رسائل أمنيّة “ناعِمَة” في الأُردن لنُشطاء مدنيين تأمَل عدم التَّصعيد في الشارع

 عمان- “رأي اليوم”:

لفتت الأجهزة الأمنيّة الأردنيّة بنُعومة طِوال الأُسبوعين الماضِيين نظر العشرات من الناشطين الشُّبّان في الشارع الحِراكي إلى الظروف الصعبة التي تُواجِهها البلاد وحذَّرت من العودة للشارع على خلفيّة النقاش بالوضع الاقتصادي وجدل قانون الضريبة الجديد.

 وكشف مصدر مطلع لرأي اليوم بأن رسائل محددة وناعمة تم إيصالها لقادة ورموز في الحراكات الشابة بخصوص ضرورة التريث وعدم اللجوء للشارع مجددا  بسبب صعوبة الظروف.

وحصل ذلك بعد ظهور دعوات للعصيان المدني والإضرابات العامّة.

وكشفت مصادر في التيار المدني بأنّ رسائل ونقاشات حصلت مع  نشطاء بارزين تأمل عدم العودة للشارع فيما تم استدعاء بعض الناشطين فِعلاً الأسبوع الماضي وتوجيه التحذيرات لهم لكن بأُسلوبٍ ناعِم.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here