صحف مصرية: الجيش يقتل عناصر حمساوية.. رئيس الوزراء: المصريون يشاهدون “الجزيرة” للضحك فقط.. قنديل: لم أندم في حياتي مثل ندمي على وقوفي مع مرسي.. ابنة د. مصطفى محمود تكشف أسرار والدها

moursy66

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

لليوم الثاني على التوالي كان السيسي  محور مانشيتات  وعناوين الصحف، بدءا من تكليفه وفدا رئاسيا  بالاجتماع مع شيوخ رفح اليوم ، ومرورا  بتسلمه تقرير تقصي الحقائق عن سيناء، وانتهاء بزيارته المرتقبة لأديس أبابا.

وإلى تفاصيل صحف الاثنين : البداية من مانشيت “الأهرام ” الرئيسي: “وفد رئاسي يجتمع بشيوخ رفح اليوم”، وأضافت الصحيفة أن الرئيس السيسي كلف المجلس التخصصي للتنمية المجتمعية التابع لرئاسة الجمهورية بعقد اجتماع اليوم مع عدد من عواقل وشيوخ مدينة رفح، وذلك للاستماع الى رؤيتهم بشأن الآليات اللازمة للنهوض بأوضاع المجتمع السيناوي.

ونقلت “الأهرام” عن علاء يوسف المتحدث  باسم الرئاسة قوله إن هذا الاجتماع يأتي في سياق متابعة الرئيس لأوضاع أهالي شمال سيناء ولاسيما في الشريط الحدودي الذي يتم إخلاؤه في إطار جهود الدولة للقضاء على البؤر الارهابية، وحرصه المستمر على التأكيد على حصول سكان هذه المنطقة على مستحقاتهم كاملة.

صحيفة “التحرير” كتبت في صفحتها الأولى: “السيسي يكلّف التنمية المجتمعية بلقاء شيوخ وعواقل رفح”.

السيسي يتسلم تقرير تقصي الحقائق

ونبقى في سياق السيسي، حيث قالت “الشروق” في صفحتها الأولى إن الرئيس السيسي استقبل أمس وفدا من لجنة تقصي حقائق 30 يونيو برئاسة الدكتور فؤاد عبد المنعم رياض، ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم الرئاسة قوله إن السيسي تسلم الجزء الخاص بسيناء في تقرير تقصي الحقائق الذي تعده اللجنة والمقرر الانتهاء منه قبل 21 نوفمبر الجاري ، ويتضمن ما تم استخلاصه من زيارات ميدانية ومعلومات تفصيلية موثقة حول الجماعات المتطرفة في سيناء، مع رصد للعمليات الارهابية التي تم ارتكابها ضد المنشآت والأفراد واستهداف المصالح الاقتصادية ، وخلصت اللجنة الى عدد من التوصيات التي من شأنها تيسير عملية التنمية في سيناء .

السيسي في أديس أبابا قريبا

ونبقى مع السيسي ، حيث نقلت “الأخبار” عن السفير محمد ادريس سفير مصر لدى اثيوبيا قوله إنه يجرى حاليا الترتيب لزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي الى اثيوبيا، مشيرا إلى أن الجانبين المصري والاثيوبي يبحثان ما إذا كانت الزيارة ستتم خلال مشاركة الرئيس السيسي في أعمال القمة الافريقية أم ستكون منفصلة، وقال ادريس إن السر وراء الانفراج الكبير في العلاقة بين الدولتين يرجع الى التواصل السياسي الكبير  بين الرئيس السيسي ورئيس الوزراء الاثيوبي هيلا ميريام ديسالين.

الجيش يقتل عناصر حمساوية

ومن السيسي، إلى الجيش ، حيث قالت “الشروق” في مانشيتها الرئيسي بالبنط الأحمر: “الجيش يقتل عناصر حمساوية متورطة في جريمة “كرم  القواديس” ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية قولها إن المداهمات التي تنفذها القوات المسلحة منذ العملية الارهابية أسفرت عن القبض على 6 إرهابيين وقتل 11 عنصرا آخر، بينهم أعضاء في حركة حماس الفلسطينية.

محلب : المصريون يشاهدون “الجزيرة” للضحك

ومن  قتل الجيش عناصر حمساوية بحسب “الشروق”، إلى  رئيس الوزراء إبراهيم محلب، حيث نقلت “اليوم السابع” أجزاء من حواره مع الاعلامي عمرو أديب، وجاء فيه قوله إن المصريين يشاهدون قناة “الجزيرة ” للضحك، مشيرا إلى أن مصر كبيرة  جدا.

وأضاف محلب أنه لا يوجد معتقل واحد في مصر خلال هذه الفترة!

قنديل: لم أندم في حياتي مثل ندمي على وقوفي مع مرسي

ومن محلب، إلى الاعلامي حمدي قنديل ، حيث نقلت عنه وكالة أنباء الشرق الأوسط قوله  في إحدى ندوات معرض الكتاب بالجزائر “إنه لم يندم  على شيء في حياته مثل ندمه على وقوفه مع  محمد مرسي في البداية”.

المسجد الأقصى والغطرسة الاسرائيلية

ومن حمدي قنديل، إلى مقال د. يحيى الجمل في “المصري اليوم” ” المسجد الأقصى والغطرسة الاسرائيلية ” والذي  استهلّه بقوله “لست أدري متى وأين قرأت عبارة تقول” هبطت الى الدنيا عشرة مقاييس للجمال، أخذت القدس منها تسعة، وهبطت عشرة مقاييس للمعاناة في هذا العالم، تسعة منها للقدس وواحدة في سائر بلدان العالم”.

وأضاف الجمل” ولأني لم أر القدس حتى الآن – لأسباب كثيرة معروفة ومكروهة – فأنا لا أستطيع أن أتحدث عن جمال القدس، ولكني أستطيع أن أجزم بمعاناة القدس معاناة لا حدود لها نتيجة الغطرسة الاسرائيلية وأسباب أخرى كثير منها اقليمي ومنها ما هو دولي”.

واختتم الجمل مقاله بأبيات من  شعر نزار قباني ، وهي:

حزينة أحجار الشوارع

حزينة مآذن الجوامع

من يغسل الدماء عن حجارة الجدران

من ينقذ الإنجيل

من ينقذ القرآن.

ابنة د. مصطفى محمود تكشف أسرار والدها

ونختم بـ “الأخبار” التي أجرت حوارا مع أمل ابنة  المفكر الكبير د. مصطفى محمود  بمناسبة ذكرى رحيله ، وكان مما جاء فيه قولها  إن أباها قال لها ذات مرة ” لن ينقذ بلادنا سوى بطل في شجاعة صلاد الدين وعدالة العمرين”

وقالت أمل إنهم منعوا مقالاته مجاملة للإسرائيليين، وأوقفوا برنامج “العلم والإيمان” بزعم أنه دعاية لعصر السادات.

وردا على سؤال “كيف جاءت له فكرة انشاء المسجد والجمعية الخيرية والمؤسسات الملحقة بهما؟ أجابت أمل: “في رؤيا منامية، وكان قبلها يخطط للقيام بمشروعات أخرى ، فقد رأى  نورا عظيما يملأ الأفق ويدله على هذا الطريق، فقرر من ساعتها أن يهب حياته كلها للخير وللناس.

وردا على سؤال “وما الموقف الذي أحزنه وأشعره بالظلم الفادح؟” أجابت أمل: “الهجمة الشرسة التي تعرض لها بسبب كتابه” الشفاعة “والهجوم الذي تعرض له من فوق المنابر، حيث اتهمه البعض بالكفر ، فكان مأزوما نفسيا بسبب ذلك”.

وردا على سؤال “ومن من أصدقائه اختف معه فكريا ومع ذلك ظلا صديقين حتى النهاية؟” أجابت أمل: “الشاعر الكبير أحمد عبد المعطي حجازي، والأديب الكبير الراحل إحسان عبد القدوس والذي كان أبي يستشيره دائما في اللحظات الحاسمة والمواقف الفارقة في حياته”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

17 تعليقات

  1. ليس عندهم لا دليل ولا برهان اسمع هذا الكلام على حماس من قبل قيام الثوره انهم قبضوا وحققوا واعترفوا وسنبث صورهم واعترافاتهم على التلفزيون وهذا كله دجل وكذب وليس هذا وحسب معظم الأخبار والتصريحات التي تخرج من الحكومة المصريه بل كلها كذب وبهتان ليس في حق حماس وإنما جميع أخبارهم حتى عن أزمة المرور سببها غزه وانقطاع الكهرباء وأزمة البنزين وغلاء الأسعار غزه وعندما يقولون غزه يعني حماس وعندما يقولون حماس يعني غزه وكاءن حماس غزه وبالعكس (عندما تنتقد سياسات السيسي يقولون انه يشوه مصر وكان السيسي اصبح مصر حيث اذا سالك احد ما هي حدود السيسي وهنا يعني مصر تقول له يحد السيسي من الشمال …..ويحد السيسي من الجنوب ..ما هذه السخافات انه أعلام هزلي اضحك العالم على السيسي وليس على مصر …!سلام

  2. وقالت أمل إنهم منعوا مقالاته مجاملة للإسرائيليين
    كبيرة يا مصر

  3. يا جريدة الشروق كم حمساوي قتلتم وما أسماؤهم وأين صورهم
    لم نعند نصدقكم الا اذا اظهرتم الدليل والبرهان

  4. اذا كان هذا الكلام صحيحا عن حمدي قنديل فقد خسر المصريون واحدآ من آخر أصوات الحق حيث انضم الى محور الشر والغوغائيه المصري وحسبنا الله ونعم الوكيل. لا تزال حملة شيطنة حماس قائمه في مصر لتبرير تجويع مليوني فلسطيني وإخضاعهم للشروط الإسرائيليه. أصبحت غزه ضحيه لحكم الأراجوزات في مصر وصحافة شارع الهرم ومحمد علي ورقصني يا جدع.

  5. كلام سخيف يقوله محلب رئيس وزراء دولة الانقلاب لما يقول ان الامصريين يشاهدون قناة الجزيرة للضحك فقط وكان هذه الاخيرة تقدم افلاما لاسمعيل ياسين او لفؤاد المهندس، واذا كان المصريون في حاجة الى ما يضحكهم فلماذا لا يتوجهون الى القنوات المصرية التي تقدم الكثير من البهلوانيين من امثال توفيق عكاشة وعمرو اديب واحمد موسى ولميس الحديد وغيرهم وغيرهم من ابطال الدرامة الهزلية الذين يوفرون الفرجة للراغبين في الضحك
    والكلام الذي لا يقل سخافة عن سخافة كلام محلب هو ما قاله حمدي قنديل :لم اندم في حياتي مثل ندمي على وقوفي مع مرسي،طيب اذا فعلا ندم على وقوفه مع مرسي فلماذا لم يقل هذا الكلام عندما كان مرسي رئيسا لمصر هذا كان قد وقف فعلا الى جانب في يوم من الايام ، ام ان السيد حمدي قنديل هو من النوع الذي يغرز السكين في الثور الذي يسقط فتكثر السكاكين التي تغرز فيه، لكن كلامه هذا لم يمر مرور في الجزائر التي لم يخرج منها سالما بسبب وقوفه الى جانب الانقلابيين على الشرعية في مصر وعدم تنديده بالجرائم التي ارتكبها السيسي في ميداني رابعة والنهضة وفي اماكن اخرى،لقد تلقى السيد قنديل في بلد الشهداء صفعة قوية على ايدي بعض الاحرار في الجزائر من اعلاميين ومثقفين لما وجهوا له انتقادات شديدة بسب مواقفه المخزية من الانقلاب لانها غير متوقعة من اعلامي كان يدعي في الكثير من برامجه انه ضد الديكتوتورية والاستبداد والانفراد بالحكم ومن المدافعين على الضعفاء والفقراء وعن الحرية والديمقراطية والتداول على السلةوووووووووو ،لكنه لما كبر وبلغ من العمر عتيا وصار في ارذل العمر انقلب 180درجة وغير مواقفه ومبادءه فقط لان الذين وقع عليهم الاعتداء هم جماعة الخوان المسلمين الذين يختلف معهم في نهجهم السياسي واطروحاتهم الفكرية والعقائدية.

  6. توفيق الحكيم كتب عن عودة الروح وثم عودة الوعي. مصر تعيش الان مرحلة فقدان الوعي فكيف نفسر سقوط القنديلين, حمدي وعبد الحليم ا
    الى هذة الهاوية. كلاهما وقفقاو لفترة طوبله يدافعان عن المسحوقىن والمعذبين على طول الوطن العربي. اما الان فانهم في مقدمة جوقة الطاغى ويغردان للاستبداد.

  7. فعلا يشاهدون الجزيره ليصححوا على كذب حكومتكم الموقرة وعلى إعلامكم التافه يا رءيس الوزراء وقتل عناصر من حماس ماهذا الكذب ايها الاعلام المتصهين وكاءن حماس فاضيه لتفاهاتكم التي ليس لها عد ولا حصر لقد عرف القاصي والداني ان كل شيء في مصر اصبح مقلوبا رأسا على عقب وأصبح الصادق كاذبا والمنافق موءمناً والوطني خاءنا لا نسمع في عهد السيسي الا النفاق والتطبيل والتزمير القاءد الملهم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ايها المنافقون للسيسي سيأخذ كم الى الهاوية كما أخذ فرعون قومه لان الرأي اصبح واحدا ومحرم على احد ان يخالف الفرعون فيما يقول ان كان حقاً او باطلا..!سلام

  8. حذاري من القوص في متاهات الردود ، و حذاري من استفزاز الناس بالباطل ظلما و عدوانية ، فاتقوا الله كلكم في ما تكتبون و السلام .

  9. خبر قتل الجيش ل “عناصر حمساويه” هو هرم خوفو الكذب وهرم خفرع الإفتراء وأبو هول الدجل. هذه صحافة منحطة إحترفت الردح والتطبيل والفبركة وفقدت مصداقيتها تماما . أنا أشفق على أبناء الشعب المصري المضطرين لقراءة هذه القاذورات يوميا.

  10. الدكتور يحيى الجمل انسان فاضل له محبون كثر لرجاحة عقله وعمق
    تحليلاتة لمجريات الامور وانا احد معجبيه منذ كنت طالبا جامعيا.
    يقول الدكتورانه لم ير القدس ولكنه يجزم بمعاناتها التى لا حدود لها
    نتيجة الغطرسة الاسرائيلية ولاسباب اخرى كثيرة اقليمية ودولية.
    كلنا يحمل نفس الشعور ولكن هل القدس مثلها مثل اية مدينة اخرى
    فى العالم الاسلانى والعربى نمصمص الشفاه على مئاسيها ونندب
    حظنا على ما يجرى فيها؟ الا تهتز ابداننا عند رؤية جنود العدو وهم
    تقفون فوق فبة الصخر المشرفة؟ الا تحمر وجوهنا خجلا ونحن نرى
    جندى عدو يدفع عجوزا فلسطينبة ويوقها ارضا لانها تحدته باصرارها
    على الوصول للاقصى لاداء صلاة الجمعة؟ اليس الاقصى هو اولى
    القبلتين وثالث الحرمين الشريفين؟ ان لم يثر العرب والمسلمون لما
    يجرى فى الاقصى الشريف وهو احد اطهر واشرف ثلاثة مواقع
    يحج لها مسلموا العالم فلمن نثور؟ لكوبالى مثلا.؟
    الدكتور الجمل وامثاله من جكماء امة العرب والمسلمين وهم المقربون
    من اصحاب القرارفى دولهم ان يكون لهم دور اكبر فى توضيح الضرر
    الجسيم الذى سيصيب المسلمين لو حققت اسرائيل اهدافها

  11. رئيس الوزراء المصري : ” المصريون يشاهدون الجزيرة ليضحكوا فقط”…
    لكن ، هل صحيح أنهم لا يشاهدون الفضائيات المصرية ، إلا ليبكون ؟..( فقط )..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here