شقيقها استُشهِد والثاني مُعتقل… شهادة الأسيرة ميس أبو غوش: “جرى تفتيشها تفتيشًا عاريًا وجولات التحقيق لساعاتٍ طويلةٍ وهي مشبوحة على كرسيٍّ صغيرٍ داخل زنزانةٍ شديدة البرودة”

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

وثقت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في فلسطين في تقرير صدر عنها، شهادة الأسيرة ميس أبو غوش (22 عامًا) من مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة، والتي كشف فيها تفاصيل مؤلمة تعرضت لها خلال عملية اعتقالها والتحقيق معها داخل زنازين الاحتلال.

ونقلت الهيئة عبر محاميتها، الإفادة الكاملة للأسيرة أبو غوش منذ لحظة الاعتقال بتاريخ 29/8/2019، حيث جرى اعتقالها بعد اقتحام جنود الاحتلال الإسرائيليّ بيتها وخلع باب المنزل وقلبه رأسًا على عقب، ومن ثم قاموا بتقييدها وتعصيب عينيها ونقلها إلى معسكر جيش في محيط حاجز قلنديا، وخلال تواجدها بالمعسكر تعمد الجنود جرها وهي مقيدة اليدين ومعصوبة العينين، عدا عن شتمها بأقذر الشتائم والصراخ في وجهها.

وفيما بعد، وحسب تقرير هيئة الأسرى، نُقلت الأسيرة أبو غوش إلى مركز توقيف “المسكوبية”، الواقِع في القدس المُحتلّة، للتحقيق معها، وهناك جرى تفتيشها تفتيشًا عاريًا في البداية، ومن ثم جرى نقلها إلى الزنازين لاستجوابها، وأوضحت أبو غوش: أنّ جولات التحقيق كانت لساعات طويلة قضتها وهي مشبوحة على كرسي صغير داخل زنزانة شديدة البرودة”، وبعد 6 أيام بدأ التحقيق العسكري معها، والذي تخلله شبح على طريقة (الموزة والقرفصاء)، إضافةً إلى صفعها وضربها بعنف وحرمانها من النوم، استمرّ التحقيق العسكري معها لثلاثة أيام عانت خلالها الأمرين.

وأشارت الأسيرة أبو غوش في إفادتها إلى أنّه في إحدى المرات حاولت الهروب من أيدي المحققات والجلوس بإحدى زوايا الزنزانة، لكن المحققة قامت بإمساكها وبدأت بضرب رأسها بالحائط وركلها بقوة والصراخ عليها وشتمها بألفاظ بذيئة، كما تعمد المحققون إحضار أخيها وذويها لابتزازها والضغط عليها لإجبارها على الاعتراف بالتهم الموجه ضدها.

ولفتت أبو غوش إلى أنّ ظروف الزنازين التي كانت تُحتجز فيها طوال التحقيق معها غاية في القسوة وتفتقر إلى أدنى مقومات الحياة الآدمية، فالحيطان إسمنتية خشنة من الصعب الاتكاء عليها، والفرشة رقيقة بدون غطاء وبدون وسادة، والضوء مشعل 24 ساعة ومزعج للنظر، والوجبات المقدمة سيئة جدًا، بالإضافة إلى معاناتها من دخول المياه العادمة إلى زنزانتها، والتي كانت تفيض على الفرشة والغطاء.

وأضافت الأسيرة الفلسطينيّة في الشهادة التي قدّمتها للمحامية التي تُدافِع عنها: في إحدى المرات تعمد المحققون إدخال جرذ كبير إلى الزنزانة لإيذائها، عدا عن مماطلتهم في الاستجابة لأبسط مطالبها كحرمانها من الدخول إلى الحمام، واستفزازها والسخرية منها، وخضعت أبو غوش للتحقيق لـ 30 يومًا، ومن ثم نُقلت إلى معتقل “الدامون” حيث لا تزال موقوفة هناك.

يذكر بأن الأسيرة ميس أبو غوش طالبة في كلية الإعلام بجامعة بير زيت، وهي شقيقة الشهيد حسين أبو غوش وشقيقة الطفل سليمان أبو غوش (17 عامًا) المعتقل إداريًا للمرة الثانية. كما أنّه لغاية اليوم ما زال الاحتلال يحرمها من زيارة الأهل، علمًا أنّ جلسات المحاكم تُعقَد في معتقل (عوفر)، وستكون الجلسة القادِمة يوم بعد غدٍ الثلاثاء، أيْ في السابع من شهر كانون الثاني (يناير) الجاري.

Print Friendly, PDF & Email

24 تعليقات

  1. لا تقلقي يا اخت
    غدا صباحا سيثأر لك خامنئي و اردوغان و سلمان و حاكم خيمة قطر و سيتدخل بقوة مرشد الاخوان و نصر الله و الحوتي و جماعة حماس و الجهاد و المتخصصين في نكاح السبايا من داعش و خطباء المساجد الطائفيين و جماعة بوكو حرام و لواء الايغور السني و لواء فاطميون الشيعي و عشاق التقتيل الطائفي
    كلهم سيتدخلون غدا
    لكن اياك ان تنتظري هذا الغد لا انت و لا اولادك و لا احفادك

  2. اللهم فرج كربها وارزقها من حيث لا تحتسب وأنزل على قلبها الصبر والسلوان وفرج عنها يارب يا كريم

  3. كل العار على الإعراب الانذال الذين لا يأبهوا بمعاناة الاسرى وخاصه السلطة الفلسطينيه التي تسارع في مساندة العدو واستهداف المجاهدين

  4. المصيبة الكبرى…… يأتيك الأعراب المنافقون المنبطحون ليقوا لنا “أنالعدو الاول هو أيران الرافضة وليس الكيان الصهيوني… وأن ايران الرافضة هي أخطر على العرب والمسلمين من صهاينة أسرائيل”
    والامصيبة الادهى, يأتيك اكابر العلماء ليحكموا بكفر وتكفير بعضنا البعض, وقتل العرب والمسلمين بعضهم لبعض
    فياترى كيف نريد أن ينصرنا الله لتحرير القدس الشريف؟؟؟؟

    عفوا يا أختنا……. سنأخذ بجقك………. مهما طال الزمن……..

  5. عار علی الحکام الخائن العرب الذین یریدون صفقة القرن اللهم اهلک کل الخائنین فی حق المسلمین و الاقصی

  6. الاستاذ المحترم على ،،،
    تستنجد بالحكام العرب المسلمين ليقومون بإنقاذ هذه البنت المسكينة من براثن الصهاينة اليهود وهم الحكام العرب الذين يدعمون الكيان الصهيوني جهارا نهارا ؟!!!
    خيرهم في بناتهم الم تسمع ماذا يفعل مستشار وصديق محمد بن سلمان المجرم سعود القحطاني بالمعتقلات السعوديات ؟
    تعذيب بالكهرباء وتحرش جنسي يصل للاغتصاب وتهديد بالقتل والرمي بالمجاري واكثر من ذلك وانت تريد من السعوديين ان يهبّوا لإنقاذ بنات فلسطين !!!
    ناشد جماعة التنسيق الأمني المقدس عديمي الانسانية وعديمي الأخلاق والإحساس فهم بامكانهم وقف التنسيق الأمني وجعل الصهاينة اليهود يعيشون في جهنم الحمرا لكنهم مازالو يحرسون الكيان الصهيوني حتى بعد سرقة الصهاينة واحتلالهم لثلاثة ارباع أراضي الضفة الغربية ولا اعلم ماذا ينتظرون حتى يعلنون عن فشلهم وفشل مفاوضاتهم العبثية والكارثية وقد أعلن ترامب ونتن ياهو وكوشنر عن فشل واستحالة حل الدولتين

  7. امنيتي ان يقرء هذا التقرير ملك وولي عهد السعودية، أمير قطر، وزير خارجية الامرات، ملك البحرين، أمير الكويت، رييس جمهورية مصر العربية وغيرهم ممن له علاقات جيدة مع أمريكا والكيان الصهيوني الغادر والجبان !!! والله انني شخصيا لا استطيع شرح مابقلبي من حزن، غضب والام خاصة في حالة انا عاجز إنقاذ حياة هذه الشابة البريئة وأخذ الثار لها من هولاء الوحوش الصهيونية الدنيئة ، الجبانة والمنحطة !!!! لعنة الله علي كل الخونة العرب، يا للفضيحة، يا للعار !

  8. صبرٌ جميل والله المستعان، إلى أي حال وصلنا، اللهم استخدمنا و لا تستبدلنا، العقاب الإلهي اقرب مما يتصور البعض.

  9. تقع مسؤولية اعتقال وتعذيب الفلسطينيين على عاتق الصهاينة والتنسيق الأمني. يجب إيقاف هذا التنسيق المشين.

  10. قال الإمام علي : كما أنتم يولى عليكم . فالرئيس عباس أذكى وأدهى فلسطيني أخرجته فلسطين يُحِب الصهاينة ويموت في الخضوع إليهم وأنتم راضون فنتنياهو رسم للشعب الفلسطيني خارطة الهوان وقرر مهدداً ألاّ يتجاوز حدودها أحد والفلسطينيين التزموا ..! فلماذا الاستغراب وتطلبون أكثر زعيمكم المسرور والرضيان ..! وأنتم الرعاع عليكم الطاعة والاذعان..! وشرعا ً لايجب لكم الخروج على ولي الأمر وأن أخذ مالكم أو جلد ظهركم . ونتنياهو لا يحب أن يفرقكم فشل مرتين بالانتخابات و بقي مصرا ً على تزعم المرحلة لأنه وجد فيكم الشعب الفلسطيني سهولة استعمارهم وإهانتهم وأحب أيضاً فيكم الولاء والرضوخ ..!

  11. .
    — مررت على الخبر ثلاث مرات وكنت امتنع عن كتابه تعليق خجلا من هذه الفتاه الحره ومن كل حره فلسطينيه ،.
    .
    — تبا لنا من جيل جبان انتهازي كنا ننظر ونحن قاعدون الى نضال الطفله عهد التميمي ونقول ليتها محجبه ، حسنا ميس ابو غوش ليست محجبه أيضا فهل سننسى تعذيبها وننتقدها والأغلال في يديها ، سيذكرنا التاريخ بما نستحق والأمل معقود بجيل احفادنا من أمثال عهد و ميس .
    .
    .
    .

  12. فرصة جيدة لطهران إذا ارادت الإنتقام لقائد فيلق القدس . على طهران وأذرعها في المنطقة أن تضرب عدة عصافير بحجر واحد فقط عليها أن تدك الصهاينة بصواريخها. سيكون بجانبها كل الشعوب العربية والإسلامية. ستجبر الحكام العرب على مساندتها وإلا فالأمواج البشرية التي ستخرج للشارع مساندةً لضربات ايران وأذرعها ستطيح بهم. اليهود حتماً سيهجرون إلى من حيث أتوا. سيتقدم جنود حماس والجهاد وغيرهم من الجنوب نحو الشمال وحزب الله من الشمال نحو الجنوب. وهكذا ستحرر فلسطين وشعب فلسطين ونساء فلسطين وشباب فلسطين …..من إجرام اليهود وسيدخل خامنئ التاريخ من بابه الواسع كما دخله صلاح الدين وخالد ابن الوليد والمعتصم وغيرهم.

  13. متى يصل و يبدأ الربيع العربي الى الضفة الغربية و نرى زبانئة السلطة و كلابهم يعذبون و يقتلون في الشوارع هم ليس اشرف من القذافي , او الضفة اصبحت بلد النساء , العدو الاول للشعب الفلسطيني السلطه و كلابها و بعدها اللي يصير يصير كله بصل اه صحيح نسيت اسأل وين طخيخط احتفالات السلطة ولا مثل الجرذان الف واحد منكم بتتخبو لما يمر جندي من ما يدعو الكيان ,

  14. كلمات خالدة لعباس أوصلت الشعب الفلسطيني الى الهوان والذل ، ولكن من المهم الإشارة الى ان الوطن العربي كله بلا استثناء يعيش مثل هذه الأحداث فكثير من النساء يتعرضن للاغتصاب في سجون الأنظمة العربية او حتى خارجها بل لم يسلم الرجال ، لا ارى فرقا بين اسرائيل وغالبية الأنظمة العربية فكلها تعمل على سحق وطمس وعي المواطن العربي والدوس على كرامته وعزته وإذلاله ، وما كانت اسرائيل لتجرؤ علي إطلاق رصاصة في الهواء لولا علمها بان الأنظمة العربية اكثر منها حرصا على سحق المواطن العربي

  15. هؤلاء صهاينة يحتلون وطن ميس ابوغوش ويعاملونها بمنتهى الوحشية لانهم احتلال صهاينة غزاة مستعمرين
    لكن المعتقلة السعودية لجين الهذلول تتعرض للتعذيب وللتحرش الجنسي من سعود القحطاني صديق ومستشار محمد بن سلمان اي انها تتعرض للتعذيب والتحرش الجنسي من ابناء جلدتها السعوديين والمفروض انهم عرب ومسلمين

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here