زعيمة سياسية مغربية بارزة تحذر من انتقال الاحتجاجات من لبنان والعراق والجزائر الى المغرب الذي استلهم منه الجزائريون حراكهم.. وتدعو الى اصلاحات سياسية وضريبية واطلاق سراح المعتقلين

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

 شبهت زعيمة “الاشتراكي الموحد” الاحتجاجات المتواصلة التي تشهدها الجزائر، بالحراك الذي انطلق في منطقة الريف بالمغرب وبالتظاهرات التي قادتها “حرة 20 شباط (فبراير)” خلال العام 2011، محذرة من إمكانية انتقال عدوى الاحتجاج من الجار الشرقي الى المملكة.

وقالت نبيلة منيب أمين عام “الحزب الاشتراكي الموحد” في مقابلة صحفية ان الحراك الجزائري استفاد من الاحتجاجات التي شهدها المغرب في ما عرف بحراك الريف وانتفاضة 20 شباط في 2011.

وأضافت المتحدثة في حوار مصور أجراه معها موقع “لكم” أن “المتظاهرين الجزائريين يتحركون بشكل يشبه مختلف الحركات التي عرفها المغرب مؤخرا”.

وعبرت المتحدثة عن أملها في تحقيق المحتجين في كل من لبنان والجزائر أهداف الحراك، وأن ينعم الجزائريون في “خيرات بلادهم”.

ولم تستبعد المرأة الوحيدة التي تمكنت من رئاسة حزب في المغرب، انتقال الاحتجاجات الى المملكة، موضحة أن هنالك احتمال أن “يعيش المغرب انتفاضة على شكل ما يقع في الجزائر ولبنان والعراق”.

ودعت منيب الى تلبية المطالب التي انطلقت لأجلها الاحتجاجات في مدينة الحسيمة وريفها، موضحة أنها لا تتمنى أن يعيش المغرب انتفاضة غير مضبوطة، مشددة على أن تجنب أي انزلاقات قد تعرفها البلاد، يتطلب الاستجابة الى المطالب الاجتماعية واطلاق سراح المعتقلين وتبني تنمية تشمل مختلف محافظات البلاد.

ونبهت المتحدثة الى الأزمة الاجتماعية التي يعيشها المغرب، والتي تتطلب لمعالجتها، حسب المتحدثة، اطلاق “اصلاحات حقيقية” تعود بالايجاب على عموم المغاربة، ومحاربة الفساد، الى جانب القيام بـ”إصلاحات سياسية ودستورية وضريبية وإدارية” مشددة على ضرورة إصلاح التعليم.

وحول المشاركة الانتخابية ل”فدرالية اليسار” (اتحاد ثلاث أحزب يسارية) الذي يشارك فيه حزبها، قالت أن الدولة تتحكم في الخريطة السياسية.

Print Friendly, PDF & Email

18 تعليقات

  1. النرجسية ياهواري هي وصف مخفف لما قرأته من تعليقات. ..وصلت إلى درجة القدح والشتيمة في حق الشعب المغربي الذي كان دائما في الصفوف الأولى للدفاع عن الأمة منذ الفتح الإسلامي. ….؛ اما معركة ايسلي فهي مذكورة بتفاصيلها في مراجع فرنسية كثيرة جدا. ..ولم يذكر أحد أن المغرب طارد أو تنكر للأمير عبد القادر. ..الذي أصبح إبنه صنيعة فرنسا في الجزائر والمنطقة بعد مدة يسيرة من ذهاب أبيه إلى الشام للعيش في كنف الدولة العثمانية التي كان يدين لها بالولاء. …؛ والتاريخ الحقيقي يستمد من مصادره ومراجعه. ..وليس من تدليس أجهزة المخابرات التي سلطتها انقلاب 62 على المشروعية التحريرية. ..وجعلت من الزيف والتزييف والتحريف سنتها المؤكدة التي لازالت تقتات عليها. …ويكفي أن نطالع مايكتبه من تمرغوا في النعيم البوخروبي. ..مناصب ومكاسب. ..من افتراءات وتجنيات في حق حراك الشعب الشقيق لتتضح الصورة الواضحة أصلا. …ولايصح إلا الصحيح. .

  2. المغربي-المغرب.
    (العقلية العربية. . أسوء داء يتحكم فيها هو النرجسية المرضية )…لم تأت بجديد سوى
    أنك أكدت بعليقك ، وشواهدك من التاريخ المغربي أن هذا الحكم لم يستثن أحدا بما فيه
    صاحب التعليق . بالنسبة لمعركة إسلي هناك مغالطة لا يجوز الترويج لها وفق هواكم
    ذلكم أن العدو طارد الأمير ودخل العدو حدود التراب المغربي وما كان على السلطان الا أن كلف
    ابنه ولم يكن الجيش المغربي متكافئا مع جيش العدو فانهزم جيش مولاي عبد الرحمن
    بن هشام تحت قيادة ابنه الذي كانت كل قواته من الفرسان في مواجهة الفرنسيين المسلحين
    بمختلف الأسلحة بما فيها المدفعية ، فسُحق الفرسان في لحظة خاطفة تحت قذائف المدفعية
    للإسف رحمهم الله ، وعقب هذه الواقعة لم تحدثنا كيف كانت معاملة المغرب للمقاومة
    الجزائرية تحت قيادة الأمير عبد القادر ، تحريف ما حدث لا يشرف أي كاتب مهما كان
    ذكاءه ، وشكرا

  3. الشعوب الحرّة هي التي لا ترضى بالذُّلِ و لا تؤمن إلاّ بالكرامة و العزّة و الرِّفعة و الحرية و العدالة الاجتماعية و نبذ الفساد و المفسدين و نهب أموال و خيرات و ثروات بلدانها ….. لهذا فهي تنتفض ضدّ أنظمة شمولية مُتسلِّطة على الحكم المُستعبِدةِ للشعوب كيْ تصنع لنفسها المجد و العز من خلال اقتلاع جذور الأنظمة الفاسدة من جذورها و إنشاء ديمقراطية حقيقية تتداول فيها السلطة بين أبناء الشعب عن طريق انتخابات حقيقية نزيهة و شفافة من أجل الاستقلال من براثن الاستعمار و الاحتلال الذي تقوم عليه هذه الأنظمة و التخلُّص من التبعية الأمريكية و الغرب و أخْذ قرارها بيدها .

  4. وفاء
    القايد صالح واحد من الشعب الجزائري ، والمسؤولية التي يحملها مسؤولية دستورية
    ومن عينه على رأس الجيش كان مسؤولا شرعيا ، والقايد صالح يحمل أمانة حماية
    وطنه ، وشعبه الذي هو فرد فيه ، هل نقول لغيره من القادة لِما تحملتم أمانة حماية
    بلدانكم ؟ الجزائر دولة اقليمية مؤثرة ، ومؤسستها العسركرية ككل المؤسسات الأخرى
    وهي تحتل مكانة القلب من الجسد في شمال القارة ، وتُرعب من يفكر في المس بالجزائر
    قادتها من صلب الشعب ، وهم سليلوا من حرروا البلاد ، جيشنا نشأ في الجبال في بداية
    الثورة ، وعقيدته صيانة أمن الجزائر ، وليس كغيره من جيوش المنطقة فلا تعلموننا
    ما ينفعنا وما لا ينفعوننا ، اهتموا بشؤونكم فاصلحوها .

  5. مصطفى الحافظي
    الجزائريون لم يدعوك لتُتابع تطور حراكهم ، حتى يصدعونك به ، ولم يستشرونك
    رأيك في يريدونه من حراكهم ، هم يعرفون مقاصدهم فلا تشغل عقلك بما لا يعنيك
    الإنتخابات إنتخاباتهم ، والرئيس رئيسُهم ، فما يُضيرُك من شأنهم ؟ ليس بيننا وبينك
    شيئي ،إن إختارالشعب رئيسه ،أو فُرض عليه كما تقول ، في الجزائر لا توجد دار
    لـلقمان حتى تبقى على حالها ، في الجزائر دار لأبنائها ، وسوف يُجددون بناءها
    وطلاء جدرانها .

  6. لا أريد أن أكرر مقولة تينمان عن العقلية العربية. ..ولكنني أضيف فقط بأن أسوء داء يتحكم فيها هو النرجسية المرضية التي تؤدي إلى آفة تحريف الواقع وتزييف الحقائق. …؛ المغرب لمن يعرف التاريخ الموثق. …وليس إسقاطات الثرثرات الهامشية. ..هو أكثر الدول العربية دفاعا عن الثوابت القومية. .إلى درجة أنه فقد جزءا مهما من جغرافيته في معركة ايسلي ضد فرنسا في القرن التاسع عشر. .دفاعا عن الشعب الشقيق الذي هاجر كثير منهم حينها إلى المغرب؛ …والمغرب أيضا هو الشعب الوحيد الذي خاض حربا منظمة ضد الاستعمار اذاقه فيها أسوء الهزائم. …في أنوال واجدير وبوغافر…والشاون. …الخ وحشدت فرنسا واسبانيا حوالي 800 الف جندي للقضاء على حركة الخطابي بعدما مهدت لذلك بالقصف بالأسلحة الكيماوية. ..؛ والمغرب هو البلد الذي شهد أبطأ زحف للاستعمار بسبب شراسة المقاومة إلى درجة أن منطقة جبالة لم تستطع اسبانيا الوصول إليها إلا بعد 14 سنة من القتال المتواصل. …؛ والمغرب هو البلد الوحيد الذي استطاع دحر الإستعمار الإنجليزي عن إحدى مناطقه وهي مدينة طنجة في القرن السابع عشر التي احتلتها بريطانيا لعشر سنوات. ..وغادرتها على وقع ضربات قبائل أنجرة الجبلية. ..ومع ذلك نجد من يحاول أن يزايد علينا من منطلق أن الافتراء قد يجد من يصدقه …حتى وإن كان موجها إلى من لايفقهون شيئا. ..ويستوي عندهم السبت والأحد. …و بريطانيا مع جزر الواق واق في أساطير الف ليلة….

  7. اشاطرك الرأي يا سيد علي. ماذا استفادت الشعوب من الثورات سوى مزيدا من القمع. حال الدول التي سبقتنا لم يتقدم قيد أنملة و أراهن أن دار لقمان سوف تبقى على حالها في الجزائر رغم أنهم يصدعون رؤوسنا ليلا ونهارا بأن حراكهم سيأتي بنتيجة. ستقام الإنتخابات في موعدها وسيتم فرض الرئيس غصبا عن الشعب والأيام بيننا.

  8. ومادا فعلت الجزائر بتورتها الا يعلمون ان الحاكم الفعلي هو القايد صالح اي العسكرحتى لو جائوا بالف رئيس سيبقى العسكر هو صاحب القرار ادن لا داعي بالتفاخر بالاوهام نجاح كل الثورات العربية مرهون بالقضاء على الولة العميقة

  9. “حراك الريف” وقع في الريف ، بينما “حراك” الجزائر وقع في الجزائر ، ولا بد أنك ، كرئيسة حزب ، تفهمين المقصد والفرق . منطقة الريف ، منذ “صديقنا الملك” إلى اليوم ، ولأسباب لا بد أنك تعرفينها جيدا ، مهمشة . حتى إيرادات الكيف (23 مليار دولار حسب تقديرات وزارة الخارجية الأمريكية ، أي 23 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي)، الذي يزرع في هذه المنطقة لا يستفيد منها أهلها ، ولو كان الأمر غير ذلك لما انتفض سكانها ، بعد “اطحن أمو” ، التي وقعت في حق شهيد الخبز محسن فكري.

  10. عندما نحمل احداهن لوح التزلج على الماء و تنتظر الموجة للركوب عليها !!!
    للأسف هي و حزبها يتبنون مبادئ و مواقف يسارية متطرفة تجعل قاعدتهم الحزبية جد جد ضيقة و لاترنو الى مطالب ابمغاربة الحقيقية ..
    وسيلتهم لن توصل للغاية .
    والذين يقولون ان مطالب المحتجين المغاربة ليست سياسية واهمون . ففي المغرب خصوصا وكل الملكيات العربية ، جذور المطالب الاجتماعية و الاقتصادية هي سياسية بحتة …

  11. الإحتجاجات في الحسيمة تختلف عما يجري في الجزائر ، مطالب الجزائريين
    سياسية ، وسبقتها عشرية سوداء ، بينما الوضع في المغرب يختلف ، قد يتأثر
    المغاربة بالوضع العربي العام تحت ضغط ما يعيشه المغاربة هذا ممكن ، ولكن
    تشبيه مطالب الجزائريين بما جرى في الحسيمة ، فأمر مُجافي للصواب الا إذا
    كانت هذه القيادية اليسارية تضغط على نظام بلدها بأسلوب التخويف ، والا متى
    وقع حراك في المغرب حتى تتخذ منه الشعوب العربية نموذجا ، او تقلده كأسلوب
    نضالي ؟، بين الشعب الجزائري والشعب المغربي فرق كبير- تاريخيا – في التمرد
    والتطرف ، والعنف ، والإحتجاج ، حتى في تقديم الضحايا هناك فرق كبير،
    ولا وجه للمقارنة ، علماء السوسيولوجيا الفرنسيون لم يصلوا الى فهم يقيني
    للظاهرة الجزائرية .حيث لم يتمكن الإستعمار الفرنسي من السيطرة على
    الجزائر بسبب الثورات من 1832 الى 1903 .وبعدها تحولوا الى النضال
    السياسي ضد الإستعمار، وفي 1954 عاودوا الكرة لطردالإستعمار الفرنسي
    بثمن باهض وهو مليون ونصف مليون من الشهداء بمعنى انه شعب متمرس ،
    أقول هذا ليس للمفاخرة ، ولكن لتوضيح ما لا يعرفه الإخوة القراء ، ثم أن.
    تركيبة الشعب في الجزائر تختلف عن نظيرتها في المغرب ،
    وشرح ذلك مكانه ليس هنا . ارجو النشر من أجل الفائدة .

  12. بل يمكن ان نشبّه حراك الجزار بحراك السترات الصفراء في فرنسا من حيث طول المدة والسقوط في الرتابة التي تذهب بالبريق مع طول الوقت .. حراك الريف بدأ جيٰداً ثم أعرضت عنه باقي مكونات الشعب بعد ان سقط زعماؤه في المحظور ليعطوه طابعاً قبلياً من خلال شتمهم لكل من هو ليس ريفي وابن المنطقة .. لم يعد المغاربة يتعاطفون مع الزفزافي ورفاقه بعد أن وصفهم ب ” العيٰاشة ” أي من ينادون عاش الملك ويعتاشون من فتات المخزن ففقدوا القاعدة والعمق الشعبي .. نتمنى للجزائر الاستقرار والرخاء ولشعوب المنطقة المغاربية الأمن والازدهار في ظل التآخي فما يجمعها في نهاية المطاف أكثر مما يفرقها …

  13. من يلاحظ انتفاضة جرادة في الشرق المغربي و انتفاضة الريف في شماله و انتفاضة سيدي افني في جنوبه و حراك الشباب المغربي في انخراطه المندفع في جيش داعش و حراك الصحراويين من وراء عدسات الكاميرا منذ 40 عاما يدرك جليا ان الحراك في المغرب لا ينتظر الا لمسة بسيطة ليتحرك و يجرف كل من يعترضه ..فالشعب الجزائري استلهم حراكه من السودانيين و التونسيين .و اللبنانيون استلهموا حراكهم من الجزائريين… و العراقيون و الايرانيون استلهموه من من اللبنانيين و البقية ستاتي لا محالة .. فالمغاربة لا يعيشون في كوكب خارج مجموعتنا…
    فشروط قيامه في المغرب اكثر مما هي عليه لدى كل من تحرك من الشعوب …. بعض من هذه الشعوب يتوق للحرية و الديموقراطية ..و البعض الاخر يبحث عن مستشفى و مدرسة و خدمات عامة …و البعض يبحث اجتثاث ادرع اللصوص و الاقطاعيين من السلطة و البعض يطالب بعدالة لا تميز بين الرفيع و الوضيع و البعض الاخر ضد انظمة انخرطت في التودد لعدو الامة الاول … و المغاربة يبحثون عن جميعهم …سيتأثرون لما يشاهدون حكام تقتلع من كراسيها ..و وزراء و رجال اعمال تساق الى السجون و صحف تعري الحاكم و اذنابه دون حسيب و رقيب و عداله لا تستثني من احكامها احدا … قطار الحراك انطلق اذن و اية محاولة لتوقيفه او تغيير مساره هو تمثيلا بما تفعله النعامة ..و الايام بيننا

  14. لا يا أختي لاوجود لوجه الشبه لما تقولين في الريف المغربي هناك حركة إحتجاجية غرضها التهميش والجوع وكانت منحصرة في منطقة محددة لاكن في الجزائر فهي مطالب سياسية وعمت ربوع كل الجزائر

  15. السلطات المغربية تستهين بالأمور و تعتمد المقاربة الأمنية حلّاً ناجعاً في إخماد نيران الحركات الشعبية ، كما تُعوِّل على اعتقال نشطاء الحِراكات في إفشال انتفاضات الشعب ضدّ الفساد و المفسدين و ضدّ السياسات العبثيّة التي ينتهجها ( المخزن ) في جميع المجالات و الميادين .. نسيتِ السلطات أنّ الشعب عندما ينتفض في كل أرجاء البلد لا تستطيع أيّة قوّة على الأرض أن تقِف أمام زحفه لأنه ضاق درعاً من الأوضاع الاجتماعية المزرية التي يعيشها ، لا تعليم جيّد لا مشافي في مستوى الشعب الذي تُهدَرُ ثرواتُه و خيراته ، انعدام الشُّغل و البطالة في أوساط الشباب الذين أُصيبوا باليأس و الذين يُهاجر معظمهم عبر قوارب الموت نحو الضفة الأخرى بحثاً عن العيش الكريم و عن العدالة الاجتماعية و الحرية التي افتقدوها في وطنهم ، لا تُدرِكُ السلطات أنّ ظروف تحرُّك الشعب و انتفاضه مواتية أكثر من أي وقتٍ مضى ، لقد وصَل السيل الزبا كما يُقال ، لم يعُدِ المواطن المغربي الآن يثِقُ في وُعود ” المسؤولين ” الكاذبة التي أفقدتهم المصداقية ، فالمغاربة واعون كل الوعي بأن الفساد و الإفساد هما سبب الويْلات التي يعيشونها ، كلّ شيء بيِّنٌ و واضح وُضوح الشمس ، يعلم الكلّ أن هدف هذه السياسات الممنهجة هدفها إفقار الشعب ليُصبح عبارة عن قطيع من الأنعام يُساقُ أنّا شاءت هذه السلطات و متى شاءت ، الأوضاع الاجتماعية في الجزائر أشْبهُ ما تكون من الأوضاع في المغرب ، المسيرة بدأت من السودان و ستزحف إلى بلدان أخرى بلداً تِلْوَ آخر حتى تستقيم الأمور بالتغيير الجذريّ و اقتلاع رموز الفساد و الإفساد.

  16. لا علاقة للحراك بالجزائر باحتجاجات الريف، التي هي جهوية، و باقي الشعب المغربي في سبات……. الحراك الجزائري لم يستلهم من أحد.

  17. هناك فرق يا سيدتي بين الواقع وما تقولين فالجزائريون لم يستلهموا من المغرب شسئا لان المغاربة لم ينتفضوا من اجل تغيير النطام بل من اجل قطعة خبز ومستشفى ومعمل ومدرسة وجامعة والاحتجاج انحصر في منطقة الريف المعروفة بمعارضتها منذ الاستقلال للمخزن بسبب رفض اهل الريف للوصايا الفرنسية في وبالتالي فان كل مناطق المغرب ركنت الى السكينة والهدوء بل حاربت نشطاء الريف في حين انه في الجزائر عم الحراك جميع انحاء القطر ولهدف سياسي اصلاحي ومحاربة الفساد وليس من اجل رغيف خبز اوبناء مستشفى
    نشطا ءالريف قمعوا وسقط عدد من الضحايا في حين انه في الجزائر لم ترق ولا قطرة دم واحدة فماذا نستلهم من المغرب حفك الله وهل يوجد في بلد ديمقراطية السمع والطاعة ما يمكن تصديره للاخرين
    الجزائر بلد الثوار ومع ذلك لا نريد ان نصدر شيئا للاخرين ولا نعتقد بان المغاربة يملكون من الحس الوطني لاستلهام سيئا ما من الجزائر وبدون تفاخر لا يمكن للشعب المغربي الذي تم ترويده على السمع والطاعة لامير المؤمنين ان يتجرأويقوم بعمل مماثل لم قام به الشعب الجزائري لان الشعب الذي يرضى ان تمي مقدساته الروحية بمزج الاذان بمظمار داوود واجراس الكنيسة لا ينتطر منه الا البقاء على ما هو فيه

  18. وماذا استفادت الشعوب التي ذكرتم من ثوراتهم غير زيادة تكدس الثروات في حسابات المعروفين بها وجلب الويلات على الفقراء !

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here