سلطنة عمان تؤكد التعاون مع “الفاو” للارتقاء بالمنتج الزراعي والسمكي

oman-and-fao

 

 

مسقط ـ “راي اليوم”:

عقدت بفندق قصر البستان اليوم جلسة المباحثات الرسمية بين السلطنة ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة ( الفاو).

وقد ترأس الجانب العماني في المباحثات الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية فيما ترأس جانب منظمة / الفاو / الدكتور خوسيه غرازيانو دا سيلفا المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة.

وأوضح الدكتور وزير الزراعة والثورة السمكية أن قطاع الزراعة بشقيه النباتي والحيواني يحظى بقدر كبير من اهتمام الدولة لما يقوم به من دور في توفير الغذاء لأبناء هذا البلد مؤكدا سعي السلطنة الى تبني تقنيات الري الحديثة والبيوت المحمية في الزراعة للحد من استنزاف المياه باعتباره عنصراً مهماً وفاعلاً في العملية الزراعية.

من جانبه أشار الدكتور خوسيه غرازيانو دا سيلفا الى أن السلطنة تعد من الأعضاء الفاعلين في المنظمة وهي تمتلك الكثير من الخبرات في مجال الزراعة وتربية الحيوانات وصيد الاسماك كما أنها تستضيف العديد من المؤتمرات والندوات والدورات التدريبية التي تقيمها المنظمة.

وقد تخلل جلسة المباحثات عرض فيلم مرئي حول التنوع الاحيائي في السلطنة وما تزخر به من مقومات زراعية وحيوانية وسمكية الى جانب المقومات السياحية اضافة الى امكانية الاستثمار في ظل الموقع الجغرافي المتميز للسلطنة الى جانب تنوع الموارد المائية والتي تعتبر رافدا حيويا للزراعة.

وقدم الدكتور أحمد بن ناصر البكري وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للزراعة عرضا مرئيا تحدث فيه عن اهمية الزراعة والثروة الحيوانية وقطاع الدواجن في الامن الغذائي للسلطنة.

وأشار البكري الى ان وزارة الزراعة والثروة السمكية لها العديد من الخطط المختلفة شاملة السياسات والبرامج الزراعية التي تهدف إلى التنمية المستدامة والحفاظ على الموارد الطبيعية.

وفي السياق ذاته تناول الدكتور حمد بن سعيد العوفي وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للثروة السمكية في العرض المرئي اهمية قطاع الاسماك باعتباره من القطاعات الاقتصادية الحيوية بالسلطنة بما تمتلكه من إمكانيات وموارد ولا يقتصر الأهمية على الناحية الاقتصادية بل يتعداه إلى النواحي الاجتماعية.

من جانبه قدم المهندس صالح بن محمد الشنفري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاستثمار الغذائي القابضة عرضا مرئيا استعرض من خلاله ما تقوم به الشركة من استثمارات في مجال الغذاء موضحا إن إنشاء الشركة العمانية للاستثمار الغذائي القابضة كذراع استثمارية حكومية يأتي بهدف تحقيق قدر من الاكتفاء الذاتي من سلع غذائية إستراتيجية وان الشركة تساهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي والأمن الغذائي للسلطنة وذلك من خلال الاستثمار المباشر بإدارة شركاتها التابعة لها او المساهمة في ادارة الشركات الاخرى التي تمتلك فيها اسهما.

على صعيد متصل اوضح سعادة الدكتور راشد بن سالم المسروري الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للمخازن والاحتياط الغذائي الى أهمية وجود الاستثمارات في مجال الغذاء من اجل استدامتها مشيرا إلى أن الهدف من إنشاء الهيئة هو توفير السلع الغذائية الأساسية لأوقات الطوارئ ، كما أن مجلس إدارة الهيئة يقيم بشكل متواصل نوعيات وكميات السلع الغذائية التي يجب أن تحتفظ بها الهيئة وفقا لمعطيات وظروف المرحلة الزمنية.

الجدير بالذكر ان منظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة /الفاو/هي بيت الخبرة الأول عالميا في مجال المشاركة في اعداد استراتيجيات القطاع الزراعي وبالتالي الاستعانة بهذه المنظمة سوف يضيف قيمة إلى وثيقة تعتمدها وزارة الزراعة والثروة السمكية كإستراتيجية شاملة للتنمية المستدامة للقطاع الزراعي والتنمية الريفية حتى 2040م.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here