زوج يقتل زوجته المصابة بفيروس اتش أي في بجنوب باكستان

إسلام آباد  (د ب ا)- قال مسؤولون اليوم الخميس إن الشرطة في جنوب باكستان ألقت القبض على رجل متهم بقتل زوجته المصابة بفيروس العوز المناعي البشري ” اتش أي في ” المسبب لمرض الإيدز في منطقة منتشر بها الوباء.

وقال المسؤول بالشرطة وحيد ماني إن الرجل في بلدة راتو ديرو قام بخنق زوجته للاشتباه في أنها قامت بخيانته، وقام بتعليق جثتها في شجرة لكي يبدو الحادث كأنه انتحار.

ويشار إلى أن بلدة راتو ديرو، الواقعة بإقليم السند، بلدة صغيرة تم تأكيد إصابة نحو 800 شخص من سكانها ، معظمهم من الأطفال، بفيروس اتش أي في خلال الشهرين الماضيين.

وقال عرفان بالوش، المسؤول الآخر بالشرطة، إن الرجل قتل زوجته / 32 عاما/ لأنه اعتقد أن إصابتها بفيروس اتش أي في يعني أنه ربما كانت على علاقة جنسية بشخص آخر.

وقال الطبيب سيكاندار ميمون، مدير برنامج مكافحة مرض الإيدز في السند إن السلطات الصحية قامت بفحص نحو 25 ألف في البلدة هذا الشهر.

ويزور فريق من أطباء منظمة الصحة العالمية المنطقة اليوم لتحديد السبب الرئيسي لتفشي الفيروس واقتراح إجراءات وقائية.

وقد أشار خبراء في مجال الصحة إلى أنه ربما يكون سبب انتشار الفيروس إعادة استخدام حقن ملوثة من جانب أطباء غير أكفاء.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here