سخاء “صيني” في تقديم معدات طبية للأردن والملك والملكة يشكران “جاك ما”

عمان- “رأي اليوم”:

قالت تقارير إعلامية أردنية بأن رجل الأعمال الصيني الشهير “جاك ما” مُؤسّس موقع “علي بابا” قدّم مساهمة فعّالة في تعزيز الاحتياط الاستراتيجي الطبّي الأردني خلال الساعات القليلة الماضية.

 وكان وزير الصحة سعد جابر قد صرّح بأنّ المخزون الاستراتيجي الطبّي للدولة الآن في حالة ممتازة بعد مبادرات مدعومة من العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا العبدالله.

ووفقا لمحطة المملكة الفضائية فقد تم تعزيز الاحتياط الاستراتيجي الأردني ب100 كاشف خاص لفيروس كورونا، إضافة ل30 ألف كاشف حرارة عن بعد ونحو 30 ألف بدلة عزل طبي.

وتم تأمين نحو 300 ألف كمامة أيضا والعديد من المعدات الطبية خصوصا تلك المعنية بحماية “الأطقم الطبية”.

وعلى شاشة التلفزيون الأردني بث خبر عن اتصال هاتفي شكر به الملك رجل الأعمال الصيني “جاك ما” صاحب ومالك أكبر مجموعة صينية بمجال الاستثمار العالمي وهي مجموعة علي بابا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

15 تعليقات

  1. نعم الشكر لكل إنسان يعتمل بالانسانيه ويعمل من أجل حمايتها. والارتقا. بها…
    فهل تسلك الأموال العربيه النفطية العملاقه في خدمه البشرية بدلا من النزاعات الفارغة العقيمة المريضة

  2. للأخ جلال العربي
    تكثر انت وبعض الاخوة من التقليل من شأن المساعدات الصينية لدول العالم تماشيا مع الدعاية الامريكية الموجهة ضد الصين
    فأحيانا تذكرون بعض الاقاويل الغير دقيقة وأحيانا اخري تذكرون فقط نصف الحقيقة وتعيدون وتكررون بإصرار على ما تقولون حتى ليبدو بانكم صدقتم ما تكتبوه..
    -المساعدات الرسمية الصينية للإسبان والتشيك والطليان سليمة 100% ولا فيروس ولا غبار عليها
    -ما تدعون بانه غير صالح (بالأحرى نتائج اختباراته غير موثوقة ولا مطابقة للمواصفات.) وموبوء (هذه من عندكم..) هو جزء مما قامت به اسبانيا وتشيكيا بشرائه بنفسهما من شركات صينية غير مرخصة بالرغم من حصولهما من وزارة التجارة الصينية على قائمة بالموردين المعتمدين والمرخصين من قبل الإدارة الوطنية الصينية للمنتجات الطبية لمثل هذه المعدات والأجهزة..
    وبالرغم من ذلك سيتم استرداد هذه المعدات واستبدالها باخري سليمة ومرخصة…
    -كثر الله خيرها الصين هي وروسيا وكوبا وكل الدول التي تقدم مساعدات بلا مقابل ومن نفس انساني بحت (حتي هذه تشككون بها وتنسبوها ل”عقدة الذنب”!!!!) للدول المحتاجة والفقيرة وامثالك انت والردادي واخواتهم لم تنبسوا ببنت شفة عما يفعله ويصرح به احمق “البيت الأبيض” الأمريكي العنصري فهو وكقوة سائدة (طبعا بالعربدة والسلبطة) على العالم ليس فقط لم تقدم ابرة بسنت امريكي لاحد ولا حتي رفعت الحصار عن الدول المنكوبة اللي بحاجة لمساعدات طبية ولكن أيضا ستمنع الآخرين من الحصول عليها كما صرح هذا المهرج الأرعن يوم الامس…
    -لذا ننصح الأردن بتسليم ملف فحص المعدات والأجهزة المستوردة واللي متبرعة بها الصين الشريرة للأردن للأخ جلال العربي وتعيين الأخ الردادي مساعدا له…
    -لنتعود ان نكتب بأمانة وان ننقل الحقيقة كاملة ولو كانت لا تتوافق مع رؤيانا فربما نتطور…

  3. رسالة الصين تقول انا زعيمة العالم الان . انا من تعولون عليه بعد اليوم انا لا اساعدكم ببيعكم خردة الاسلحة انا سانقدكم من ان تهوى بلدانكم وتختفي. انا لست امريكا التي تعتبركم منديل يرمى به لانه لن يصلح لشيء بعد استعماله.
    الاردنيون يجب عليهم ان يستفقوا ولا يعتمدوا على صدقات آل الخليج.

  4. صرخة.. من قلب محب….
    والله امبارح كانت عندنا الإصابات الجديدة في ولاية الينوي /شيكاغو/ 1450 والموتى 52 في يوم واحد!! والولاية بعدد سكان الاردن تقريبا. والانكى كبير السن لا يدخلوه المستشفى لعدم وجود متسع ومنهم صديق اردنى من وجوه الجالية العربية قضى في بيته. نفخر بالانضباط في الاردن انتم في نعمة وفي ايد امينه. ….التزموا…….. ..التزموا…. .ادام عليكم الصحة والعافية.

  5. هناك قادة وشعوب لديهم قابلية للأستعمار والسبب هو اما الأستبدداد أو رواسبه فهم لايميزون بين الأستعمار الحالى أو الدى يساقون اليه فهل يعلمون أن كل وباء يتبعه استعمار . ( صحيح أن الأنساس لايترك بدعة الا واعتنق أكبر منها )

  6. ( المعدات والاجهزه الصينيه لا تصلح للاستخدام وملوثه)… هذا كلام يراد منه تشويه وجه الصين الذي بدا مشرقا خلال هذه الازمه.. بينما انكشف وجه ترامب القبيح. والاروبي العاجز واللانساني..

  7. علينا أن لا نتوجه لا شرقا ولا غربا.. علينا الاعتماد على أنفسنا….. الاكتفاء الذاتي…. لتذهب إلى الجحيم الامه التي لا تستطيع صناعة .. كمامه.. وهي قطعه من القماش او الورق مثلها مثل لفائف التواليت.. ( لا خير في أمة لا تأكل مما تزرع ولا تلبس مما تصنع) قال عليه الصلاة والسلام.. وهذا الحديث ينطبق على جميع مناحي الحياة لدى الامه.. نحن كعرب نعتمد على غيرنا في كل شيء.. وهذا أخطر ما يكون.. لا نستطيع صناعة سروال يستر عوراتنا.. حتى مسابحنا وسجاجيد صلاتنا نستوردها من الخارج… السؤال هنا.. من السبب في ذلك.؟؟ ؟.. مع اننا نملك كل شيء وخاصة المال والموارد.

  8. النصيحة الاردن يجب الفحص المعدات قبل الاستخدمها كثير من الدول اشترت المعدات والأجهزة الفحص من الصين طلعت مغشوشة غير صالحة بل إنها ملوثة فضيحة الان في إسبانيا حول الاستخدام المعدات الصينية ساهمت في زيادة عدد الإصابات الوفيات في إسبانيا

  9. الاردن الشقيق ليس بحاجه الى دعم لامالي ولادعم لوجستي .ماحصل عليه الاردن من اموال قادر ان يبني ١٠دول مثل الاردن ولديه الكفاءات العلميه والتقنيه والمهارات اليدويه لتصنيع كل شي لكن تذهب الاموال الى ابناء الذوات والذوات والمحسوبيات وينادون على عامة الشعب انهضوا ان الوطن يناديكم وبحاجه لكم لااقتبس جمله من احد رجال الدين في الاردن العزيز يقول الاردن لاينقصه مال ينقصه امانة الرجال يجب ان تقطع يد كل سارق حتى يكون عبره للاخرين ماشاهدتم الدكتور بشار ماذا فعل اجبر كل من استفاد من مال سوريا ان يسدد الديون واصبح اليوم لدينا وفره من المال حما الله العروبة والعرب من مراكش حتى البحرين

  10. الملك عبدالله شخصية متوازنة ومتواضعة ومحبوبة علي مستوي القيادات المبدعة والمثقفة القوية حول العالم، لا نستغرب هذا التعامل الصيني مع ملكنا الحبيب، حتي نحن الشعب الأردني الملك عبدالله ملك قلوب الشعب بحبه واحترامه وتواضعه وحكمة أدارته بالصعوبات، فنحن نفهم معني حب الصينيين وقيادات العالم المتحضر للملك.

  11. الصين تؤكد قولا وفعلا أنها صديق وقت الضيق.

    امريكا تستعمل حلفاءها ركوبة لتنفيذ اطماعها وتلقي بهم إلى مكب الزبالة عندما تحقق ما تريد، وهكذا الغرب كله.

    انظروا حال ال سعود، سلموا كل شيء لأمريكا ظاهرا وللكيان اللقيط سرا، وعندما تحقق استقرار الكيان واستولت امريكا على أموال البترول، ألقت بهم إلى التهلكة.

  12. نتذكر في هذه الساعات الحرجة والتي يكتشف فيها الصديق الحقيقي والمزيف ومن يريد بنا خيرا سيادة الرئيس السوري بشار الاسد الذي قال علنا : علينا كعرب أن نتوجه شرقا
    فالصين وماليزيا واندونيسيا ومعظم دول اسيا هم الاقرب الينا حضاريا وانسانيا وثقافيا. أمريكا ومن لف لفها ترسل لنا خردة الاسلحة والمؤلمرات والاوامر وكل ما يدمرنا على المدى الطويل. اما الاشقاء الميسورين وااذين ننتظر الوقوف الى جانبنا في هذه المحنة فيرسلون الكامامات التي بحوزتهم الى العدو الصهيوني بالتسنيق والترتيب مع الموساد.
    تحية للصين حكومة وشعبا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here