صالح بن عبدالله السليمان: السعودية والصحويون الجدد

صالح بن عبدالله السليمان

ما يحدث اليوم يذكرني بما كان يحدث في عصر الانفتاح المادي ودخول الأدوات والتقنيات الحديثة من تلفون وتلفزيون وبرقيات وبث فضائي وانترنت، وكيف أعلن البعض ممن يدعون دفاعهم عن الإسلام الحرب عليها، وآخر أداة أعلن عليها الحرب هي الهاتف النقال المزود بالكاميرا. فكان ممنوع بيعه واستخدامه في السعودية لأن فيه هتك لأستار الناس.

ما يحدث اليوم من حفلات غنائية وحفلات ترفيه أقيمت في الدرعية في المنطقة الوسطى قرب الرياض او في العلا في محافظة تبوك. وحرب الإشاعات التي وجهت سهامها للسعودية ووصفها ووصف حكومتها بل ووصف شعبها بأبشع الاوصاف.  هو نفس ما حدث في الحرب على الانترنت والبث الفضائي بل والتلفزيون الأرضي في بداية ظهوره.

انه حمل السلم بالعرض والاتجاه او السباحة عكس التيار،

عانت البلد كثيرا من فترتين، الأولى فترة الطفرة والثانية وهي الأخطر والاهم وهي ما تعارف عليه ب ” فترة الصحوة”.

فترة الصحوة التي أغلقت المجتمع وأصبح كل من ينادي ببعض التغييرات وبعض الضروريات في الحياة اليوم منافقا او ليبراليا فاسقا. واتذكر الفتوى التي قرأتها معلقة في أحد المساجد ان من يموت وفي بيته “دش” او طبق فضائي يموت غاشا لأسرته ولن يشم ريح الجنة.

ما يحدث اليوم هو تغير ضروري، بل وواجب لحماية المجتمع من اخطار أكبر.

لنكن صرحاء. كان السعوديون هم رواد الحفلات الفنية التي تقام في دبي او البحرين او القاهرة بل وحتى لندن وباريس. وكانت بعض الصور تتداول حول هذا، وكان أعداء السعودية ينقدون المملكة العربية السعودية لعدم وجود دور عرض سينمائي او حفلات، وكيف ان النظام في السعودية لا يستجيب لتطلعات السعوديين.

ولان وبعد حدوث التغييرات في النظام، واتجاهه لتوفير هذه الحفلات داخل البلد ووقاية الشباب من السفر للخارج والتعرض للمشاكل التي طالما سمعنا عنها ووقوعهم ضحايا للخمور والعلاقات المحرمة وما يصاحب ذلك من نزيف للاقتصاد الوطني وجدنا نفس الأعداء السابقين ونفس الأصوات السابقة تحارب المملكة، وتتهمها بالفسوق والمجون.

البعض ربط الحفلة التي أقيمت بالدرعية بالدين وكيف ان الدين اصبح يحارب في مكان انطلاق دعوة محمد بن عبدالوهاب، وهم من كان يكفّر محمد بن عبدالوهاب ويسمى دعوته بالدعوة التكفيرية، ويذم المملكة لأنها تعلم أبنائها دعوة محمد بن عبدالوهاب، تناقض يثبت اننا امام نقد غير موضوعي

والحفلة الثانية والتي أقيمت في العلا محافظة تبوك، تكلموا انها أقيمت في ” المدينة المنورة” والمسافة بين المدينتين مئات الكيلومترات.

ما كانوا يطالبون به سابقا أصبح اليوم كفرا وفسوقا ونفاقا!!!!

كما عادت نبرة الصحوة للارتفاع من جديد، يحملها ويرفع رايتها من كان يتهم السعودية بالتشدد والتزمت.

السعودية تقوم بهذا حماية لأبنائها من مخاطر السفر من اجل مثل هذه المتعة وخوفا من متع اشد خطرا. وحماية لاقتصادها وتوجه مع المسار العام للإنسانية بعيدا عن التزمت والتعنت.

قد تظهر بعض المساوئ التي يرفضها أكثر السعوديون ولكن ما اراه ان التنظيم يأخذ تجارب من الأخطاء ويحاول تصويب بعض المساوئ. بل ويجب تصويبها للمحافظة على تماسك المجتمع وقيمه.

والمصيبة الأكبر ان بعض الشباب الذي ما زال يعيش في فترة الصحوة أصبح يعمل يدا بيد مع من كانوا يحاربونه وكان يحذر منهم ومن آرائهم. أصبحوا شرخا في نسيج الوطن ينشر الاشاعات والاكاذيب ويجعل الدرعية مدينة مقدسة كما يفعل إخواننا الشيعة ويجعل العلا هي ” المدينة المنورة” ويظهر التغير المستحق في المجتمع والنظام كنفاق وفسوق.

أصبح أعداء السعودية يطالبون بتدويل الحج لأن السعودية أصبحت ماجنة كافرة شعبا وحكومة.

أعداء السعودية بعد فشل اتهامهم لها ب “صفقة القرن” أو الاستفادة من حادثة جمال خاشقجي ” وفشل الهجمة الأولى عليها في المطالبة بتدويل الحج، وضعوا أيديهم بيد دعاة الصحوة الجدد يطالبون بتدويل الحج.

وضع هؤلاء الصحويون الجدد يدهم بيد إيران وقطر والقنوات والكتاب العاملين ضد المملكة من اجل تدويل الحج، اختلف الهدف ولكن اتفق الطريق.

ولكن مهما علا صوت هؤلاء او هؤلاء فلن يتغير من الامر شيئا. والحج منذ الازل كان بيد من يحكم الأرض ومنذ ان كانت خزاعة او قريش الى اليوم. لم يحدث في التاريخ ان تحول الحج الى يد كانت لا تحكم الأرض.

ثم دعنا نرى ونبحث، هل نجحت أي مؤسسة دولية من الأمم المتحدة او جامعة الدول العربية او منظمة العالم الإسلامي في أي مرحلة من المراحل؟

ان هي الا قرارات تصدر عنها قد يطبقها البعض وقد يخالفها بعض آخر، وما التفكك الذي نعاني منه الا إشارة على ضعف ما يسمى المنظمات الدولية، فكيف يدار الحج بتجارب فاشلة؟

كيف نلغي تجربة ناجحة بكل المقاييس بل وتتطور وتتحسن سنة عن سابقتها بتجربة اثبتت فشها؟

وسؤال اخر، إذا كانت الحفلات التي تقام في المملكة سببا للدعوة لتدويل الحج فهل توجد دولة إسلامية ليس فيها اضعاف اضعاف الموبقات؟

اين بيوت الدعارة وحقوق المثليين والخمور في تركيا ونظافة المملكة من هذا المصائب.

المملكة شامخة وستبقى شامخة بنظامها وشعبها ولن يضيرها الهجمات التي تقام عليها، تسير في مخطط التطوير غير مكترثة بما ينشر ويعلن ويقال.

اما الصحويون الجدد أقول لهم، ضعوا ايديكم مع من شئتم وكونوا كناطح صخرة يوما ليوهنها ولم يهنها وأوهى قرنه الوعل.

كاتب سعودي

Print Friendly, PDF & Email

13 تعليقات

  1. أنتم ريحين للحفل والناس راجعة ، وهذا إن دل فإنما يدل على الإقتصاد بدل دبي أو المنامة أو بيروت أو عمان أو مراكش أو القاهرة او عدن فلما لا في الرياض وتبوك وكل من كوشنر وابن زايد وطويل العمرـ

  2. الى الكتب
    قولي من اين تعلمتو المنشار الكهربائي و قيادات الطائرات في المدارس الخارجية
    من خارج السعوديه لذى يجب عليكم عدم ارسال الطلاب الى الخارج لكي لا يتعلمون الفسق و الفساد .مع تحياتي

  3. اخي محمود الطحان المحترم
    اخي العزيز
    بعد التحيه والمحبة والسلام
    كان في الماضي الضيف ابو دم ثقيل اذا تريده يخرج من بيتك لا تفرجيه عين اليوم
    هذه ابو دم ثقيل تحول مثل الصهاينة و اصبح صهيوني لا يخرج الى في لكلانش كوف و الراجحي و صديقه غازي الردادي
    هم مثل الضيف ابو دم ثقيل
    صدقني يا اخي ناس ما يمشي معهم إلى الدعس و انا الدعاس . و كل عام كامل انت و العائله الكريمه في خير

  4. الى الراجحي
    رساله السموات الى الرسول و انت ليس رسول او نبي و ليس من شعب الله المختار
    و المنشار ليس الامر بالمعروف والنهي عن المنكر و النهي ليس بلمنشار و كل عام انتم في خازويق . مع تحياتي

  5. نحن أصحاب رسالة ربانية ولسنا أصحاب مواثيق تابعة للأمم المتحدة ، تتدخل في شئون الغير وووو…تتحكم بنا وتفرض علينا نمط حياتنا ونوعية أخلاقنا، الرسول صلى الله عليه وسلم أمرنا أن نبلغ عنه ولو آية ورحم الله أمرء نقل علما لمن هو أعلم منه.
    والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وصفت به هذه الأمة، وإذا لم ننكر المنكر فاي أمة اصبحنا نحن ؟
    قال الله تعالى في سورة الأعراف؛

    إِذْ قَالَتْ أُمَّةٌ مِّنْهُمْ لِمَ تَعِظُونَ قَوْمًا ۙ اللَّهُ مُهْلِكُهُمْ أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا ۖ قَالُوا مَعْذِرَةً إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ (164) فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ أَنجَيْنَا الَّذِينَ يَنْهَوْنَ عَنِ السُّوءِ وَأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُوا بِعَذَابٍ بَئِيسٍ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ (165) فَلَمَّا عَتَوْا عَن مَّا نُهُوا عَنْهُ قُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ (166) .

  6. الى الكتب
    انت قولت . اين بيوت الدعارة وحقوق المثليين والخمور في تركيا ونظافة المملكة من هذا المصائب . كيف عرفت من القال و القيل ام ذهبت الى هناك مع تحياتي و كل عام وانت بخير

  7. أنا ضد كل تدخل في شؤون الآخرين بحجج واهيه وكأن من يوجه النقد علي إقامة حفلات لا يملك ماينتقده أضعافا مضاعفة في بلاده!!!!من حق كل دوله عمل ماتراه مناسبا لمصلحتها وما يناسبها… وأيضا ليس من حق أي دوله فرض رؤيتها علي حل مشاكل أو قضايا دول أخري… مبدأ عدم التدخل في شؤون الآخرين هو مبدأ إحترام وتقدير..ويجب تطبيقه على كل الدول دون أي استثناءولا يحق للقوي فرض إرادته علي من هو أضعف منه…

  8. الشعب السعودي يحتاج ان يتمتع بالحرية مثله مثل بقيه الدول الخلجيه والعربيه ودول العالم وقد بدأت القيادة السعوديه باتباع هذا النهج. اتمني لهم التوفيق والنجاح.

  9. المؤمن يجب أن يكون ذا شكيمة وثبات علي الحق لا يزيغ مع نسائم عابرة .
    الثوابت في الدين لاتتغير وتستبدل بنواقضها .
    قلت (( ما يحدث اليوم هو تغير ضروري، بل وواجب لحماية المجتمع من اخطار أكبر. )) . حماية المجتمع ليست بإقامة الحفلات الماجنة الساخطة لله رب العالمين ،حماية المجتمع تبدأ بتحصين المجتمع من هذه الآفات .
    حماية المجتمع لن تتاتي بالسم الزعاف يا سيد .
    السعودية بلد التوحيد ونزول الوحي ولا يمكن أن تصبح مرتع للميوعة والفساد . السعودية الطاهرة من إنجاس الشرك والمشركين لن تصبح دار المفسدين والمخنثين .
    لو كانت الحفلات على بعد آلاف الاميال عن مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهي أفعال يجب أن تترفع عنها أرض الحرمين الشريفين نقول للأخ الكاتب كما قال الله تعالى في كتابه في سورة البقرة ولكل مسلم يتبع الكفار في اعيادهم وأخلاقهم وعقيدتهم ؛
    وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ ۗ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَىٰ ۗ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ ۙ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ (120) .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here