زعيم الديمقراطيين الأحرار بألمانيا يدعو لإتباع طرق جديدة في حماية المناخ

برلين  (د ب أ)- دعا رئيس الحزب الديمقراطي الحر بألمانيا، كريستيان ليندنر، لإتباع طرق جديدة في حماية المناخ.

وقال ليندنر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “لم تسهم العديد من المحظورات والدعم في تحقيق أي شيء حتى الآن سوى التكاليف. لابد من توافر تفكير جديد وحملة تكنولوجية في جميع الاتجاهات”.

ومن جانبه حذر المتحدث باسم شؤون سياسة المناخ بالكتلة البرلمانية للحزب، لوكاس كولر، قائلا: “إذا قمنا بشراء خفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون مقابل فقد الرخاء وجودة الحياة، لن تتبعنا دول أخرى”.

وبدلا من ذلك يسعى الحزب الديمقراطي الحر لتوسيع نطاق تجارة الانبعاثات ودعم البحث على نحو هادف. وكان مجلس الإدارة الاتحادي للحزب قد أقر يوم الاثنين الماضي مذكرة بهذا الشأن لعرضها خلال المؤتمر الحزبي المنتظر في نهاية شهر نيسان/أبريل القادم.

وقال ليندنر: “مظاهرات التلاميذ والنقاش العام العاطفي يعدان دافعا بالنسبة لنا لتحديث إجاباتنا في سياسة المناخ”.

يشار إلى أن رئيس الديمقراطيين الأحرار بألمانيا تعرض مؤخرا لانتقاد في مواقع التواصل الاجتماعي على تصريحه بأنه لا يمكن أن يتوقع المرء من أطفال ومراهقين فهم سياقات أزمة المناخ، وأكد بعد ذلك أنه يؤيد المظاهرات خارج أوقات المدرسة.

تجدر الإشارة إلى أن تلاميذ وتلميذات في ألمانيا وأنحاء متفرقة من العالم يتظاهرون حاليا كل يوم جمعة خلال الدوام الدراسي تحت شعار “أيام الجمعة من أجل المستقبل”، وذلك على غرار الناشطة السويدية في مجال حماية البيئة جريتا تونبرج.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here