سخرية ونُكات على شبكات التواصل الإيرانيّة من المواقع السريّة التي عرضها نتنياهو في الجمعيّة العامة على أنها مخازن لإخفاء النووي الإيراني.. “تورقوز  آباد” حي شعبي والموقع مغسل للسجاد.. إيرانيون يلتقطون الصورة أمام المبنى.. وظريف وعراقتشي لا يتمالكان نفسيهما من الضحك أمام الكاميرا

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

أشعل العرض الذي قام به رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الجمعية العامة للامم المتحدة مواقع التواصل في ايران، وسخر الإيرانيون تحديدا من المواقع السرية التي عرضها نتنياهو لأنشطة ايران، وتحديدا منطقة “تورقوز آباد ” وهي منطقة شعبيه  تقع جنوب طهران على طريق “قم”،  وانتشر في ايران هاشتاغ “#توروقوزآباد”، تداولوا خلاله صورا للموقع النووي المزعوم، مصحوبة بتعليقات ساخرة من تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي.

  البناء الذي عرض صورته  نتنياهو أمام الجمعية العامة ليس إلا مغسل للسجاد ، كما هو معروف لدى أبناء المنطقة ، وعرضت الصحف والمواقع الإخبارية  الايرانية صورا من داخل المبنى الذي حمل صورته نتنياهو على أنه موقع لأنشطة ايران العسكرية السرية التي تخفيها عن العالم .

وكتب أحد المغردين الايرانيين” “كما تشاهدون في الصورة تم فرش التجهيزات النووية الإيرانية في الشمس حتى تنشف من الرطوبة”

 وتظهر في الصور باحة كبيرة فيها  سجاد ممد على الأرض، وعلى الجدران ، ويبدو المكان للعموم وليس سريا ، وقال مصدر إيراني لـ”رأي اليوم” أن المغسل المعروف في المنطقة يعود إلى موطن يدعى السيد” رضايي وشركاه”، وإن منطقة ” تورقوز آباد” منطقة شعبية

وتسابق مواطنون إيرانيون لاتقاط الصور أمام المبنى، فيما أظهر فيديو مجموعة من الشبان يقفون أمام البناء المقصود  ويشيرون إلى الصورة في يد نتنياهو، ومدخل مغسل السجاد .

واثناء سؤال طرحه مراسل التلفزيون الإيراني على الدبلوماسي الإيراني عباس عراقشي أثناء جلوسه إلى جانب وزير الخارجية محمد جواد ظريف، لم يتمالك الرجلان نفسيهما من الضحك، وقال عراقشي هذه المرة وصل بهم الأمر إلى” تورقوز آباد”  وقال عراقشي ضاحكا..” في الحقيقة لا أعرف يبدو أن أحدهم خدع نتنياهو ” وبذات الوقت كان  ظريف قد دخل في نوبة ضحك.

وكان نتنياهو في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أشار إلى  وجود مخزن سري في العاصمة الإيرانية طهران، للأسلحة الذرية وخاطب العالم قائلا  “حصلنا على ألف مستند وشريط فيديو يكشف أن هناك مبان في طهران لصناعة أسلحة نووية”.

وتابع  “إيران لديها مخزنا ذريا في طهران، في منطقة “تورقوز أباد” جنوب طهران، وهو أمر أكشفه للمرة الأولى”.

Print Friendly, PDF & Email

10 تعليقات

  1. صدقوني انا كإيرانية والتي تعرف معنى دارقوزآباد ضحكت كثيرااااااا وهنا اشكر نتن ياهو

  2. يغسلوا السجاد ، يجمعوه على شكل رول بعد الجفاف ثم تختفي هذه الرولات وهكذا تتغير الاحجام والاعداد والاماكن كل يوم ، تظنه الاقمار الصناعية بهذا الشكل صواريخ تاتي من المصانع و تخزن في ذلك الموقع ، بتوضيح ايران لطبيعة هذا الموقع طمأنوا الصهاينة واخرجوا الموقع من دائرة الشك ، سيبحثوا عن موقع آخر وحجج أخرى ، من جادل الله في لون بقرة لن يتورع ان يجادل الايرانيين والعالم الى يوم الدين .

  3. ادا كشف كذبك مرة ….فلن يصدقك أحد من بعد ، و لو صدقت….نقلة معلم ….و الشيخ (النتن ياهو) مات.

  4. مرعوب نتنياهو من حزب الله و من إيران و الآن أتا السجاد الآيراني ليخلق له هاجس السلاح النووي. أين تهديداتك لقصف لبنان و سوريا و إيران و حتى العراق. المهم ضحكت الإرانيين كثيرا و هذا يحسب لك.

  5. ومن المفارقات الرائعة والتي (کما یبدو) تعمد خبراء جهاز “ضد التجسس” الایرانیین في توجیه عملاء نتنیاهو الاغبیاء نحوها، هي أن کلمة “تورقوزآباد”، في الامثال و النکات الشعبیة الایرانیة، یُضرب بها المثل للمکان التافه والمتخلف التي لم تتحضر وبقي متخلفا بعیدا عن المدنیة والرقي! ولما یرید الایرانیون أن یذکروا مکانا بعیدا عن الحضارة والمدنية، یقولون: هذا ینتمي الی “تورقوزآباد” او “دورقوزآباد”! فكيف وجد خبراء الحرس، مکانا بنفس الاسم علی الخریطة ووجهوا انظار عملاء نتنیاهو الحمق الی ذلك المكان؟ خطة رااائعة جدا.. 😀
    مسکین نتنیاهو، وقع في شباك الحرب النفسية الایرانیة بشکل مضحك جىا!

  6. ليس ثمة شك ان الايرانيين فعلوها بالصهاينة. اخذوا صورا لمغسل السجاد ثم باعوها للمخابرات الصهيونية على انها معامل سرية للاسلحة الذرية!!! و الله اذا “عملاء” اسرائيل في ايران من هذا الوزن فهنيئا لإيران. يعني قبل شهرين اسرائيل اعتقلت وزير من وزرائها على انه عميل ايراني. ثم ارادت ان “تصفع” ايران و تريها ان لديها عملاء اقوياء يجلبون لها الذري و سلاحه!!
    (…) أُم مخابراتك يا نتن ياهو.

  7. الحقيقة أنه “ليس عدلا” أن تتوفر هيأة الأمم المتحدة على مهرج واح وبهلون واحد” يبعث على الضجر والملل ؛ بل مستحسن أن يجد منافسا له في “إدخال البهجة والضحكات العالية” سيما وأن طرمب ما زال مبتدئا في حقل البهلوان ؛ فكان رائعا أن يغطي عنه المحترف نتن ياهو ؛ سيما وقد وقع ضحية عميل من الموساد “جاسوس لدى إيران” !!! لتكون “السخربة إكثر جاذبية”!!!

  8. أيها السادة الكرام لا تظلمو “بنيامين” المعروف بصدقه.
    هذا الموقع استعملته إيران لتجرب فيه تقنية نووية جديدة سرية للغاية اسمها السجاد النووي والغرض منها القضاءعلى إسرائيل باستعمال بساط الريح النووي.

  9. حقیقة کانت مسرحیة مسلیة!! و من الواضح انّ جهاز الامن الاسرائیلي تلقی ضربة قاسیة …شکرا شباب الحرس!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here