شكران مرتجى تكشف حقيقة تعرضها لمحاولة اغتيال (فيديو)

متابعات – كشفت الفنانة السورية شكران مرتجى، حقيقة ما تم تداوله من أخبار حول أن حادث السير الذي تعرضت له مؤخرا كان محاولة اغتيال مدبرة لها، بسبب مطالبتها للرئيس السوري بشار الأسد بتحسين الأوضاع الاقتصادية، مشيرة إلى أن هذا الكلام عار تمام عن الصحة.

وقالت، في تصريحات تلفزيونية: ”كتار قالوا إن الحادث الذي تعرضت له كان محاولة اغتيال.. شو هالسخافة؟.. واحد الي قالوا كده هو في الاتجاه المعاكس.. فأنا هقول كلمة للجميع بلدي وشعبي ورئيسي وبلدي وجيشي والشرطة وأي حدا سوري خط أحمر“.

وتابعت: ”يا بعض السخفاء أنا روحي فداء لسوريا وفلسطين.. والله لو بقدر أطوع بالجيش هطوع من بكرة.. وأنا لست بحاجة إلى شهرة أو حاجة لأضواء.. أنا طوال سنوات الحرب لم أغادر دمشق رغم سخونة الأحداث وتعرضي للخطر.. لذلك رجاء لا حدا يشكك في وطنيتي لسوريا أو فلسطين بحسب موقع ارم نيوز“.

وأشارت إلى أنها تعرضت للظلم كبير بسبب قيام بعض المخرجين بحضرها في أدوار معينة طيلة السنوات الماضية، وهو ما دفعها للاهتمام بشكلها خلال الفترة الأخيرة، مضيفة أن أول بطولة مطلقة حصلت عليها جاءت بعد ٢٥ عامًا وهو دورها في مسلسة ورده شامية“.

وكانت الفنانة السورية شكران مرتجى، قد تعرضت إلى حادث مرور بسيارتها، في أحد شوارع مدينة دمشق، بصحبة ابنة شقيقتها جيلان.

وحرصت مرتجى على طمأنة محبيها عقب الحادث، في منشور كتبته عبر حسابها في ”إنستغرام“.

وقالت الفنانة السورية: ”أنا بخير والحمد لله والشكر لله، انفدت بالحديد، قدر الله وما شاء فعل، شكرًا لكل الاتصالات والرسائل والأصدقاء“.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. تحياتنا للفنانة الفلسطينية / السورية شكران مرتجى نعلم وطنيتك وحبك لسورية ولجيشها ولقائدها الدكتور بشار الأسد حمى الله سورية وفلسطين وان شاء الله بترجع سورية مثل الاول واحسن ربنا يهزم ويذل كل من دعم الاٍرهاب في سورية يارب

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here