شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان يبحثان وقف الحروب بالعالم

إسطنبول/ الأناضول ـ بحث شيخ الأزهر، أحمد الطيب، وبابا الفاتيكان، فرانسيس، الثلاثاء، الجهود المشتركة لدعم وقف الحروب بالعالم ومواجهة جائحة كورونا.

وقال الطيب في بيان عبر صفحته الرسمية بفيسبوك: “سعِدت اليوم باتِّصالٍ (لم تحدد كيفيته) مع أخي بابا الفاتيكان، تناولنا الجهودَ المشتركةَ لدعم السلام العالميِّ، ووقفِ الحروبِ، وترسيخِ الأخوة الإنسانيَّة”.

ويعج العالم بالعديد من الصراعات، وأبرزها في منطقة الشرق الأوسط، لاسيما في اليمن وسوريا وليبيا، والتي خلفت ملايين من الضحايا والنازحين.

وأضاف شيخ الأزهر: “اتفقنا على مواصلة نداءات التضامن العالميِّ، من أجل تخفيف معاناة المتضرِّرين من جائحة كورونا، ودعونا الله أن يكشفَ برحمته هذه الجائحةَ عن العالمين”.

وفي 14 مايو/آيار الماضي، دعا شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان لوقف الحروب بالعالم، عقب الاستجابة لدعوتهما بأداء صلوات في مختلف العالم تدعو الله عزوجل، لرفع وباء كورونا.

وحتى مساء الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا في العالم، 10ملايين و463 ألفا، توفي منهم أكثر من 509 آلاف، وتعافى أكثر من 5 ملايين و708 آلاف، وفق موقع “Worldometer”، المختص بنشر إحصائيات الفيروس.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here