روحاني يبلغ ماكرون أن “المصالح الأميركية” في الشرق الأوسط باتت “في خطر” ولا يمكن ان تنجو من تداعيات جريمة اغتيال سليماني 

 

طهران ـ (أ ف ب) – ابلغ الرئيس الايراني حسن روحاني نظيره الفرنسي ايمانويل ماكرون الثلاثاء أن المصالح الاميركية في الشرق الاوسط باتت “في خطر” بعد اغتيال الجنرال الايراني قاسم سليماني في ضربة أميركية في العراق، وفق الرئاسة الايرانية.

وقال روحاني خلال اتصال هاتفي مع ماكرون “على الولايات المتحدة أن تعلم بأن مصالحها وأمنها في المنطقة في خطر وأنها لا يمكن ان تنجو من تداعيات هذه الجريمة الكبرى”.

وتسبب مقتل الجنرال قاسم سليماني في ضربة جوية أميركية في بغداد بأوامر من الرئيس دونالد ترامب بصاعد التوتر بين البلدين الخصمين.

وتوعدت إيران ب”انتقام قاس” بينما حذر ترامب بأنه حدد 52 هدفا ايرانيا في حال هاجمت طهران مدنيين اميركيين أو مصالح اميركية.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. قد قد تقوم الولايات المتحدة الامريكية في السيطرة على منطقة الخليج الفارسي بالكامل.. لصفقة القرن و الروس لهم في ذلك نصيب.. إذا كان ترمب رجل أعمال ،بوتين سماسر ذكي.

  2. سوف يكون الرد من العراق لان سليماني كان ضيفاً
    على العراق
    امريكا كانت مقيدة العراق واليوم وبعد الشهيد ابو مهدي المهندس والشهيد قاسم سليماني
    تحرر الشعب العراقي من القيود الامريكية
    وستدفع امريكا الثمن غالياً
    جاءت امريكا من وراء البحار لتنهب وتجرم وتغتصب
    وبعد هذه الجريمة المروعة كفى يجب طردها من العراق والمنطقة ومن بعدها طرد الكيان الغاصب
    من فلسطين الحبيبة بلد المقدسات
    وما النصر الا من عند الله

  3. بعد الغدر بالشهيد قاسم سليماني دام رعبه، لم يعد هناك مصالح اميركية في منطقتنا، فكلها تحولت الى مماسح.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here