سعادة الحشار: لبنان يتحد في وجه الفساد

سعادة الحشار

 يمر لبنان بحالة غضب شديدة جراء تردي الحالة الاقتصادية في الدولة وفرض الحكومة لضرائب جديدة ستطبق في بداية العام القادم.

الأوضاع الاقتصادية السيئة في لبنان لم تحدث بين ليلة وضحاها ، فقد أستمرت الدولة اللبنانية في السنوات القليلة الماضية بمواجهة العجز الكبير في نمو الإقتصاد الذي أثرت عليه عوامل كثيرة منها الحروب والمشاكل السياسية بالإضافة إلى الفساد وضعف التخطيط الاقتصادي.

التظاهرات الكثيفة التي شهدتها المدن اللبنانية أثارتها موجة الغضب الكبيرة التي اجتاحت وسائل التواصل الإجتماعي والتي قامت بدورها بدعوة المواطنين للنزول للشارع والتعبير عن رفضهم للفساد والسياسات المالية والاقتصادية في البلاد.

الدولة اللبنانية عانت ولسنوات طويلة من سيطرة الأحزاب السياسية على مشهدها الإجتماعي والاقتصادي ، الأمر الذي كان يؤثر وبشدة على مستوى الاقتصاد والتعليم والصحة ، بالاضافة لتدهور مستوى المعيشة لدى المواطن اللبناني وتفاقم مشاكل عديدة كالفقر والبطالة.

المظاهرات في لبنان أتت هذه المرة بطابع خاص ومميز ، فلقد شاركت بها جميع الأطراف و الطوائف اللبنانية والتي توحدت ولأول مرة منذ أكثر من ثلاثين سنة لرفض سياسات الحكومة الاقتصادية.

الأوضاع الاقتصادية الأخيرة وحدت اللبنانيين في كلمتهم تجاه الفساد وجعلتهم يلتقون بعدما فرقتهم السياسة لسنوات طويلة أبعدتهم فيها عن التفكير في مصلحة لبنان الكبير الذي يضم كل اللبنانيين على اختلاف اطيافهم و انتماءاتهم السياسية.

كاتبة من سلطنة عمان

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. كيف لعينيك ان تكون بتلك الديار
    بعيدة جدا
    كيف سأخبرك عني
    وعن جنوني
    وكيف جعلتيني غريبا في موطني
    جسدي هنا
    وروحي بتلك الديار

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here