رفض الإقرار برسائل إلكترونية و”تغريدات” منقوله عنه ..المقدسي: إعتقالي مجددا بسبب دعوتي “للمصالحة الجهادية”

iiiiii

رأي اليوم- عمان- فرح مرقه

عبر المنظر السلفي البارز الشيخ أبو محمد المقدسي عن قناعته بأن السبب الرئيسي لإعتقاله ومحاكمته مجددا في الأردن في الأونة الأخيرة هو دعوته “للمصالحة” الجهادية بين القوى الإسلامية في الساحة العراقية والسورية .

ويمتنع المقدسي لليوم العاشر على التوالي عن التقدم بإفادة رسمية لدى مدعي عام محكمة أمن الدولة وسبق له حسب مقربين منه رفض توقيع إفادة اولية لدى المحقق الذي إستجوبه بعد تجديد إعتقاله وإيداعه في الزنازين الإنفرادية في سجن “الموقر 2”.

وهو سجن مخصص للأشخاص “الخطرين جدا” وطالبت منظمة هيومن راييتس ووتش إغلاقه بصفة رسمية حسب الوكيل القانوني للتنظيمات الجهادية موسى العبداللات.

السلطات الأردنية وجهت للمقدسي رسميا تهمة إستعمال الشبكة المعلوماتية في التواصل مع المنظمات الإرهابية .

إحالة المقدسي للمحكمة العسكرية تمت بدون حضور محاميه ووكيله القانوني وبعد إستدعاءه لللإستفسار منه فقط وتم عرض منشورات ورسائل إلكترونية تتضمن “تغريدات” منقولة عن المقدسي أنكرها الأخير خلال الإستجواب ثم أصر لاحقا على عدم التقدم بأي بيان دفاعي أو التوقيع على إفادة إحتجاجا على إعتقاله.

وينصح المحامي العبداللات بالإفراج عن المقدسي المعتقل بدون سبب او تهمة حقيقية وبسبب المكانة التي يتمتع بها في وسط الشارع السلفي والجهادي داخل وخارج الأردن محذرا من أن الحكومة الأردنية تتحمل مسئولية هذا الأمر وعواقبه خصوصا وان المقدسي أمضى في السجن نحو 13 عاما من أصل 20 تواجد فيها بالأردن وبدون مسوغ قانوني.

ونقل أفراد من عائلة المقدسي لرأي اليوم خصيصا عنه تقديره بان سلطات عمان إعتقلته لسببين رئيسيين الأول إدانته العلنية لغزو التحالف الأمريكي لبلاد المسلمين في العراق وسورية ودعوته للمصالحة بين المنظمات الجهادية .

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. لا يهم سبب إعتقال هذا المدعي ,المهم أن هؤلاء كشفوا عن وجوههم الحقيقيه التي تحترف الإجرام والقتل بإسم الدين وتعمل على تدمير وطننا الكبير ,لقد شوه أمثال هذا المدعي تاريخ أمتنا وتراثنا وحضارتنا لقد حارب هؤلاء فرحنا وفننا وأقلامنا وأستبدلوها بالسكاكين والخناجر يذبحون البشر بإسم الله والله منهم براء .
    علينا أن نهتم بأسرى فلسطين وسجناء الرأي أينما كانوا لاأن نهتم بمشرعي القتل والإرهاب

  2. I support the Jordanian security personal to put this man in the prison forever ….He insulted all Zionists by saying that the war against ISIS is a Crusade war and in fact it is a Zionist War lead by the Sunni Imam Bibi the prime Minister of the Sunni State of Israel and Arab Zionists must follow the Imam ….Then Mr. Maqdisi this is not crusade war it is Zionist War….Besides you should change your name because Arab Zionists are allergic on the name of Al-Quds or any thing reminds them that Al-Aqsa mosque exists….Change it to Tel-Avivi then Zionists will release you from prison…Yes Mr.Abu- Mohammed Al- Tel-Avivi…..ALLAH save Muslims from their Zionist Leaders….AMEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEEN

  3. “مصالحة جهادية”
    تخيلوا حال الهلال الخصيب و الجزيرة العربية اذا تمت المصالحة بين القاعدة و النصرة و داعش.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here