روحاني: على الدول الأوروبية اتخاذ خطوات ولا تكتفي بالكلام فقط وعليها وضع جدول زمني واضح

طهران  ـ (د ب أ) – دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم السبت، الدول الأوروبية التي تسعى إلى إنقاذ الاتفاق النووي لعام 2015، إلى أن “تتخذ خطوات ولا تكتفي بالكلام فقط”.

وأضاف روحاني أمام مجلس وزرائه اليوم بعد يوم من الاجتماع “الأوروبيون يظهرون دائما حسن نواياهم (في النزاع النووي) لكن في النهاية القرارات والخطوات العملية ضرورية.”

وتابع أنه “بالإضافة إلى ذلك، لا تستطيع إيران أن تنتظر إلى الأبد لاتخاذ الخطوات اللازمة – يجب وضع جدول زمني واضح”.

واجتمع وزراء خارجية الدول الخمس التي بقيت في الاتفاق النووي مع إيران – الصين وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا – في فيينا لإنقاذ الاتفاق بعد انسحاب الولايات المتحدة في أيار/مايو واتخذوا خطوات لإحياء الإجراءات العقابية.

وقالت القوى الخمس إنها ملتزمة بإبقاء القنوات الاقتصادية والمالية ووسائل النقل مفتوحة مع إيران، ووعدت بالعديد من التدابير الاقتصادية كجزء من المفاوضات.

وبدا وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف متفائلاً في أعقاب الاجتماع ، رغم أنه كان واضحا بشأن أن القرار النهائي سيُتخذ في طهران فيما يتعلق بمقترحات القوى الأوروبية.

وقال ظريف إن تلك القوى أمامها فرصة حتى بداية آب/أغسطس – عندما تعود العقوبات الأمريكية إلى حيز التنفيذ – لتحويل وعودها إلى أفعال.

واتفقت ست قوى كبرى مع إيران في فيينا عام 2015 للحد من برنامج طهران النووي المدني بحيث لا يمكن استخدامه في تطوير أسلحة نووية ، مقابل رفع العقوبات في المقابل.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الايرانيون يجيدون فن السياسة نرجو لهم التوفيق.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here