“زهقنا ومش فارق معانا”.. إعلامية وفنان يُهاجمان محمد رمضان برسائل شديدة اللهجة

القاهرة- متابعات: بعد سخرية الفنان محمد رمضان، من أزمة الطيار الذي أوقف مدى الحياة بسببه، هاجمت الإعلامية دعاء ‏فاروق، رمضان، بعدة رسائل شديدة اللهجة.

وكتبت فاروق عبر “انستجرام” مُرفقة بصورة من فيديو رمضان: “هل تعلم يا نجم النجوم إن هناك ما يسمى بالمن والأذي في ‏القرآن الكريم، فإذا عرضت المساعدة على أحد ثم فضحته بنشر هذا العرض أو هذه المساعدة على الملأ فهذا يسمى منٌ وأذى”.‏

وأضافت: “أي أنه حبط عملك ولا قيمة له لا دنيا ولا آخرة، هل تعلم يا نمبر ون أن المنظرة بفعل الخير وبمساعدة الناس اسمها رياء ‏والرياء يا نجم هو الشرك الخفي الذي لا يقبله من لا شريك له، هل تدرك يا مبدع أن تعليقك على هذا الفيديو بأن الدكتور اللي صورك ‏اتوقف مدى الحياة اسمه تلقيح بالكلام وكيد وهمز ولمز وسخرية واستهزاء بموقف حزننا له جميعا”.‏

وتابعت: “عندنا دم يا أخي، بنحس بالناس يا سيدى، بتفرق معانا مشاعرهم يا فنان يا حساس، لم يصبنا فيروس التباهي ‏بأذية مخاليق ربنا والتريقة عليهم بعدها، حضرتك بتكيد زى النسوان الكيادة الطيار اللي اتوقف بالفعل مدى الحياة بسبب منظرتك، ‏تاريخ طويل كان يجب أن ينتهي بتكريم وخروج مشرف انتهي بخروج مخزي بسبب فيديوهات جنابك اللي بتبلينا بيها كل يوم”.‏

وأوضحت: “مش معقول الإحداث يا محمد خلاص بقي بقالك كتير مهم ومشهور وبتركب كل يوم طيارات خاصة وعربيات من ‏الفضاء وإحنا مصدقينك والمصحف ونبصم بالعشرة إنك واصل وأغنى من سلطان بروناي، خلاص بقي إحنا زهقنا ومش فارق معانا ‏على فكرة والطيارات الخاصة مش عَجَبة لأن الكل بيركبها دلوقتي ومفيش ممثل أو مطرب ماركبهاش، من كتر ما شفنا صورها بقت ‏عاملة زى التاكسي الأبيض، أنت مزهقتش”؟‏

واستطردت: “إحنا مش منبهرين خالص وأنت لسه منبهر؟ واحد تاني كان اتكسف واستخبى وراح باس علي رأس الراجل اللي اتمنع من ‏شغله لأخر عمره .. مش يتمنظر بمنتهي الجهل بإنه جاب له شغلانة وهو ممنوع من ممارستها .. الطيار أخطأ وأخذ جزاءه لأخر ‏العمر بسبب سماجة منقطعة النظير ، غلطته إنه سمح بيها ومش هنكتر سكاكيننا علي الرجل لأنه مش ناقص بعد العقاب الرادع الذي ‏يعتقد البعض أنه يستحقه ويتعاطف معه البعض الأخر”.، حسب “دنيا الوطن”.

وختمت: “أنت بقى بسكينتك التلمة شمتان وبتتريق كمان، يا أخي تغور الشهرة والموهبة وحب الناس لو ‏ماعملتلهاش ألف حساب، أنا مكانش عندى مشاكل معاك خالص وكنت بقول فرحان بنجاحه وماله أما يفرح إنما تتسبب في أذية الناس ‏وتشمت فيهم كمان … يبقي إخص عليك يا محمد يا رمضان”.‏

لم تكن دعاء الوحيدة التي هاجمت رمضان، حيث نشر شقيق الفنانة ياسمين عبدالعزيز، الفنان وائل،  أيضاً رسالة عبر انستجرام للفنان، وكتب: “يا ابني إنت بتعمل كده ليه، ‏ناقصك إيه عشان تبقى بالدماغ دي، ربنا اداك نعمة وحب الناس وقبول، وأنا اشتغلت معاك ابن حلال مكنتش كده خالص، وكنت ابن ‏بلد وجدع وكنا صحاب وأكلت معاك عيش وملح كتير، وليك عليا إني أنصحك”.

‏وتابع: “هقولك الكلام ده هنا لإنك مختفي عننا وعن زمايلك كلهم وبردو منعرفش السبب، أنت فاهم معنى الكلام اللي إنت كاتبه ده إيه؟ ‏‏.. إنك بتستهزء وبتتشفى في بني آدم خسر شغله بسببك ولو حتى بتتريق على الناس اللي فصلته، كلتا الحالتين مش صح، إنت ليه ‏حابب تكره الناس فيك، إيه الحلو في اللي إنت بتعمله ده عايز أفهم”.

وأضاف: “ما تركز في شغلك ونجاحك وتمثيلك بدل الهبد ده، عيب يا محمد يا رمضان، عيب وروح راضي الراجل ده ‏عشان الناس تحترمك، الراجل غلط وإنت كمان، بس وقوفك جنبه هيغير كتير عند الناس صدقني”.

Print Friendly, PDF & Email

10 تعليقات

  1. هناك أُناس كُثر مضطرون أو مجبورون أن يكونوا متقبلين بعض ألأشخاص رغم عجرفتهم وغرورهم و ..مناشيرهم.

  2. ليس هناك أي انجاز لهذا الكائن المتعجرف الا البلطجه واختيار الادوار اللي فيها تأثير على الجيل الصاعد بلطجه وحشيش وسلاسل ووشوم واغاني كلها بلطجه تحياتي لمصر واهل مصر. ولكل فناني مصر المبدعين واللي دائماً عرفنا عنهم الطيبه والرحمه والجدعنه جدعنة أولاد البلد.

  3. كلام في الصميم من الاعلاميه دعاء وايضا الفنان وائل ما قصر
    بس يا ليت يفهم هذا المغرور ، الذي من شدة غروره صار يغني
    وصوته كصوت مدرعه ، انا لا افهم كيف الناس متقبلين رمضان
    بعجرفته وغروره ،
    تحياتي ،،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here