سيف الإسلام القذافي يدعو لانتخابات رئاسية في ليبيا بأسرع وقت ويصدر كتيبا بآرائه

طرابلس ـ وكالات: دعا نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، سيف الإسلام، إلى تنظيم الانتخابات الرئاسية في البلاد بأسرع وقت ممكن من أجل احتواء المشاكل المتفاقمة.

ونقل نيقولاي سولوغوبسكي، الباحث في مركز  Katehon المستقل للتحليل، اليوم الثلاثاء من تونس، عن عضو فريق سيف الإسلام السياسي، محمد القلوشي، قوله في اتصال هاتفي: “سيف الإسلام دعا إلى إجراء الانتخابات الرئاسية في أسرع وقت ممكن”، حسب ما قالت “روسيا اليوم”.

ووجه القلوشي، حسب سولوغوبسكي، انتقادات إلى المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة لاقتراحه تأجيل الانتخابات حتى أواخر العام الجاري، مضيفا: “سيف الإسلام يثق بأن تأجيل الانتخابات سيجلب مزيدا من المشاكل والحل الوحيد للإشكالات المتزايدة في ليبيا هو الانتخابات”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان سيف الإسلام يعتزم الترشح لمنصب رئيس البلاد، قال القلوشي إن هذا قرار شخصي يعود لنجل الزعيم الراحل وحده.

كما نشر سولوغوبسكي صورا، وهي تظهر صفحات من كتيب يحمل تسمية “رؤية الدكتور سيف الإسلام القذافي للحل في ليبيا”، ويبدو أنه يعكس أهم نقاط برنامجه الانتخابي المحتمل.

ويتطرق الكتيب إلى النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية لـ”الحل في ليبيا”، حيث يشدد سيف الإسلام على ضرورة تعزيز المؤسسات الأمنية والعسكرية في البلاد ومصادرة الأسلحة الموجودة خارج سيطرة السلطات الرسمية وتهيئة الظروف الملائمة لعودة المشردين إلى ديارهم.

ويرى سيف الإسلام أولويته في وقف التهميش ومشاركة الجميع من دون إقصاء أحد في صناعة القرار.

وأعرب سيف الإسلام في الكتيب عن دعمه لجهود المبعوث الأممي الخاص لإجراء الانتخابات الرئاسية ومن ثم البرلمانية والبلدية في البلاد، مؤكدا ضرورة استمرار حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا تسيير عملها إلى حين تشكيل حكومة جديدة بعد انتخاب رئيس للدولة.

ويقترح سيف الإسلام الاعتماد في تهيئة الوضع على الجيش والشرطة وليس ميليشيات، مشددا على أن ذلك سيتيح القضاء على عصابات الهجرة غير الشرعية وتهريب الوقود.

كما ينص الكتيب على ضرورة أن تتواجد قوات إفريقية تحت مظلة الاتحاد الإفريقي بتفويض أممي بعد إجراء الانتخابات بغية المساعدة في بسط الأمن والاستقرار في العاصمة طرابلس إلى جانب قوات الجيش والشرطة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here