رينو تعلن عن اجتماع لمجلس إدارتها الخميس لتعيين بديل لكارلوس غصن

باريس – (أ ف ب) – أعلنت شركة رينو الفرنسية للسيارات الثلاثاء أنها ستعقد اجتماعا لمجلس إدارتها الخميس لتعيين بديل لرئيسها كارلوس غصن الذي لا يزال موقوفا في اليابان إثر اتهامه بارتكاب مخالفات مالية.

وقالت مصادر قريبة من المحادثات لوكالة فرانس برس إن الشركة قد تطرح اسم تييري بولوريه كمدير تنفيذي ورئيس مجموعة “ميشلان” لصناعة الإطارات جان دومينيك سينار كرئيس مجلس الإدارة، وهما منصبان يتوالهما غصن حاليا.

ويذكر أن غصن أُقيل من منصبيه كرئيس نيسان وميتسوبيشي غداة الاتهامات التي صدرت بحقه.

وحثت الحكومة الفرنسية، أكبر مساهم في رينو بحصة تتجاوز 15 بالمئة، الشركة على تعيين رئيس جديد.

وسيبقى غصن، الذي تم توقيفه في 19 تشرين الثاني/نوفمبر، خلف القضبان على المدى المنظور بعدما رفضت محكمة في طوكيو الإفراج عنه بكفالة الثلاثاء.

وتتهمه النيابة اليابانية بعدم الإفصاح عن جزء من دخله يبلغ نحو خمسة مليارات ين (46 مليون دولار) في بيانات رسمية قدمها للمساهمين بين عامي 2010 و2015، في محاولة على ما يبدو لتجنب الشبهات بأنه كان يتلقى أجرا زائدا.

ويواجه تهمة ثانية مشابهة كثيرا تتمثل بأنه واصل القيام بذلك بين العامين 2015 و2018 حيث لم يعلن عن جزء من دخله بلغ أربعة مليارات ين إضافية.

كما وجه إليه المدعون تهمة الضلوع في مخطط معقد يقولون إنه هدف لتحميل “نيسان” خسائر مالية تكبدها في مشاريع خاصة به إذ لجأ إلى شخص سعودي اعتبر كضامن له وقام بتحويلات مالية لحسابه من حساب تابع لأحد فروع نيسان.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here