صالح الجسمي يهاجم أحلام وراغب علامة بعد احتضان بعضهما على المسرح

أبو ظبي- متابعات: هاجم الإعلامي الإماراتي، صالح الجسمي أحلام وراغب علامة بطريقة غير مباشرة عبر مقطع فيديو نشره عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي سناب شات بسبب احتضان أحلام وراغب لبعضهما على المسرح.

وقال الجسمي، إن فتاة أرسلت له رسالة خاصة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تسائلت فيها عن رفض المجتمع العربي لفكرة احتضان او تقبيل زميلها بالعمل أو أي رجل أخر في حين قامت أحلام وراغب علامة باحتضان بعضهما على الملأ برغم أنهما متزوجان.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. عندما يبدأ شخص ما التنظير في طلب المنتقد ان يلتفت إلى شئ آخر عدا نقطة النقاش فانه يدل على افلاس و ضعف حجة المنظر ارجوا من المغترب ان لا يطلب من الآخر ان يدعه من هذا وان يلتفت إلى شيء آخر ،فهذا الأسلوب في عدم التركيز على الفكرة والتشعب ادى بنا إلى هذه النوعية من المتفلسفين. تقبيل و احضان لشخصيات ينظر اليها البعض كمثل يحتذى به و يحب تقليده يجب تذكيرهم بعادات وتقاليد المجتمع العربي الأصيل الذي ينتمون اليه. لا شأن لنا في غيرنا من العامةو لكن عندما تصبح الشخصية معروفة في المجتمع فهو شئ اخر وكونك ممن يعيشون في الغرب فلابد انك تعرف ان الشخصية المعروفة هناك تجلد مرارًا و تكرارا ان خرجت عن المألوف ان الامر قبلة أو عناق أو حتى مسكة يد.

  2. .
    — أستاذ صالح ،،، دعك من هذا والتفت لما هو اهم ،،، نحن من يعيشون بالغرب نعرف ان الاحتضان هو من وسائل السلام لدى شعوب كثيره ولا يعني اكثر من ذلك .
    .
    — بعضنا يقلد تلك الشعوب باللباس او الطعام او اللغه وبعضنا يقلدها بالعادات الاجتماعية ،،، هذه امور شخصيه لنا ان نرفضها او نقبلها على أنفسنا لكن علينا ان نتعلم انه لا شأن لنا بغيرنا .
    .
    — الأهم هو ان نلتفت الى تنميه الصدق والأمانة والإخلاص والإتقان في المجتمع فذلك هو الجوهر الذي ينفع الناس كيفما لبسوا او تلاقوا .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here