رسمي أبو علي شاعر الرصيف.. وداعًا

شاكر فريد حسن

وداعًا رسمي أبو علي، الكاتب الفلسطيني الجميل، شاعر الرصيف، وصاحب الكلمة الساخرة، الذي شكلت كتاباته الأدبية أفضل تعبير وتصوير للمعاناة الفلسطينية والهموم الشعبية، وكانت شاهدًا حيًا على مقدرة الإبداع الفلسطيني المقاوم على تحدي الواقع.

إن رحيله اليوم في عمان، وقبل أن تتكحل عينيه بالوطن الحر المستقل، هو خسارة فادحة للأدب الساخر، ولثقافة المقاومة والكفاح من أجل الخلاص الوطني.

فسلامًا لروحك يا صاحب اليراع الصادق الحر، حامل الأمل، الباعث على التفاؤل، والمتمسك بالحياة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here