صاحب بيت دعارة متوفى في طريقه للفوز بمقعد في المجلس التشريعي لولاية نيفادا الامريكية

واشنطن ـ (د ب أ)- آثر الناخبون في منطقة ريفية بولاية نيفادا ، يهيمن عليها الجمهوريون ، انتخاب رجل ميت متهم بالاغتصاب، بدلا من مرشح ديمقراطي في المجلس التشريعي للولاية.

وحظي الجمهوري، دينيس هوف، صاحب العديد من بيوت الدعارة، الذي عُثر على جثته الشهر الماضي، بتأييد أكثر من 17 ألف شخص63- بالمئة من الاصوات في سباق منطقته للفوز بمقعد في برلمان الولاية أمس الثلاثاء، طبقا لنتائج غير رسمية نُشرت على الموقع الالكتروني لانتخابات نيفادا.

وإذا تم إعلان هوف الفائز في دائرته ، سيتم الاعلان أن المقعد شاغر وسيتم تعيين ثلاثة مفوضين من ثلاث مقاطعات من المنطقة محل هوف، طبقا لصحيفة “لاس فيجاس ريفيو جورنال”.

واتسمت حملة هوف في المنطقة 36 التي تضم مقاطعات نيي ولينكولن وكلارك بدعاية مثيرة وإعلان بث تعهداته بإلغاء الضرائب وحماية الحقوق المتعلقة بحمل السلاح، طبقا لمجلة “ذا نيو يوركر” الامريكية.

وكان هوف، الذي يصف نفسه بأنه “ترامب بارامب” كناية عن اسم مدينة بارامب بولاية نيفادا، قد اتهم بالاغتصاب والإعتداءالجنسي من قبل موظفتين سابقتين لديه ، طبقا لمجلة “ريفيو جورنال”، نقلا عن تقرير للشرطة ومقابلات مع نساء.

ونفى هوف تلك المزاعم.

وكان هوف قد توفي في بيت دعارة يملكه اسمه “لاف رانش” في 16 تشرين أول/أكتوبر.

وفي مساء اليوم السابق لوفاته احتفل بعيد ميلاده الـ72 بمسيرة سياسية في فندق ونادي للقمار يطلق عليه “بارامب نوجيت”، طبقا لمجلة “نيو يوركر”. وواصل الاحتفالات في بيت الدعارة مع فلافور فلاف، نجم برنامج تلفزيون الواقع وممثل الافلام الاباحية، رون جيريمي، اللذين عثرا على جثة هوف صباح اليوم التالي

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here