روحاني يقبل استقالة وزير الصحة ويعين آخر مكانه مؤقتًا

أنقرة/محمد كورشون/الأناضول – قابل الرئيس الإيراني حسن روحاني، الخميس، استقالة وزير الصحة حسن قاضي زاده هاشمي ، وعيّن سعيد نيمكي خلفًا له، بشكل مؤقت.
وأفادت وسائل إعلام محلية، أن استقالة هاشمي جاءت على خلفية جدل بشأن موازنة البلاد لعام 2019.
وأوضحت وكالة أنباء إرنا الرسمية أن الوزير المستقيل اشتكى مرارًا إزاء ضعف مخصصات الصحة، مع تزايد ضغوط اقتصادية أمريكية.
وفي مايو/ أيار 2018، أعلنت واشنطن الانسحاب من اتفاق نووي وقعته إيران مع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، وألمانيا، عام 2015.
وإثر ذلك أعلن البيت الأبيض إعادة فرض عقوبات اقتصادية على طهران، وعلى الأطراف التي لا تلتزم بها.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here