شركةٌ إسرائيليّةٌ تستخرج النّفط السوري المَسروق؟ هل بَدأ مُخطّط إقامة الدولة الكرديّة شرق الفُرات بدعمٍ إسرائيليٍّ أمريكيّ؟ وهل تنفيذ الأسد لتهديداته بإشعال فتيل حرب العِصابات بات قريبًا؟

ما كشَفته صحيفة “يني شفق” التركيّة وأكّدته صحيفة “لوس أنجيليس تايمز” من معلوماتٍ خطيرةٍ حول منح الإدارة الذاتيّة الكرديّة امتِيازات مِئات الآبار النفطيّة السوريّة شرق الفُرات إلى شركة إسرائيليّة لاستخراجه ونقله عبر الأراضي الأردنيّة إلى فِلسطين المُحتلّة، يبدو صادِمًا، لعدّة أسباب أنّ هذه السّرقة لثَروات سُوريّة تتم بحِمايةٍ أمريكيّة أوّلًا، ولأنّ الأكراد السوريين خانُوا الدولة السوريّة الأُم وتعاونوا مع دولة الاحتلال ثانيًا، ولأنّ الأردن إذا صحّت هذه المَعلومات، وليس هُناك أيّ نفي لها، سمح بتسهيل هذه السّرقة عبر أراضيه ثالثًا.

في مُقابلة مع صحيفة “إسرائيل هيوم” العبريّة نشَرتها قبل أيّام، أكّد رجل الأعمال الإسرائيلي مردخاي خانا هذا الاتّفاق بين الأكراد وشركته Global Development Corporation  وقال “لا أُريد أن يكون النّفط من نصيب إيران أو نظام الأسد، ويتم استِخدام العوائِد لتمويل بناء سورية ديمقراطيّة والدِّفاع عنها”.

الإنتاج الحالي للنّفط من الآبار السوريّة في حُقول العمر، والتنك، وكونيكو، والجفرة، والرّميلات، والسويديّة، وكبيبة، ومركدة، وتشرين، والجبسة، والشداوي، شرق الفُرات يصِل حاليًّا إلى 125 ألف بِرميل يَوميًّا، وهُناك مُخطّطات لرفعِه إلى 400 ألف بِرميل يوميًّا.

عندما كانت “الدولة الإسلاميّة” (داعش) تُسيطِر على هذه الآبار، كانت صهاريج النّفط تتوجّه بحُمولاتها إلى تركيا، ولكنّ الآن، وبسبب إغلاق الأراضي التركيّة أمامها، لأنّ السّلطات التركيّة تعرف أنّ الأموال ستعود إلى قوّات سورية الديمقراطيّة، فإنّ الطّريق الجديد باتَ عبر الأراضي العِراقيّة إلى الأردن ومِنها إلى محطّتها النهائيّة في موانِئ التّصدير في فِلسطين المُحتلّة، حسب هذه التّقارير.

تصريحات الرئيس دونالد ترامب التي أدلى بها قبل أيّام وكشَف فيها عن وجود 800 جندي أمريكي لحِماية آبار النّفط، ودعوة شركات أمريكيّة نِفطيّة مِثل “إكسو موبايل” لتشغيلها، والبِدء في أعمال تنقيب لزيادة إنتاجها، كانت من أجل التّمويه والتّغطية فيما يبدو، على التَّسلُّل الإسرائيليّ إلى هذه الآبار واستِغلالها وإعطاء حصّة كُبرى من العائِدات للانفصاليين الأكراد، وبِما يُساعِد على بِناء دولتهم في شِمال شَرق سورية.

الرئيس السوري بشار الأسد أشار أكثر من مرّةٍ في مُقابلاته الصحافيّة الأخيرة التي أعطاها لأكثر من محطّة تلفزيونيّة روسيّة لفَت الأنظار إلى هذه القَرصنة الأمريكيّة للثّروات النفطيّة السوريّة، وقال إنّه لا يستطيع مُواجهة أمريكا الدّولة العُظمى في الوقتِ الرّاهن، ولكن سيتم التصدّي لها، أيّ القرصنة الأمريكيّة، من خِلال شنّ حرب عصابات، على غِرار ما حدث في العِراق أثناء الاحتِلال الأمريكيّ، لاستعادة كُل هذه الآبار وإخراج القوّات الأمريكيّة منها.

هذه الثّروة النفطيّة هي مُلكٌ للشّعب السوريّ كُلّه، وليس للانفِصاليين الأكراد، الذين يُثبِتون مُجدَّدًا عدم ولائِهم للدولة السوريّة الأُم، ويعمَلون مع الأمريكان والإسرائيليين لتَفتيت سورية وسَلخ مِنطقة شِمال شَرق الفُرات الغنيّة بالثّروات الزراعيّة والمائيّة والنفطيّة عنها.

تسلّل شركة نفطيّة إسرائيليّة إلى هذه المِنطقة واستغلال ثرَواتها، سيُوفِّر الحجّة القويّة، لقبائل المِنطقة العربيّة، وللأكراد الشُّرفاء لمُقاومة هذه السّرقات التي تتم تحت حِماية البلطجة الأمريكيّة، وبدَعمٍ إسرائيليٍّ.

نتمنّى أن لا يكون الأردن، أرض النّشامى، الذي رفَض كُل الضّغوط الإسرائيليّة الأمريكيّة واستعاد أراضيه في الباقورة والغمر جُزءًا من هذه المُؤامرة، وأن لا يسمح بمُرور النّفط السّوري المَسروق عبر أراضيه، أمّا مُقاومة الاحتِلالين الأمريكيّ الإسرائيليّ لشَرق الفُرات فيرونها بعيدةً، ونراها قريبةً.. والأيّام والأشهُر المُقبلة ستُثبِت ما نقول.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

28 تعليقات

  1. منذ حرب الخليج الأولى التي شنَّتْها أمريكا على العراق و دخول الأنظمة العربية على الخط ، منذ تلك الفترة و أمريكا تُخطِّط للتسريع في تحقيق أهدافها في المنطقة العربية ، لقد تمَّ التّأَكُّدُ من خلال هذا ( المِحرار ) الأمريكي الدقيق مدى هشاشة و ضُعْف هذه الأنظمة و من تمّ أخذتْ أمريكا تفعل في المنطقة ما تريد و ما يحلوا ، و وصلت بها الوقاحة إلى التصريح عَلَناً بأنها هي التي تحمي عروش هذه الأنظمة بالمُقابِل كما عمِلتْ على فرْضِ فضيحة القرن ( صفقة القرن ) التي تهدف فيما تهدف إليه إلى تطبيع هذه الأنظمة مع الكيان الإسرائيليّ بذريعة أنّ إيران هي العدوّ اللدود الذي يجب محاربته عِوَض عَداء إسرائيل التي لا تُشكِّل أي تهديدٍ لعُروشِها و لا لبقائها على كراسي الحكم حتّى يو القيامة ، و ها هي أمريكا تنقُل سفارتها إلى القدس في تحدٍّ لجميع القوانين الدولية و قرارات الأمم المتحدة و المجتمع الدولي و هي متأكدة من أن العديد من هذه البلدان العربية ستحدو حدوها في هذا الأمر، لقد خرّبتْ أمريكا بعد تخريب العراق كُلّاً من سوريا و اليمن و مصر و ليبيا .. و غيرها من البلدان العربية ، لقد خلقتْ ما سمّتْه ( الفوضى الخلّاقة ) في المنطقة و تركتها تأخُذ مجراها في تشتيت ” البلدان العربية ” و تقسيمها لإضعافها و إبادة شعوبها و تشريدها حتى لا تقوم أية ديموقراطية حقيقية تُهدِّد مصالحها ، تلك المصالح التي تقوم على بقاء الأنظمة الشمولية القائمة التي تُعتبَر الضامن الوحيد و الأوحد لها ..
    أمريكا لا تسرق البترول السوري بل تأخذه أمام أعيُن هذه الأنظمة التي لم تستطع أن تمنعها و هناك سرقات أخرى في الخفاء لا يعلمها إلا أولئك الذين يأتمرون بأوامر أمريكا و ينتهون بنواهيها ..

  2. الاخ الغالى محمود الطحانو
    تحية مقدسية عاطرة من باب الساهرة
    هؤن عليك يا احي محمود !
    فلا مستوطنات قانوني او غير قانونية ولاضم القدس ولا العتراف بها كعاصمة موحدة لدولتهم البرية العنكبوتية سوفينفعهم او يفيدهم بل يقرب من ساعة اجل هذا الكيان العنكبوتي ورواله من على ظهر البسيطة ؟طالما احقوقنا مهضومة وطالم وراء هذه الحقوق شعب يحب الموت في سبيل الحياة وطالما وراء هذا الخق مُطالب ،
    اخي محمود
    احمق البيت الابيض ترامب اصبح كالحبشي الذبيح يرقوص مذبوحا من الألم ، واعوانه من حوله مثل حجر الشطرنج في ايدي الصهاينة ،لكنهم سوف يدركون ان قراراته هذه ستنقلب وبالا على ربيبتهم العنكبوتية ، ؟
    وغد لناظره قريب ،والأيام بيننا
    مح اطيب تحياتي الأخوية الحارة
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  3. كلهم مجرمون وشركاء في الجريمة،
    والشعوب هي من تدفع الثمن،
    استعمروا بلادنا واجرموا بحق شعوبنا وانسحبوا من بلادنا بعد ان سلطوا علينا من يكمل دورهم في نهب ثرواتنا واضطهاد شعوبنا،
    40 عاما وثروات الشعب السوري منهوبة كغيرها من ثروات الوطن العربي ،
    ما يميز ترامب عن غيره من حكام امريكا السابقين وقاحته !!!!
    فمثلا ألغاز لروسيا ، النفط لأمريكا، وهكذا ، فكل بلادنا العربية عبارة عن كعكة مقسمة بين الكبار،
    هناك معلومات ان سوريا تسبح على بحر من الغاز لو تم استخراجه لكانت سوريا ثالث أكبر دولة عالميا بتصدير ألغاز، حيث يقدر احتياطي ألغاز فيها ب 250 مليار م.مكعب،
    ولا نعرف حقيقة حجم النفط فيها!!!!
    مما يحزنني حقا أننا نمتلك هذه الثروة الهائلة وشعوبنا مضطهدة واحيانا لا تجد كسرة خبز تاكلها،
    شكرا لثورات الشعوب التي اوصلتنا لهذه الحقائق، والمخفي اعظم.
    وحتما سينتصر الحق.
    حسبنا الله ونعم الوكيل.

  4. تحليل الكاتب غير منطقي بعيد كل البعد عن الواقع اظن ان هذا تحليل نابغ عن الحس الوقومي العربي هكذا هيك الكتاب اللذين يعلقون شماعه تفكك الدول العربيه على الاكراد فما الاكراد الا ضحيه أفكارهم وتحليلاتهم فقط أورد بعض النقاط مثلا اعلب الدول العربيه يرفرف عليها علم إسرائيل حتى مصر على أساس ام العروبه كانت العلم ترفرف أيام مرسي وكاتبنا في تلك فتره زار القاهره فكان من الاجدر ان يسجل موقف ولا يزور الدول اللي يرفرف عليها العلم وتانيا ان الاكراد اختلط دمهم مع الفلسطيين بلبنان في مقاومه الاسارئيل حتى لم نرى ادانه من الفلسطييين على غزو تركيا على مناطق الاكرد مع رغم ان شعب فلسطيني يعاني من دمار الاسرائلي أتمنى ان تنشر راي وراي الاخر

  5. ربما تكون الميزة الايجابية لهذا الزمن الذي نعيش فيه هي أن جميع المؤمرات التي كانت تحاك لشعوبنا بتواطئ حكامهم المأجورين لدوائر الصهيونية العالمية ، تُحاك في الغرف المغلقة اصبحت تُدار على المكشوف وبكل سافر فيه تحدي رهيب لمشاعر من بقي في قلبه ذرة حياة .. نهب نفط سوريا يتم عبر خيانات بعض الاكراد الذين فقدوا ما كان لاسلافهم ك – ” صلاح الدين الايوبي ” من شرف وكرامة وعزة وتفاني في الدفاع عن قضايا الامة العربية والاسلامية وعلى رأسها فــــلـــســـطـيـن . الاعجب من نهب نفط سوريا استقدام لقطاء المارنيز الى ديار الاسلام ونهبهم للكثير من ثروات شعوب العرب بدعاوى مضللة .. كل ما يحدث منذ فترة في عالمنا العربي والاسلامي من حراك بعضه محق وبعضه لغايات خبيثة ستختفي عندما يدرك المندفعون بغير وعي أنهم دمى وبيادق في لعبة التلهية الصهيو- امريكية التي تستهدف تدمير مقومات الامة ، الاجتماعية منها والاقتصادية ..

  6. نرجو من رئيس التحرير أن يستمر بنشر هذه الفضيحة وان لا يستبدل الخبر وان يكرره لاكبر فترة ممكنة عسى الله أن يخجلوا على أنفسهم أموال العرب تذهب للكيان الغاصب حقا انه لامر جلل .

  7. اخي محمود الطحان كما تلاحظ لاشك فكلما يشتد الحبل اكثر في رقبة ترامب كلما يتمادى اكثر في تقديم التنازلات لاسرائيل من اعتراف بضم القدس كعاصمه للكيان الى ضم الجولان والان ضم المستوطنات والشد مستمر عليه . فقد كان وصوله للبيت الابيض في امريكا مدبرا والذين اوصلوه يعلمون جيدا فساده وتهوره ليسهل لهم التلاعب به واستغلاله وعندما ينتهون منه سوف يرمونه للكلاب وسيؤتون برئيس اخر متزن اكثر نوعا ما من طراز اوباما لارضاء المعارضين وليثبتوا ما انجزه ترامب من تنازلات لاسرائيل ومنحها الشرعيه كواقع قائم وبدون ثقل الفضائح والفساد التي رافقت ترامب. ياترى متى سيعي الشعب الامريكي لهذا المخطط الجهنمي الذي سيدمره في نهاية المطاف؟

  8. في يقيني الجازم ان هذه الخبر هو ذسيسة مغرضة اميركية -اسرائيلية يقصذ به تشويه الحقائق واوقائع الجرة على السحتين السورية والاقليمية المحاورة ،والتي اصبحت تثير المزيد من الرعب والفزع في اسرائيل خاصة لتخوفها من ان تحرير سوريا ورحيل القوات الاميركية منها وهزيمة قوات سوريا الذيموقراطية الكردية وتصاعد الاحزاث والعمليات العسكرية من جانب المقاومة في غزة وتحرير الاردن لمنطقتي الباقورة والمغير والعزم على الغاء الاردن لصفقة الغاز الاسرائيلي لكونه غاز فلسطيني مسزوق وفشلها الذريع في تطبيع الغلاقات واقامة تحالف مع دول خليجية كما تعلنرتكرر كل ذلك يشير الى انتكاسات فد تؤدي في وقت قريب الى ان تنتقل هذه الاحداث الى الداخل الاسرائيلي بالذاتزة؟
    اما القول بان الردن ااهاشمي الحبيب سوف يسمح بنقل النفط السوري لمصلحة الاكراد ولمنفعة اسرائيل فهذ هذيان اسرائيلي واحلام اضغاث ،ليس لان الردن سيمننع هذه الشاحنات لنقل النفط السوري بل لانه لنيكون هناك زولة كردية تبسط سيطرتها على منطقة منابع النفط شرقي نهر الفرات في شمال شرق سوريا ،
    وفي اعتقادي ان ترامب سيلجأ الى سحب قواته الفرار منسوريا فور بدء المقاومة الشعبية عملياتها العسكرية وهو ما اعلنه الاسد اسوري باعتبار القوات الاميركية قوات غزو للارض السورية وان مكافحة ومقاومة هؤلاء الغزاة الاميركيين حق مشروع ويجيزه القانون الدولي باستخدام القوة بجميع السبل واوسائل والاسابيع القليلة المقبلة سوف تكشف هذه الحقيفة ،والأيام بيننا ؟
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  9. أمريكا بعهد ترامب تحولت الي بلطجي مسلط علي الشعوب المقهوره انها لغة قطاع الطرق البلطجيه حين يقومون باعمال منافيه للاخلاق أولا ومن ثم القانون الدولي بالنسبه للاخلاق فان النعروف عن ترامب انه بدون اخلاق !!!اما خرق القانون الدولي فان العالم باسره ومنهم اقرب حلفاء أمريكا ( الاتحاد الأوروبي ) رفض ماصرح به بومبيو بان المستوطنات ليست مخالفه للقانون الدولي !!!!هل هناك اخلاق يملكها ترامب وادارته ؟؟؟هل تحول الحلم الأمريكي الي كابوس يقهر المستضعفين ؟؟؟ انه عهد ترامب فلا نستغرب أي مفاجآت منه كل شيء متوقع من هذا المعتوه

  10. من هي الدوله الخليجيه التي دعمت الأكراد بالمال والسلاح منذ ٢٠١٣ وهي الدوله التي تنادي بالتسامح مع الجميع الا من هم من جلدتها!! يلا يا حلوين مين ؟

  11. الحقيقة محزن وضع سوريا.. امريكا تسيطر على ثرواتها وروسيا على سماءها وتركيا على شمالها والمليشيات الشيعية على شرقها وداعش على باديتها وايران على قرارها.. وفوق كل ذلك نصف شعبها بين لاجئ ومتشرد والنصف الآخر يقبع تحت خط الفقر… ويأتي من يقول أن الأسد انتصر..

  12. إذا جاز لنا التعليق تحليلا للبعد الإستراتيجي لما يجري وجرى في شرق الفرات يتعدى في ابعاده وعود امريكا لإقامة كيان كردي بل اكتمال خطوط خريطة دفين احلام الكيان الصهيوني من” النيل للفرات ” والتي بدت ملامحه كما اسلفنا تعليقا بهذا السياق على صدر راي اليوم الغراء في شمال الفرات وآطاريف النيل ومابينهما من تحالفات وإجتمعات وتطبيع من باب الحماية مابين الكيان الصهيوني ودول الخليج كما من سبقتها من حكومات بني جلدتنا والتي كانت بالأمس القريب من الموبقات المحرمات واصبحت حلالا زلالا؟؟ “ولاراد لقضاء الله بل اللطف فيه “

  13. اذكر قصة قصيرة ولكن لها معاني كبيرة في التعاون وصد المعتدين في كل امر.
    وتلك القصة درسناها في الصفوف الابتدائية منذ نصف قرن.
    وهي باختصار عن اب شيخ حكيم جمع أولاده واعطى عصا لكل منهم وطلب ان يكسروها مفردة،
    فكانت مهمة سهلة، ثم جمع مجموعة عصا وطلب ان يكسروها مضمومة، فلم يفلحوا في المهمة.
    وهكذا احوال أمة العرب، دول مشتته يحكمها أنظمة شمولية مطلقة اساسها كراسي الحكم،
    وطز في الاوطان والشعوب والكرامة الوطنية وهامة العروبة والإسلام والضمير الإنساني.
    ويبقى الأمل المنشود على همة ووعي الشباب العربي المتعلم الموءمن في زهق الباطل وتبديل الظلام الى نور.
    والله ولي التوفيق.

  14. حق كوردستان
    حصّة كُبرى من العائِدات للانفصاليين الأكراد، وبِما يُساعِد على بِناء دولتهم في شِمال شَرق سورية.

    من حق كوردستان السيادة و السيطرة التامة على هراضيها و ثرواتها ……. ام نسيتم ان الشمال و الشمال الشرقى لدولة سوريا اللقيطة المصنوعة قسرا هى اراضى كوردستان ؟؟؟؟ ، و الاعراب النازحين من الربع الخالى يدعون انهم اصحابها . لا احد يعطى الكورد النفط او اى شئ اخر ، فهو حقهم الطبيعى و الاصلى فى ارضهم و ثرواتهم . كفى اسغباء !!! .

  15. في بلاد الحرمين المنطقة الغنية بالنفط هى المنطقة الشرقية التي فيها تقطن الأغلبية الشيعية ويقال انها ستصبح دولة مستقلة عندما يصل دور التقسيم لبلاد الحرمين التي من المفترض ان تتقسم الى ثلاث دويلات او جمهوريات هذا حسب مخطط الشرق اوسط الجديد الذي يساهم ال سعود في تنفيذه وتمويله

  16. اين جامعة الدول العربية ام أنها مشتركة معهم بتمرير النفط السوري عبر الاردن والعراق عندما أرادت تركيا محاربة الأكراد هبت هذه الجامعة الغريبة وانتقدت تركيا ما يقوم به الأكراد مؤامرة على سوريا والارض العربية المطلوب من مجلس النواب الأردني أن يرفض هذا العمل المشين وان يصادر كل كميات النفط التي ستمر في أراضيه ما وقع لسورية بسبب النظام عدم تنحية عن الحكم منذ البداية ما اوصل سورية إلى هذه النقطة فلا روسيا ولا إيران قادرون على الدفاع عن سوريا .

  17. اذا صح الخبر و ارجو ان لا يكون صحيحا و الأيام ستثبت ذلك فإن الأردن يتورط في أمور لا تنفعه بشيء إلغاز الفلسطيني المسروق و العراقي المسروق و الان السوري المسروق و هذه الأموال تذهب لجيوب الحراميه و الفاسدين و الشعب يحصد غير قلة القيمه و السمعه الرديه.

  18. القبائل العربيه في المنطقه او بالاحرى رؤسائهم خانوا الامانه وباعوا سوريا من زمان عندما انخرطوا في قوات قسد مقابل دولارات قليله وسوف يعملون حراسا وبوابين عند الشركه الاسرائيليه ولن يحاربوا لطرد الاسرائليين من المنطقه .

  19. التواطئ العربي مع الكيان الصهيوني والامبريالية الامريكية ليس جديدا:
    منع ناقلة النفط المحملة بالنفط الايراني الى سوريا من عبور قناة السويس من قبل اخوة السلاح المصريين في حرب اكتوبر ١٩٧٣….
    نقل النفط السوري عبر الاردن من قبل شركات اسرائيلية…
    ياحيف ….

  20. الى Al-mugtareb
    بعد التحيه والسلام

    اني كنت في انتظار تعليقك نعم و يجب على الملك أن يتحرك و الاردن يستطيع
    مع احترامي

  21. ذلك يفشل بحزم المقاومة السورية العربية الضاربة بمئات الالوف مع دعم الحلف الدولي من ايران و روسياو الصين التي ستنقض في الوقت المناسب حتما لسحق الاعداء .
    مئات الالوف من المقاومين جاهزون لسحق العدو الامريكي و عملاءه في العراق و سورية منذ عام 2003 و الى الابد .

  22. بدأت نهاية الاندساس الاسرائيلي الامريكي الضعيف في سوريا وسيرون الاهوال محيطة بهم و اسود المقاومة جاهزون لتلقي الامر .

  23. يعني هذا “الاعتراف “الإسرائيلي” باستخراج نفط سوريا “بتواطؤ مع قسد ؛ هو دليل قاطع بارتكاب “قسد جريمة سرقة موصوفة بالتعدد والاستعانة بقوى استعمارية” ما يؤكد وبالقاطع أنها “حلت محل داعش” التي انكشف تسخيرها من قبل الصهيونية الأمريكية و”الإسرائيلية” ؛ باعتبار أن الوحشية وهمجية القرصنة الاقتصادية ؛ لا تختلف عن الهمجية ووحشية قطع الرؤوس ؛ لأن قطع الأرزاق أكثر فظاعة من قطع الرؤوس ؛ ومن هذا المنظور يجب التعامل مع قسد الذي كشفت بما لا لبس فيه أنها عدوة ليس فقط للشعب السوري وإنما عدوة لكل شعوب المنطقة ؛ مهما ارتفع صراخها وذرفت من دموع ؛ فهي لن تختلف عن دموع التماسيح التي تذرف دموعها “تلذذا بافتراس ضحيتها ؟!

  24. الاسرائيلي يستورد نفط الشمال السوري من الاردن؟

    هل انتقل الاردن الى شمال سوريا وتركيا الى جنوبها؟

  25. .
    — هجمه اسراييليه مسعوره بهدف الاساءه للملك عبد الله بعد استعاده الباقوره والغمر ، تواكبها مع الأسف حمله اردوغانيه بتحريك نواب الإخوان وحلفاؤهم بالبرلمان ( الان ) بعد أيام من استعاده الأراضي الاردنيه بطلب إلغاء اتفاقيه وادي عربه ( شوف هالصدفه ) .!!!
    .
    — ثم ،،، المشروع غير قابل للتطبيق عمليا لانه يحتاج الى خدمات لوجستيه مكشوفة تتضمن آلاف السائقين يمرون من أراضي سوريه واردنية وصولا للكيان الاسرائيلي والبضاعة أصلا مسروقه ولا يمكن لاي نظام يملك ذره من العقل ان يتورط بقضيه كهذه خاصه في وقت كهذا .
    .
    — كتبت وأكرر هنالك الان حلف جديد غير معلن بين السعوديه وتركيا / اردوغان والأمريكيين بمباركه اسراييليه لذلك فان من مصلحه الحلفاء اختلاق القصص لابعاد الأنظار عما يخططون وينفذون .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here