وزير سوداني يدعو المثقفين العرب للمساهمة في معالجة قضايا الإرهاب والهجرة

الخرطوم/ حسام بدوي/ الأناضول  – دعا وزير الثقافة السوداني الطيب حسن بدوي، اليوم السبت، الكتاب والمثقفين العرب للمساهمة في معالجة قضايا الإرهاب والهجرة.
جاء ذلك في كلمة له، خلال افتتاح منتدى المقرن الثقافي الدولي الأول، بالخرطوم، الذي ينظمه جهاز المغتربين (حكومي) بالتعاون مع وزارة الثقافة السودانية، بحسب مراسل الأناضول.
وقال بدوي  العالم يتعرض لصنوف مختلفة من الإرهاب، وعلى منابر الفكر والثقافة العمل على مناقشتها والمساهمة في حلها .
ويأتي المنتدى تحت شعار  جدل العالمية وتعزيز الهوية  وتستمر فعالياته يومين، بمشاركة رواة وكتاب وشعراء من دول الكويت، والبحرين، والجزائر، والمغرب، والعراق، ولبنان وفلسطين، فضلا عن عدد من الكتاب السودانيين المقيمين بالخارج.
وأضاف الوزير السوداني  نعمل في الحكومة على إنشاء جسور من تنوعنا الثقافي السوداني، لنعبر بثقافتنا نحو مختلف العالم، ويساعدنا في ذلك كتابنا ومثقفونا المقيمون في الخارج .
ويناقش المنتدى في يومه الأول عبر جلسة نقاش بعنوان  اللغة والثقافة ، دور اللغة والسرد في تعزيز الهوية الثقافية.
كما يقدم الروائي الجزائري واسيني الأعرج ورقة في النقد الأدبي بعنوان  النقد الأدبي ومناهجه الحديثة في الرواية .
ويتطرق اليوم الثاني لسؤال الهوية والحداثة، عبر مداخلات للروائيين والكتاب السودانيين، منصور الصويم، وأمير تاج السر، وأسامة رقيعة، وجمال الدين علي، وراشد دياب.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here