روحاني لماكرون: طهران مستعدة للتراجع عن تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي إذا توصلت لاتفاق مع أوروبا

طهران ـ (د ب ا)-أعرب الرئيس الإيراني، مساء اليوم الاربعاء، عن استعداد بلاده للعودة إلى التزاماتها في الاتفاق النووي ، حال أن يتم التوصل إلى اتفاق نهائي مع أوروبا،مضيفا أن اجتماع إيران ومجموعة 1+5 يكون ممكنا فقط فيما اذا تم رفع الحظر بكل اشكاله.

جاء ذلك في اتصال هاتفي تلقاه روحاني من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون مساء اليوم الأربعاء،بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية.

وقال روحاني “إن متانة الاتفاق النووي وامن الممرات المائية العالمية بما فيها الخليج الفارسي وبحر عمان، يشكلان هدفين اساسيين، وهذا يصب في مصلحة العالم بما فيه الاتحاد الاوروبي وحتى أميركا”.

وخلال هذه المحادثات الهاتفية، أعرب روحاني عن شكره لجهود الرئيس الفرنسي، واشار الى الخطوة الثالثة لإيران في تقليص التزاماتها النووية، وأكد: ان الخطوة الثالثة تجري تحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية وفي ذات الوقت هي قابلة للعودة.

وخلال اتصاله، شرح الرئيس الفرنسي اجراءات بلاده ومفاوضاتها المكثفة مع المسؤولين الامركيين بشأن الحزمة الجديدة من المقترحات للتوصل إلى اتفاقات، وقال: إن فرنسا تواصل جهودها لتنفيذ مضمون الاتفاق النووي والتوصل إلى تفاهم.

يشار إلى أن إيران اعلنت الاسبوع الماضي المرحلة الثالثة لخفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي وذلك ردا على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق وفرض عقوبات مشددة على طهران .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here