرية هناك، والقادر على ملء مسرح قرطاج الأثرى.

وأعربت «إليسا» عن استيائها الشديد من تصريحات «الرصاع» تجاهها، إذ ردت فى تعليقٍ غير مباشر، بقولها عبر حسابها الشخصى على موقع التدوينات «تويتر»، قائلة: «الناس بتروح وبتيجى.. وإليسا بتبقى ملكة قرطاج»، إذ اكتفت بهذه الكلمات دون الإشارة لشخصه.

وجاء في تقرير الوطن أنه بعد مرور ساعات معدودة، انطلقت حملات دعم على مواقع التواصل الاجتماعى للمطربة اللبنانية، ضد مدير «قرطاج الدولى»، الذى وصفه البعض بأنه لا يُدرك حجم الشعبية الجماهيرية التى تتمتع بها «إليسا» هناك، فضلاً عن فقدانه القدرة على إطلاق تصريحات «مُنمقة» والتعبير عن آرائه بمفردات سليمة دون توجيه إساءات والتقليل من شأن أحد، تتناسب مع كونه رئيساً لأكبر مهرجان فى تونس، وكذلك وجَّه البعض اتهاماً له بأنه يختار الفنانين وفقاً لاختياراته الخاصة وأهوائه.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. كرأي شخصي أن الكاتب محمد علي إبراهيم في مقاله لايخرج من إثنين ؛ إما أن يكون عميلاً لمخابرات …أو هو يمثل الإعلام الرسمي الذي يدعوني الى مثل هذا الرأي هو أن صاحب المقال كتبه بعد أن اللقاء الأخير للسيد نصر مع قناة المنار أثار حفيظة الصهاينة وذيولهم …على كل حال كوجهة نظر شخصية ؛ فإن صاحب المقال مصاب بعمى الألوان ولايستطيع التمييز بين العدو والصديق كما أن مقاله فيه مغالطات كثيرة وقد بناه على مقدمات غير صحيحة والنتيجة بالتأكيد كانت خاطئة وأحاول ما استطعت أن أختصر الرد . لقد تعجبت من قوله أن المرء يولد عبداً في الطائفية ويسقط هذا الكلام على السيد نصر الله ويتهمه بعدم الإنتماء الى وطنه مع العلم أننا نعلم جميعاً أن السيد حسن نصر الله حرر أرضه من الكيان الصهيوني الغاصب ولازال يقف كالسد في وجه الإطماع الصهيونية . ليقدم لناهذا الكاتب نموذجه في التحرر وعدم العبودية ونحن نشاهد الأنظمة العربية تمثل قمة العبودية وتحاول ترويض شعوبها على ذلك وتأبى الشعوب إلا أن تكون حرّة …إنّه يتهم حزب الله بتدمير لبنان وسورية وقتل شعبيهما أي منطق هذا ؟! حزب الله وقيادته عملت على تحرير لبنان ولو لم يكن موقف حزب الله والمقاومة الوطنية لرأينا لبنان الى هذا اليوم يتوسل بالمحافل الدولية من أجل أن يخرج الصهاينة أو يكفوا عن قتل اللبنانيين ودخل حزب الله الى سوريا بعد أن رأى أن زلزالها وإرتدادته في التقسيم سيصل الى لبنان حتماً وبعد أن رأى أن المشروع في سوريا هو مشروع أمريكي وصهيوني بإمتياز …عن ماذا يتحدث هذا الكاتب ويتحدث عن الطائفية وكل لبنان عبارة عن طوائف ؛ للدروز لهم طائفة وللمارونيين لهم طائفة وللشيعة لهم طائفة والسنة لهم طائفة ولكل من هذه الطوائف له إرتباطات وعلاقات بعضهم مع أمريكا والصهيونية وبعضهم مع فرنسا وبعضهم مع السعودية فهل عندما يصل الموضوع الى حزب الله يصبح طائفياً وعميلاً وعبداً ؟! ليقدم لنا هذا الكاتب أمثاله بديلهم عن المشروع الذي تتبناه إيران وقوى المقاومة في المنطقة في مواجهة الأطماع الإستعمارية والقائمة على تفتيت المنطقة وإنشغالها بالصراعات المذهبية والطائفية والقومية وتأمير رؤوساء ليس لهم صلة بقضية الإنتماء ويعملون على تأمين نهب ثروات البلدان الإسلامية وتحويلها الى جيوب الأمريكان والصهاينة وباقي القوى الغربية و..و..

  2. …سبق لى وان قرات للسيد نعوم تشومسكى …هو عالم لسانيات عظيم قل نظيره ..فى القرن العشرين وبدايات القرن الحالى …رجل شجاع غالبا ما ينطق بالحقائق المرة ..لايجامل فى الحق ..يهودى حقيقى. معادى
    للصهيونية العالمية ولاقطابها…دائما ماكان مناصرا للحق الفلسطينى …دافع عن اطفال غزة المحاصرين وعن اطفال اليمن المقهورين …فتحية لهدا الرجل المخلص لانسانيته…

  3. يصف نعوم تشومسكي بلاده أمريكا بأنها ماكينة لإنتاج الإرهاب، فهى التى شجعت الجماعات الإرهابية على الوجود بعد تدمير أوطانها فى العراق وليبيا واليمن سورية وفلسطين، حسب نفس المفكر.. ولكن مع ذلك تجد بعض الحاقدين على العروبة والإسلام يبرؤون أمريكا مما آلت إليه الأوضاع في بلداننا، بل منهم من تصل به صفاقته إلى حد تبني سياستها والترويج لها بين ظهراننا… تشومسي أكثر صدقا من هؤلاء، لأن الحقد المرضي لا يعرف إلى قلبه سبيلا..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here