سفن إيرانية تبدأ مهمة غربي الأطلسي في مارس وسط توتر بين طهران وواشنطن على خلفية نشر حاملة طائرات أميركية في مياه الخليج العربي

طهران/الأناضول – أعلنت طهران، الجمعة، بدء قطع بحرية إيرانية مهمة غربي المحيط الأطلسي، في مارس/آذار المقبل، تستمر نحو 5 أشهر.
جاء ذلك في تصريح صحفي لنائب قائد القوات البحرية، تورج حسن مقدم، نقلتها وكالة أنباء  إرنا الرسمية.
ولفت مقدم أن القطع البحرية تضم المدمرة سهند ، الحاملة للمروحيات، دون تفاصيل بشأن طبيعة المهمة التي ستنفذها في المنطقة.
ويأتي الإعلان وسط توتر بين طهران وواشنطن، على خلفية نشر الأخيرة، في 21 ديسمبر/كانون أول 2018، حاملة الطائرات يو. إس. إس. جون سي ستينيس في مياه الخليج العربي، كأول سفينة حربية أمريكية تصل المنطقة منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران.
وآنذاك، قال رئيس هيئة أركان الجيش الإيراني، حبيب الله سياري، إن  البحرية الأمريكية مسموح لها بالإبحار في المياه الدولية قرب إيران، مثلما هو مسموح للبحرية الإيرانية بالإبحار في المحيط الأطلسي قرب المياه الأمريكية  .

تجدر الإشارة أن طهران تعتبر المدمرة سهند  الأكثر تطورا من نوعها في غرب آسيا، وتقول إنها تعمل بأربعة محركات ولا يمكن للرادارات رصدها.
وفي السياق، قال نائب قائد القوات البحرية الإيرانية إن نحو 59 سفينة حربية تبحر حاليا في خليج عدن، لـ ضمان مصالح طهران في المحيط الهندي أيضا .

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. تحيى ايران. استطاعت ان تتطور بجهود أبنائها وتمتلك ناصية العلم وتقارع دولا كبرى بل عظمى. الف تحية لإيران

  2. باسمه تعالي
    ستنصر ايران علي امريكا و اذنابها باذن الله.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here