زيمبابوي.. تحقيق مع زوجة موجابي بتهمة تهريب العاج

هراري- (د ب أ): خضعت جريس موجابي، زوجة رئيس زيمبابوي السابق، لتحقيق في اتهامات تتعلق بتهريب العاج إلى آسيا تحت ذريعة الهدايا الدبلوماسية.

وتواجه جريس موجابي اتهامات بسلب مخزون العاج في زيمبابوي ونقل شحنات منه إلى زوجات رؤساء دول أخرى وشخصيات بارزة في آسيا والشرق الأوسط، حسبما أفاد تيناشي فاراو، المتحدث باسم هيئة إدارة المتنزهات والحياة البرية في زيمبابوي.

وقال فاراو لوكالة الأنباء الألمانية إنه برغم حظر تجارة العاج، تردد أن جريس طلبت تصريحا لتصدير عاج بقيمة ملايين الدولارات.

وأضاف: “فتحنا تحقيقاتنا وأدركنا أن السيدة الأولى السابقة جريس موجابي تتاجر بشكل غير قانوني في العاج”.

وذكرت الشرطة إن بلاغا مجهولا قاد المحققين إلى السيدة الأولى السابقة.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة تشاريتي تشارامبا: “نحن نشتبه أيضا في أن العاج الذي ضبطه مسؤولو المطار بعد أيام من تدخل عسكري، يخص السيدة الأولى السابقة”.

وتم ضبط شحنة من العاج وزنها 200 كيلوغرام في كانون أول/ ديسمبر من العام الماضي في مطار روبرت موجابي الدولي في هراري. وقدرت قيمة تلك الشحنة بـ500 ألف دولار وكانت في طريقها إلى ماليزيا.

وتمتلك زيمبابوي مخزونا من العاج بقيمة ملايين الدولارات، ولكنها لا تستطيع التجارة فيه دون الحصول على إذن بموجب معاهدة التجارة الدولية في الأنواع المهددة بالانقراض من الحيوانات والنباتات البرية .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here