شروط وتعقيدات”خليجية” وقيود على دعم الاردن إقتصاديا وإستثماريا

 لندن- رأي اليوم

إعتذرت دول خليجية عن تقديم المزيد من المساعدات المالية للأردن خلال العامين الحالي والمقبل إلا بمواصفات خاصة جدا وشروط من الصعب ان توافق الحكومة الاردنية عليها وعلى اساس الإنفاق المباشر على “مشاريع إنتاجية” وضمن عقود وشراكات إستثمارية.

ووفقا لمصدر دبلوماسي عربي طلب من الحكومة الاردنية إعداد وتقديم إقتراحات لمشاريع إستثمارية إنتاجية على اساس ربحي لإستنئاف ضخ بعض الاموال في الاسواق الاردنية بدلا من تقديم الودائع النقدية او النقد المباشر.

ويبدو ان اوساط مالية في دول من بينها السعودية والامارات بدأت تتذرع بعدة حجج وهي تضع قيودا على تمويل إستثمارات في الاردن او تقديم مساعدات مالية مباشرة.

وسبق للدول الخليجية ان قررت منحة خاصة للأردن لم كما تقررت بعض الإجراءات لدعم الاردن في  لقاء مكة الرباعي وفي الحالتين إلتزمت فقط الكويت بحصتها من الاتفاق .

ويشكك ساسة اردنيون بوجود “خلفية سياسية” لغياب الدعم المالي السعودي المباشر للإقتصاد الاردني.

وكان رئيس وزراء الاردن عمر الرزاز قد زار السعودية مؤخرا ووضع الملك سلمان بن عبد العزيز بصورة ما حصل من ترتيبات في مؤتمر لندن الاخير المخصص لدعم الاردن حسب وكالة الانباء الحكومية

Print Friendly, PDF & Email

18 تعليقات

  1. الأردن ليس بحاجة للدعم الخارجي ولكن بحاجة لخلع منظومة الفساد، في أي دولة فقيرة فاشلة ستجد نظام سياسي فاسد، ووراء كل دولة ناجحة نظام خالي من الفساد، سنغافورة دولة معدومة الموارد من أقوى اقتصاديات العالم فما بالك بدولة مثل الأردن تعوم على كنز من الموارد الطبيعية بوتاس وصخر زيتي وتطفوا على آبار من النفط !!!! كم مساحة الأراضي الزراعية والقابلة للزراعة!؟’ كم عدد المواقع السياحية في الاْردن !!!!! من الذي أفقر الدولة وخصخص جميع الشركات التي تدر الدخل !؟؟ من الذي يقف سد منيع ضد استخراج النفط واستخدام الصخر الزيتي !! من الذي دمر الاقتصاد الزراعي وأفقر المزارعين !!!!!! الأردن دولة غنية بمواردها الطبيعية ومواردها البشرية ولكن الفساد أختطفها

  2. الغريب أن الإخوة الأردنيين يعاتبون بقية العرب وينسون أن سبب معاناتهم هو الفساد وسوء الإدارة الأردنية لموارد الدولة.

  3. ان فكرة المشاريع الإنتاجية مقنعه جدا للحد من ملء الجيوب المخزوقه على حساب هذا الشعب المتعوس

  4. عزيزي ال mughtareb
    أوجزت وأبدعت ووضعت يدك هلى الجرح، لم بسبق للمال الخليجي بالاردن او بغيره ان حقق اي انجاز يذكر لأي دوله، بل طالما عاد وبالاً على من يتلقى هذا المال، مشكلة الاردن الحالية هي نتيجة تراكم سنين طويلة من الفساد المقرون بتلقي الدعم الخليجي ومن مصلحة هذه المنظومة الفاسدة ابقاء الاردن بعوز لهذا الدعم المشؤوم ليتسنى لهم الاستمرار بفسادهم. الاردن ليس بحاجة لدعمهم لو أديرت الأمور بالشكل الصحيح، في فترة ما قبل الازمة السورية كان بمقدور الحكومة الاردنية فرض رسوم ترانزيت مرتفعة على المركبات الخليجية المتجه لسوريا ولبنان عائداتها قد تزيد عما يتلقاه الأردن من دعم منهم … ودمتم

  5. ربما لا نتفق مع هذه الدول في سياساتها الخارجيه ولكن في هذا الموضوع نتفق معهم. يريدون مشاريع على ارض الواقع وليس على الورق. شارع الاتوستراد الذي يربط بين اكبر مدينتين له اكثر من 40 عاما كما هو دون توسعه او تطوير. لي اكثر من 30 عاما خارج الوطن والاوتوستراد كما هو بل يصغر رويدا رويدا مع زحف معرشات البطيخ.

  6. عندما سأله المذيع عن تغير الوضع الاقتصادي في لبنان إلى الأفضل، أجاب ملحم بركات بالقول (عندما يبداء الخليجي بالاعتماد على نفسه ويتخلى عن اللبناني). كلام بركات لا يمكن أن يؤخذ في حينه على محمل الجد لكن هذه الأيام يسعى اللبنانيين او بعضهم إلى الوصول إلى حالة الخلاص والاعتماد على أنفسهم ولا تتركهم السعوديه أو فرنسا او إيران بحالهم. لبنان والاردن وتونس واليمن دول بحاجة إلى هذه الفلسفه. خرج اليمني من ذلك ولم يخرج التونسي واللبناني ولكن يبدوا ان الأردني يجبر على ذلك او ميال لها كما قال اخي المغترب

  7. بصراحة الشعب تأثر بالحكومة وصار يشحد . البلد لن تنمو بشكل مستدام بالاعتماد على الشحادة . إذا تركنا الشحادة واعتمدنا على حالنا رح يصبح لدينا استقلال سياسي بالاضافة الى الاستقلال الاقتصادي .

  8. تحياتي الى Al-mugtareb
    الواقع ان خسارة شركة الكهرباء الوطنية (والعائدة للدولة) تقدر سنويا ب 2 مليار دينار اردني ووفقا لما ذكره العين ابو غزالة في مقابلته على قناة رؤيا اواخر كانون الثاني 2019. لاشك ان هذه الخسائر سببها الزام شركة الكهرباء الوطنية بموجب المادة 8 (ج) من قانون الطاقة المتجددة على شراء كل انتاج مشاريع كهرباء الطاقة المتجددة وسواء استغلتها ام لا. مشاريع الطاقة المتجددة في الاردن رفعت اسعار الكهرباء والحقت اضرارا فادحة بالاقتصاد الوطني ولصالح بعض المتنفذين وشركائهم الاوروبيين , وخيرا فعلت حكومة الرزار بايقاف هذه المشاريع اوائل هذا العام , ولكن المطلوب الان تعديل (او الغاء )قانون الطاقة المتجددة وعدم الخضوع الى املاءات بعض السفارات الاوروبية التي تضغط على الحكومة للتوسع في مشاريع الطاقة المتجددة وذلك لمصلحتها البيئية ومتجاهلة بذلك مصالح الاردن الوطنية التي يجب ان تاتي اولا .

  9. هناك الكثير من الاردنيين يقيمون في الخارج ويمكنهم المساهمة بانشاء مشاريع منتجة تقام كشركات مساهمة تغني عن كل المساهمات الخليجية…ولكن…من يضمن عدم سرقة اموال لشركات المساهمة من قبل من يديرون هذه الشركات وتجربة المساهمين الصغار مريرة بهذه الشركات التي يستولي على مجلس ادارتها شخص او اثنين لأنهم كبار المساهمين ويديرونها بطريقتهم ويأخذون العمولات على شراء المعدات وعلى شراء المواد الخام فيسترجعون ما دفعوه ويبقون…كبار مساهمين.
    اذت الحل بالشركات المساهمة التي لا يسيطر على ادارتها كبار مساهمين بحيث يتحدد عدد اقصى من الاسهم بحيث لا يسيطر احد على مجلس الادارة واذا انتخب احد ما لايبقى اكثر من سنتين بحيث ياتي من بعده من يدقق ما انجز.
    لست خبيرا في الشركات اتمنى ان ياتي خبير ويضع الحلول التي تشجع الناس على المساهمة في الشركات المساهمة المنتجة والمربحة…..

  10. ___________ إعادة تأهيل وتوسعة مستشفى الملكة علياء ؛ توسعة مستشغى الأميرة بسمة؛ طريق الأزرق العمري ؛ طريق العقبة عمان ؛ ومشاريع اخرى جميعها تمويل سعودي.

    ____________ مستشفى العقبة العسكري ؛سفينة الغاز العائمة في العقبة ومشاريع اخرى جميعها تمويل كويتي .

    ____________ مركز الأورام السرطانية ؛أبراج المدينة الطبية ومشاريع اخرى جميعها تمويل إماراتي.

    ____________ أما بالنسبة للفساد والسرقة لم تسلم منها المساعدات الخليجية والاوربية وهناك أشخاص ليس من (أبناء العشائر) (ليبراليين ) من أنصار إقتصاد السوق ؛ اختلسوا كثيرا من هذة الأموال .

    ____________ أمريكا وأوروبا تدرك أن الأردن غير قادر على استعياب الزيادة السكانية الكبيرة الناتجة عن اللاجئين ؛ لذلك يقدمون المساعدات ويلزمون الآخرين بتقديمها خوفا من عدم الإستقرار و التأثير على مصالحهم في المنطقة.

  11. .
    — من اكبر الكوارث التي حلت بالاردن كانت المساعدات الخليجيه التي أتمنى الا تعود لا بصفه نقديه ولا بصفه مشاريع لان جميعها ستصب بيد مجموعه من المسوولين لتغطيه نفقاتهم وزياده مداخيلهم بل وترتيب نفقات اضافيه على المواطن بسببهم ، وسآتي بالأمثلة :
    ،
    — بحجه المساعدات الخليجيه النقديه تم فتح الاسواق الاردنيه دون قيود او رسوم للمنتجات السعوديه المدعومه وبالتالي سحقت المنتجات الاردنيه المشابهه فأغلقت المصانع وانتشرت البطاله لعشرات الاف العاملين .
    ،
    — بحجه استقطاب صندوق استثماري سعودي بعشره مليارات دولار تم سلق قانون يعطي الصندوق حق الاستيلاء على املاك البشر وتعويضهم وامتيازات اخرى لا مثيل لها وتم تسليم الهيمنه على اداره البنك العربي للدكتور باسم عوض الله فأصبح الاقتصادين الاردني والفلسطيني تحت المظله السعوديه باموال الاردنيين والفلسطينيين ، وبالنتيجه أخذ السعوديون ما ارادوا ولم يدفعوا دولارا استثماريا بالصندوق .!!
    .
    — دخل الإماراتيون على قطاع الطاقه البديله بتغطيه من اخوان وابناء عّم كبار المسوولين وتم توليد طاقه تزيد ثمانون بالمايه عن حاجه الاردن مباعه بالكامل للدوله سواء استعملت ام لم تستعمل بسعر يفوق خمسه اضعاف السعر السائد بالسوق وبعقود طويله الأجل تكلف المواطن والمستثمر الاردني اربعمايه مليون دولار إضافي سنويا تذهب لجيوب المستثمرين الإماراتيين وشركاؤهم من المسوولين الاردنيين .!!!
    .
    — سابقا عندما كانت تأتي الدفعات النقديه فان ثلثاها تتبخر في صوره امتيازات لرفاهيه المسوولين وما يذهب منها للمشاريع كان ايضا لمشاريع تم اقامه اغلبها ليديرها اولادهم وإخوتهم واصهارهم برواتب فلكيه تصبح معها المشاريع عباٰ يوجب توفير دعم سنوي من الخزينه لكي لا يتم اغلاقها .!!
    ،
    — لا نريد الدعم بل محاربه الفساد و توقف الدعم الخليجي بركه على الاردن كشف الهدر والفساد والنهب في بلد لا يحتاج دولارا واحدا من الخارج اذا ترك لاهله ان يعملوا دون تدخلات مسوولين انتهازيين وفاسدين .
    .
    .
    .

  12. أعتقد ان الدول الخليجيه لديها الحق في اختيار طريقة دعم الردن عبر مشاريع أو خلافه , وعلى الأردن أن يتعلم كيف يصبح منتجا , لا مستهلكا فقط يلهث وراء المعونات ( هذا بغض النظر عن ان هذه الدول تبعثر أموالها هنا وهناك )

  13. يذكر المقال:”وكان رئيس وزراء الاردن عمر الرزاز قد زار السعودية مؤخرا ووضع الملك سلمان بن عبد العزيز بصورة ما حصل”. ألأردن قرر ألأعتماد على ألذات فلماذا يطلب مساعدات؟ وما الفائدة من مضع ألملك سلمان بصورة ماحصل وألقرار عند ألأمير محمد بن سلمان؟! ! من ألأجدى للأردن أن يعالج أوضاعه ألمالية بأجراءات من شأنها تسكير عجز الموازنة ألعامة عن طريق تحصين ألمال ألعام ومحاربة ألتهرب ألضريبي ومنع ألهدر وتخفيض نفقات ألحكومة, ألخ. في حالة اصلاح الوضع ألمالي وألأداري, ربما يرى بعض ألمستثمرين امكانية ألأستثمار في ألأردن مما يساعد في توفير ايرادات غير ضريبية للخزينة ألأردنية.

  14. ____________ القرار في واشنطن!! ؛ وأمريكا والغرب يدركوا أهميه الأردن ؛ وهم يشاهدون عجز أبو منشار وصديقة من السيطرة على الحديدة ؛ إنهم لا يثقون بهذا الارعن.

  15. لا أري غير الصواب في رغبة المستثمرين دعم مشاريع إستثمارية تعود بالربح بدلا عن ودائع نقدية.
    لعل الحالة الاقتصادية الحالية للاطراف الثلاث ترغمهم علي مراجعة سياسات الاعتماد علي الغير أو التودد للقوي العالمية بأموال الشعوب المغلوب علي أمرها.

  16. يا ريت نعمل بالمثل القائل “على قد لحافك مد رجليك” ونخلص من شغلة الشحدة. بالأمس قرأت بأن السعودية سوف تستقرض 31 مليار دولار لسد العجز في موازنتها. أنا افضل التعامل مع ايران وسوريا والعراق وتركيا ولبنان وروسيا والصين وان نبتعد بالكامل عن أمريكا الغادرة

  17. اقتبس من المقال: ووفقا لمصدر دبلوماسي عربي طلب من الحكومة الاردنية إعداد وتقديم إقتراحات لمشاريع إستثمارية إنتاجية على اساس ربحي لإستنئاف ضخ بعض الاموال في الاسواق الاردنية بدلا من تقديم الودائع النقدية او النقد المباشر.

    بصراحة انا اوافق على هذا القرار. النقد المباشر من الخليج الى الاردن يجعل الاموال بأي الفاسدين المتنفذين. اقول كما يقول جلالة الملك الاردني، حان الوقت للاعتماد على الذات. لكن من الواضح أن دولة اعتادت على المنح و المساعدات لن تتغير ابدا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here