“صالح كامل يجاور أم المؤمنين خديجة “.. مانشيت لصحيفة سعودية يثير جدلا على منصات التواصل ويفتح بابا جديدا عن الملياردير الشهير.. ما له وما عليه..نشطاء يشيدون بأعماله الخيرية وآخرون يذكّرون بمبايعته الشهيرة لمحمد بن سلمان على السمع والطاعة 

 

 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

أثار مانشيت صحيفة مكة “صالح كامل يجاور أم المؤمنين خديجة ليلة 27 رمضان”  جدلا هائلا على منصات التواصل الاجتماعي.

المانشيتات المثير للجدل اختلف حوله المتابعون بين قوم يرونه مدحا مبالغا فيه لن يغني عن الشيخ صالح شيئا، وآخرين استحسنوه مؤكدين أن الشيخ صالح كان من الصالحين.

بين هؤلاء وهؤلاء ثار الجدل بالتي هي أحسن تارة، وبتبادل الاتهامات تارة أخرى.

السطور التالية تحمل التفاصيل:

الشريف عبدالرحمن بن أحمد آل زاهر قال: ‏نسأل الله أن يرحمه رحمة واسعة وأن يغفرله ولجميع موتى المسلمين.

\

اما بالنسبة للخبر الذي نشر في جريدة (مكة) فلا ينفع صالح كامل جوار ام المؤمنين او جوار سواها ولا يضرها جواره ايضا.

وأردف بقوله: (كل نفس بما كسبت رهينة).

إدريس الدريس ساءه انتقاد البعض لخبر صحيفة مكة، فكتب معلقا: ” ‏حتى الأموات لم يسلم من النتانة المتشددة في الدين، الكل بدأ ينتقد مكان القبر وكأنما من في القبور ليسوا مسلمين. نعم هنيئا لمن جاور أم المؤمنين

و زوجة سيد البشر، ادفنوا جهلكم وتشددكم بعيدا عن اسمها، و رحم الله الشيخ صالح كامل، وجزاك الله خير يا أستاذ كمال على إفراحنا بمكان مدفنه”.

الفنان نصير شمه علق على وفاة الشيخ صالح كامل بقوله: “الشيخ صالح كامل الإنسان الطيب والصالح وصاحب الفضل على عدد كبير من أطفال العالم ومنهم أطفال العراق حيث طلب مني عندما التقينا في البحرين بان يتكفل بعلاج عدد من الأطفال الذين تعتني بهم جمعيتنا طريق الزهور وتوقعت أن الأمر مجرد كلام نسمعه من الكثيرين، ولكن بعد عودتنا للقاهرة نسيت الموضوع وإذا يفاجئني باتصال وبطلب قائمة بعدد الأطفال، وأرفقت معها رقم حساب المستشفى في الهند ،وبلمح البصر حوّل المبلغ لهم وكنّا حينها بضيق بسبب تزايد أعداد الأطفال مما أوقعنا في ديون للمستشفى ولشركة الطيران ومازلنا للآن نعاني منها، وتكرر الأمر مع الشيخ صالح عدة مرات هو من يبادر بالمتابعة عبر مكتبه مما دفعني لزيارته في القاهرة فقط لأشكره على روحه السامية ودوره في اعادة الأطفال معافين إلى أحضان ذويهم. لك من الله الرحمة الواسعة والمغفرة ومنّا الدعوات الدائمة، وخالص التعازي للعائلة بفقيدهم الإنسان الكبير الشيخ صالح كامل والبقاء لله.”

إذا مات ابن آدم!

نشطاء محبون للشيخ صالح ذكّروا بحديث الرسول محمد صلى الله عليه وسلم: “إِذَا مَاتَ ابنُ آدم انْقَطَعَ عَنْهُ عَمَلُهُ إِلَّا مِنْ ثَلَاثٍ: صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ، أو عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ ، صدق رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم”.

مبالغات لا جدوى منها

على الجانب الآخر انتقد عدد من النشطاء المبالغات التي قيلت عن الشيخ صالح كامل.

حساب يحمل اسم  “قبس من نور” انتقد أحد الكتّاب السعوديين الذي بالغ في مديح الشيخ صالح، وكتب معلقا:”‏لو شد حيله هذا الكاتب الطبل بمقالته التلميعية كان قال اصطفاه الله لمجاورة السيدة خديجة بمكه وقد شهد غزوه بدر برمضان صائما! وقفات من حياة الشيخ صالح كامل رحمه الله”.

بايع الأمير بن سلمان على السمع والطاعة

في ذات السياق أعاد بعض النشطاء تغريدة مثبتة للشيخ صالح كامل بحسابه على تويتر التي قال فيها: “صالح عبد الله كامل وأبناؤه وأبناء إخوانه وأبناء أخواته يبايعون صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان على السمع و الطاعة”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. اعتقد ان الشيخ صالح كان له السبق في انشاء قناة دينية معتدلة و هي قناة اقرا
    و لقد تبعه الكثيرون بعد نجاحها الباهر في ذلك الوقت

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نسال الله العلي القدير أن يتغمد الشيخ بواسع الرحمة والمغفرة ولمن لهم حق علينا والمومنات والمومنات والمسلمين والمسلمات امين
    اشد ما احزنني أن ليس بامكان حضور زوجته و ام بناته المراسيم التشييع الى مكان دفن معلم الناس الخير الشيخ كامل رحمه الله ، بسبب حظر الطيران في مصر .
    أن الله مع الصابرين و المحتسبين وانا لله و انا اليه راجعون .

  3. الفكر الوهابي الذي اخترعه السيد همفر وفق المختصين من الباحثين وكلف محمد بن عبد الوهاب ومحمد سعود بإظهاره الناس للناس، هو فكر يقدس ال سعود او الاسرة الحاكمة ويأتمر بأوامرها
    اي انه في خدمتها. انظروا الى علمائمهم كيف يحرفون الاحاديث الصحيحة بغظا في رسول الله وال بيته في قضية المباهلة، وفي الأمة قرن الشيطان الذي قال عنه الرسول (ص) انه يخرج من نجد في الحجاز والجزيرة العربية، وليس من العراق لإبعاد الشبه عنهم،. بعدما اوجدوا فكر او قل دين جديد. أسس ال الشيخ وال سعود دولتهم ليتحكموا في رقاب الامة الاسلامية ويفتون كما شاءوا. عندما امر محمد بن سلمان بقتل المعارض جمال خاجقشي وحرقه في الفرن وارسال راسه له. وفق تسريبات صحفية مهمة، اطل علينا شيخا وهبيا وربط الجريمة الشنعاء بحديث صحيح كي يبرئ ساحة ولي العهد السعودي، والقصة وقعت في عهد رسول الله، مع الصحابي الجليل خالد بن وليد، لكنه في اليوم التالي او بعده، عندما انتقده الكثير من العلماء، حاول تبرير ما لا يبرر. حتى الأحاديث الصحيحة في البخاري ومسلم حول محاولة بعض الصحابة قتل رسول الله (ص) حرفوها..فكيف اليوم لا يدفنون هذآ الشخص بجوار ام المؤمنين خديجة رضي الله عنها، ليحاولوا أن يوهموننا انها ستكون ربما له شفيعا.
    يا سبحان الله!!!

  4. رحم الله الشيخ صالح كامل رحمة واسعة، فقد مات صائماً قائماً طائعاً متصدقاً فى نهار رمضان ولاحاجة له فى كلام الحاقدين والمتفلسفين والمتنطعين، فالأعمال بخواتيمها، ويبعث المرء على مامات عليه، وأياديه البيضاء يعرفها القاصى والدانى، وكون أنه بايع بن سلمان (قاتل الشهيد خاشقجى) فذلك يدخل فى باب (….فمن أضطر غير باغ ولاعاد فلا إثم عليه….) من الآية 173 البقرة، وأيضاً يدخل فى قوله تعالى (….إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان…..) من الآية 106 النحل، فلقد أراد الشيخ صالح رحمه الله أن يتجنب بطش هذا الطاغية، ولو لم يفعل ذلك لمات خلف جدران السجون ولحرم فقراء المسلمين من عطفه وإحسانه ولقد تجنب أيضاً أن يستولى محمد بن سلمان على آمواله والتى كان سيشترى بها الأسلحة الأمريكية لقتل أطفال ونساء وشيوخ المسلمين، فهنيئاً للشيخ صالح كامل الذى كان صالحاً فى أعماله وكاملاً فى إيمانه، وشكراً لمنبر رأى اليوم مدرسة الصحافة المهنية والإحترافية الحرة،،،،،

  5. كفاكم اتجار وتشويه للإسلام ياسعوديين
    الاسلام يحرم ان تدفعون لترامب ٤٦٠ مليار دولار وان تأخذ السنيورة ايفانكا ١٠٠ مليون دولار مقابل رقصتها بالسيف مع ولاة امركم
    حرام ان تستمرون في الاساءة آلى الاسلام والمسلمين
    الا يكفي انكم دمرتم اليمن وقتلتم مِم أهله مئات الاف الأبرياء باموال المسلمين ؟
    اتقوا الله ولا تستمرون في هذا الغي وهذا الطغيان لانه حرام عليكم ان تستخدمون الدين أسوأ استخدام
    اخبروا العالم اين جثة خاشفجي اذا كُنتُم فعلا تحترمون الأموات ؟
    أكرام الميت دفنه وأنتم مازلتم لم تدفنون خاشقجي الذي أوصى ان يتم دفنه بمسقط راْسه في المدينة المنورة

  6. للاسف الشديد اخلاق بعضنا تنحدر بشكل غريب يستغرب معه المرء!! ماذا حدث لنا يا اخوان؟!! لم نكن هكذا في الماضي! ام كنّا نمثل على بعضنا البعض؟!! الرجل مات رحمه الله فالندعو له بالمغفرة والرحمه وان يسكنه الله فسيح جناته فكلنا ميتيون طال الزمان ام قصر.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here