ردّة فِعل السلطة الفِلسطينيّة تُجاه القرار الأمريكيّ بتشريع الاستِيطان أكثَر صدمة من القَرار نفسه.. خِيار الدّولة الواحِدة بات الوحيد أمام الشّعب الفِلسطيني.. وترامب انحاز لليمين الإسرائيليّ المُتطرّف لتعزيز فُرصه بالفوز في الانتخابات الرئاسيّة الأمريكيّة

جاء ردّ السّلطة الفِلسطينيّة على القرار الأمريكيّ بالاعتِراف بالاستيطان الإسرائيليّ وشرعيّته في الضفّة الغربيّة صادِمًا أكثر من القرار نفسه، فهذهِ السّلطة التي حشَدت المُظاهرات للتّرحيب بالرئيس محمود عبّاس بعد عودته من الأمم المتحدة حامِلًا إنْجازًا هزيلًا باعتِراف جمعيّتها العامّة بفِلسطين كدولة، اكتَفت بالقول على لسان الدكتور صائب عريقات، بأنّها ستَذهب إلى مجلس الأمن ومحكمة الجِنايات الدوليّة للاحتِجاج ضِد هذا القرار، ولم تدعو لمُظاهرةِ احتجاجٍ واحِدةٍ، ناهِيك عن تنفيذ قرارات اتّخذها مجلِسها الوطنيّ أو المركزيّ بسحب الاعتِراف بالدولة العبريّة المُحتلّة وإلغاء التّنسيق الأمنيّ الذي يحمِي المُستوطنين ويتجسّس على الشّرفاء في الأراضي المُحتلّة.

هذا القرار الأمريكيّ الذي يقِف خلفه ديفيد فريدمان، سفير البيت الأبيض في القدس المُحتلّة جاء بعد الاعتراف بالمدينة المُقدّسة عاصمةً للدولة الإسرائيليّة وضم هضبة الجولان السوريّة المُحتلّة، وإعطاء ضُوء أخضر لضم الضفّة الغربيّة، وتَسريع وتيرة الاستِيطان فيها، إنّها صفقة القرن التي استضافت مُؤتمراتها، وشارَك فيها بعض العرب.

الرئيس دونالد ترامب وإدارته قرّرا بهذا القرار غير المُفاجِئ، والمُتعارِض كُلِّيًّا مع القَوانين الدوليّة، الانحِياز بالكامِل إلى اليمين الإسرائيليّ المُتطرّف بزَعامة بنيامين نِتنياهو في الأزَمة السياسيّة الحاليّة التي تعيشها إسرائيل إثر فشَل التكتّلين الكبيرين فيها “اللّيكود” و”أبيض أزرق” من تشكيل الحُكومة، وتزايُد احتِمال الذّهاب إلى انتخاباتٍ تشريعيّةٍ ثالثة، وتعزيز فُرَص فوزه، أيّ ترامب، في الفَوز بالانتخابات الرئاسيّة الأمريكيّة القادِمة في الوقتِ نفسه.

هذا القرار الذي نسَف حلّ الدّولتين مُجدّدًا، وضَع الفِلسطينيين أمام خِيار واحد، وهو العيش في دولةٍ واحدةٍ ولكنّ عُنصريّة للأسف على غِرار نَظيرتها السّابقة في جنوب إفريقيا، ومثلَما انهار النّظام العُنصري في بريتوريا سينهار في تل أبيب، ودروس التُاريخ تُؤكِّد هذهِ الحقيقة، طالَ الزّمن أو قَصُر.

الإدارة الأمريكيّة الحاليّة تتعامل مع الشّعب الفِلسطيني مِثل تعامُل الأمريكيين الغُزاة البِيض مع الهُنود الحُمر، أيّ نفِي أيّ حُقوق لهم، كمُقدّمة لنَفي وجودهم، وتشريع إبادتهم أو تهجيرهم لأنّه لا شَرعيّة لهُم في أرض أجدادهم، ولمصلحة المُستوطنين اليهود.

إسرائيل في نظَر ترامب دولة فوق القانون، والشّعب الفِلسطيني في نظَرها ليس مَوجودًا، وإن وُجِد فإنّه بلا أيّ حُقوق قانونيّة أو شرعيّة، بِما في ذلك حَق الحياة الكريمة، وليس أمامه غير العمل كخادمٍ وتنظيف المراحيض عِند المُحتَل.

أمريكا ترامب ليست زعيمة العالم الحُر، وإنّما زعيمة اليمين العُنصري المُتطرّف في كُل مكان، وقاعدة التّخريب وزعزعة الأمن والاستِقرار في العالم، ومن يقول غير ذلك مُتواطئٌ معها، ويقِف في خندقها، خندق الظّلم والاضّطهاد، وهضْم حقّ الشّعوب المَسحوقة.

ليس أمام الشّعب الفِلسطيني من خِيارٍ غير المُقاومة بأشكالها كافّة لكُل هذه القرارات الظّالمة وأصحابها، ومُراجعة كُل أدبيّاته حول التّعايش مع نِظام عنصريّ يَرفُض هذا التّعايش ويتغوّل في اضّطهادِه ومُصادرة الحد الأدنى من حُقوقه.

لم نُوجِّه أيّ لوم للمُحيطين العربيّ والإسلاميّ في هذه الافتتاحيّة لأنّنا نعلم جيّدًا أنّه لا فائِدة من ذلك، و”لا لجُرحٍ في مَيّتٍ مِن إيلامُ”.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

25 تعليقات

  1. استاذنا الفاضل الكبير عبد الباري عطوان .الأخ الكريم الفاضل محمود الطحان . شيخنا الفاضل المقدسي احمد الياسيني . وكل من يعرف أو له رأي في الموضوع . نسمع كثيراً هنا في الغربة ان بعض الفلسطينيين يبيعون أراضيهم في فلسطين الضفة الغربية ويشترون املاك وأراضي في دول عربية أو حتى في تركيا . هل لكم ان تفيدونا بمعلوماتكم القيمة عن هذه الأمور التي لا نكاد نصدقها ؟؟ أطيب تحية لكم جميعاً.

  2. -السيد نتنياهو ( أقول سيد لانه سيد و اله الخونة من الحكام العرب) يتصرف بحكمة و بعقلية بصيرة مستغلا الظروف التالية:
    * شعوب عربية تحزن و تغضب و تنتفض في وجه الفاسدين و الخونة من حكامها عندما يتعلق الموضوع بلقمة العيش و رفع الضرائب و دنو الرواتب، لكنها أبدا لم تنتفض الا على استحياء حينما يتعلق الموضوع بالقدس و فلسطين و الشرف و الكرامة العربية.
    *حكام عرب لا هم لهم إلا سلامة نظامهم على حساب كرامة شعوبهم مدركا أن العلاقة بين الحاكم العربي و شعبه هي علاقة تقايضية يتم فيها تقديم للشعب ما يحتاج لترسيخ نظامه و الاخد من الشعب ما يريد لترسيخ نظامه كذلك.
    ::
    – يدرك السيد أن حكام الأنظمة العربية أسلحتهم لمحاربة شعوبهم و لحفظ أمن إسرائيل فقط و يدرك تماما أن مواقف حكام الأنظمة تجاه ضم الأغوار لن يتعدى الشجب و الاستنكار و اللجوء إلى الأمم المتحدة.
    ::
    – نتنياهو بات يتمتع بعلاقات جيدة مع الخليج و السعودية مستغلا البعبع الايراني و توابعه من حوثيين و حزب الله و يدرك أن أنظمة الخليج باتت تتبع فكرة اللهم نفسي نفسي.
    ::
    – مصر محاطة بمشروع سد النهضة ، فمصر لن تفعل شيئا.
    ::
    – الأردن بحاجة لاتفاقية وادي عربة أكثر من حاجة إسرائيل لها و هو يعلم أن الأردن فقط ستستنكر و تشجب و تقوم بتمثليات برلمانية و مظاهرات منظمة( في الحقيقة السيد قدم هدية للنظام الأردني حيث أنه ستخرج مظاهرات شكلية لنصرة فلسطين بدل مظاهرات لقمة العيش التي وجعت راس الحكومة).
    ::
    – أشكر الله على ما يحدث و نتمنى أن تتوقف لعبة و مسرحية السلام التي لم تخدم الا الأنظمة العربية و اسرائيل على حساب كرامة و شرف و دين الشعوب العربية.

  3. السلطه العميله هي فقط لاؤلئك الرهط من قيادة م.ت.ف الذين سلموا انفسهم للاحتلال ولا هم لهم سوى البقاء في السلطه اذن هي مصلحة لهم ولاقاربهم الذين اغراهم الاحتلال عن طريق لم الشمل وعاد الكثير منهم الى اشباه الجزر الموجودين عليها والموضوع انهم يستقون استسلامهم من النظام العربي البائس والمقبور – ولاحول ولا قوة الا بالله .

  4. من من السلطة الفلسطينية الذي سيرد على هذه الغطرسة الاسرائيلية والأمريكية ؟؟ عباس والسلطة الفلسطينية لن يفعلوا شيئاً . ها هو عباس يصرح ان النتن رفض الجلوس معه عدة مرات . ما ذا بعد هذا الخنوع والذل وطأطأة الرؤوس من ما يسمون أنفسهم سلطة فلسطينية . لا أستطيع القول غير مهازل

  5. الدولة الواحدة للفلسطيني صاحب الارض والصهيوني مغتصبها هو في الوقت الحالي افضل الحلول لكن بني صهيون سيحاربون ذلك بكل ما اتوا من قوة لانهم اخذوا الهبرة ويرمون العظام للفلسطيني

    المناطق التي اغتصبوها هي من اجمل بقاع العالم واخصبها

  6. والله قتال هؤلاء اولى من قتال اسرائيل هم سبب مصيبتنا حتى سفاراتهم بالخارج وهم يدعون بانها انجاز اصبحت مقرات للموساد الاسرائيلي وبالدليل. اي مصالحه معهم وهم من استلم دور الخيانه بعد دخولهم من بوابه اسلو وانا لست من حماس

  7. رجال السلطه وجدوا حلا لانفسهم وليس للشعب الفلسطيني نقطه والف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  8. بالرغم من الغطرسه الترامبيه والنتنياهيه وممارسة كافة اشكال العربده والبلطجه والتطاول علي مقدساتنا مسري نبينا العربي الكريم عليه افضل الصلاه والتسليم “”رغم كل هذا فاننا نجد ونشاهد علي وسائط التواصل الاجتماعي من ذباب وحشرات قذره تمجد وتشجع القاتل ضد الضحيه !!ينعقون كالغربان بالخراب والتشويه والكذب وسفاهات اشباه رجال بدون كرامه ولا شرف لانهم باعوها رخيصه لترامب ونتنياهو لارضائهم ولن يرضوا عنهم لانهم بنظرهم خونه لا يؤمن جانبهم بعد خيانتهم لدينهم وعروبتهم فالخائن لا يلقي الا الاحتقار حتي لو مدحه بوجهه فذلك لكي يزيد من خيانته وعمالته

    لقد بلغت وقاحة البعض بالدعاء لإسرائيل بالنصر علي الفلسطينيين المحاصرين من عواصم كانت بنظرنا عربيه اسلاميه ولم نسمع أي نوع من العقاب لهؤلاء السفهاء حثالة البشريه !!!فهم قله رضيت بالهوان وبيع كرامتهم ولا يمثلون الا انفسهم ومن يدعمهم

    اتمني من الله ان نصحو يوما ونري جميع سكان المقاطعه الذليله في رام الله وقد رحلوا او اختفوا من عالمنا وتعود الضفه ارضا محتله كما كانت قبل أوسلو لم تصل ولم تجرؤ إسرائيل علي طغيانها وتماديها كما تفعل بعد أوسلو وذلك بفضل الدعم والامن الذي توفره السلطه الغير فلسطينيه !!هل كان الاستيطان بهذه الوتيره من مصادرة الأرض وبناء المستوطنات ؟؟؟ هل كان المستوطنين يجؤون علي اقتحام وتدنيس الاقصي كما يجري اليوم بصوره يوميه ؟؟؟ انتفاضة الاقصي اشتعلت بعد تدنيس شارون لساحات الاقصي !!اليوم نراهم يقتحمون ويقيمون صلواتهم بالقصي وقريبا وهي الخطوه التاليه ربما يمنحها ترامب لنتنياهو بتقسيم الاقصي المبارك بين الفلسطينيين واليهود ولن نسمع من بعض العواصم الا تنديد خجول بالخطوه خوفا من غضب السيد الأمريكي المعتوه !!!
    سؤالي لجميع الاخوه قراء راي اليوم المحترمين العرب الأصليين هل تبقي شيئا من اتفاق أوسلو ؟؟؟؟؟؟ ارجوكم افيدوني ربما كبر السن اصابني بالنسيان

  9. الكرة الان في ملعب الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية بالتحديد..فالحقوق تؤخذ ولا تعطى.

  10. الحل منذ اليوم هو (العصيان المدني الشامل للشعب الفلسطيني…. ورفض التكيف التدريجي مع الاحتلال ) تحت مظلة ( مشروع الدولة الواحدة ) الصهيوني وهو مشروع طرح عام 1925 طرحته الحركة الصهيونية أنذاك كما قال المفكر ا الفلسطيني عزالدين المناصرة في دراسته المنشورة قبل شهور حول مشروع الدولة الواحدة الصهيوني .

  11. حل السلطة الوطنية الفلسطينية و اعلان الضفة الغربية ارضا محتلة وسكانها يعيشون تحت الاحتلال الإسرائيلي مثلهم مثل فلسطيني ٤٨ ،، فيصبحوا غصة في حلق اسرائيل

  12. والله يا اخوان كل الغضب الذي تصبونه على السلطة لا يحرك فيهم شيء لانهم اصبحوا في قمه الامبالاه، ماذا تتوقعون من هرم افتخر لم يطلق طلقه واحده في حياته بل قتل ابناء الشعب الفلسطيني، ذهبت إلى فلسطين هذا الصيف وأكاد اجزم انه لا احد يحترم أو يريد هذا الحمل الثقيل في المقاطعة ، كلهم مكروهين من الشعب الفلسطيني والاحتلال هو من يبقيهم على قيد الحياه للمشاريع التصفويه، تبًا لكم نحن نكرهكم

  13. سكوت الشعب علي عفن القياده الفلسطينيه يعد مشاركه له بالخيانة…بدون ادني شك
    نحن بحاجه الي قياده تتحمل المسؤولية. وتنهي هلوسه عمليه المفاوضات مع الكيان الاستعماري الوحشي المجرم. بكل حق انساني
    نعم البندقية هي الطريق والوحيد لانها هذه المذلة. وما دون ذلك يعد غبا. وخيانه
    فلسطين انت الحياه ولا حياه اللا. بك يا فلسطين

  14. طبعا هؤلاء أفلسوا ولم يعد لديهم مايقولوه هم وصلوا لمرحله أنهم لايمونون على الجماهير إلا سحيجتهم وهتيفة القومجيه ولايجرؤون على إزعاج الممولين هناك في أوربا وأمريكا والخليج وبعض العرب الذين يمولون تنسيقهم الأمني فتح لم تعد تستطيع المقاومه لأن عناصرها ذاقوا حلاوة المال والبزنس فقط فتح مقاومه بنظر بعض الحالمين البرئين والأخ الأشعري فقط الضفه مع الأسف فروع فصائل الضفه “حماس والجهاد والشعبيه” هناك لايوجود لهم أي تواجد ويبدوا أنهم غير معنييين بنهوض الضفه لعاملين الأول تنسيق سلطة أوسلو وأجهزة عباس مع الكيان الصهيوني ورهنوا بقائهم ببقائه والعامل الثاني هو أن فروع الفصائل بالضفه تنظر للوضع الحالي بالضفه أنه أمن بعد خوف وشبع بعد مسغبه طبعا أستند في تحليلي للعدوان الأخير على غزه للأمانه تعاطي جماهير الضفه معه كان ويكأن الحرب بين تايوان والفلبين وليس بين الغرفه المشتركه وسلاح الجو الصهيوني أنا أقولها وأجري على الموالى عزوجل الضفه لن تقوم لها قائمه إلا بإسقاط سلطة أوسلو وزعيمها إمبراطور راملله ومن ثما النهوض بمقاومه مسلحه وجماهيريه شرسه لأنهم هم أساس البلاء وهم سبب كبير من تردي الوضع ولنا نماذج عدة في فيتنام ولاوس وكمبوديا وكوبا حتى الأمريكان حاربوا من أجل إستقلالهم 1775-1783 حاربت في البدايه (ثلاثعشر مستعمره أمريكيه وتحت لواء الجيش القاري وبعض القبائل الإنويتيه الأصليه ضد إمبراطورية بريطانيا و دوقية هانوفر ومرتزقه أوربيين وبعض قبائل الإنويت التي ساندت الإستعمار) واليوم الأمريكان يعتبرون جورج واشندن وتوماس شتندين رموز ويضعون صورهم على الدولار أيضا الروس عندما غزت جيوش عصبة المحور روسيا كيف حشد الروس حوالي 16مليون جندي ضمن الجيش الأحمر وقاتلوا ببساله ضد قوة الفيرمخت النازيه والجيش الملكي الفاشي الإيطالي والجيش الملكي الروماني والجيش الملكي البلغاري والفرقه الأميريه الكرواتيه والفرقة الزرقاء الإسبانيه وكيف حصلت الملاحم لذا لابد من الإقتداء بتجارب الشعوب التي خاضت الإستقلال والتحرر لأن العالم يتعاطف مع الضعيف لاكنه يزدري المستكين المستسلم ويحتررم القوي الذي يخوض الملاحم تحياتي والرجاء النشر

  15. مايشعرني بالقرف والاشمئزاز هو تصريحات العجزه سكان مقاطعة الذل والهوان بقولهم أن إجراءات أمريكا تقوض عملية السلام!!!هل هنالك أحد من القراء يخبرني أين هي عملية السلام التي يتحدثون عنها؟؟؟ام هي جمله يحفظها أشباه الرجال ويرددوها رفع عتب!!؟؟
    هل بقي عذر واحد لسلطة العجزه اخصائيين التنسيق الأمني بابقاء السلطه أوسلو رغم موتهم وتشييع جنازتهم منذ عام ١٩٩٩ !!!هل أصاب شعبنا في الضفة الغربية الخنوع لهؤلاء العملاء الذين لا هم لهم إلا مصالحهم الخاصه..فليذهبوا إلي الجحيم هم ومصالحهم وامبراطورياتهم العقاريه والاقتصادية…يكفينا هوان وضياع للأرض والإنسان الفلسطيني من أجل ممارسات مراهقين في السياسه..
    أرجو النشر يااسرة التحرير المحترمون

  16. سلطة رام الله بفتح السين وضعت لتصفية القضية الفلسطينية و ما اعتزاز الصهاينة بالتنسيق الامني معها الا دليل على ذلك. على الاخوة في فلسطين ان يبدأوا بطرد هؤلاء الطغمة الفاسدة الجاثمة على صدورهم اولا و توحيد صفوفهم ثانيا و الا فإنهم كمن يسكب الماء على الرمل. للأسف لا املك الا الدعاء لكم و الدعاء على أعداء الاسلام.

  17. انا لا ارى ان رد السلطة الفلسطينية صادم ، بالعكس عادي جدا جدا ،،
    وهل سلطة عياس تمثل الشعب الفلسطيني اصلا وقضيته ؟
    هؤلاء عبارة عن عصابة مثلهم مثل الاخرين في وطننا العربي ومدعي الاسلام ،،
    الشعب الفلسطيني قادر ان يقول كلمته لترامب وكيانه المارق ولكن بعيدا عن هذه الطغمة الفاسدة ،،
    كلهم مجرمون وكلهم شركاء في الجريمة ،، والشعوب هي من تدفع الثمن !!!
    كلهم مجرمون وكلهم شركاء في الجريمة ،، الله لا يوفقهم جميعهم ، سرقوا ثرواتنا وارضنا ونفطنا وغازنا وأسائوا لديننا ،،
    كلهم مجرمون وكلهم شركاء في الجريمة ،، الله لا يوفقهم جميعا ، شحدونا الملح وداسوا على كرامتنا واهانوننا ،،
    حسنا الله ونعيم الوكيل فيهم جميعا ،،

  18. كل يوم يمر علينا في فلسطين و سلطه اوسلوا بزعيمها عباس موجوده في فلسطين كل يوم يساهم في اطاله عمر الاحتلال اقل شئ خمس سنوات

  19. Settlers are brought from all over the world by the Zionist government, but PA are the settlers brought by Israel from Lebanon and Tunis. All those settlers will be removed together at one time. No difference between PA and the settlers. except those Jewish settlers are very ignorant but the PA settlers they know exactly what they are doing ( security coordination …etc.).

  20. السلطة الفلسطينية هي من باع فلسطين باعترافها بالكيان الاستيطاني الصهيوني ، فعلى ماذا البكاء اليوم .. إنها النتيجة الحتمية للتنازل عن حقوق الشعب الفلسطيني .. من يعتقد أن السلام المزعوم مع حفدة قتلة الانبياء والناكثين للعهود ستكون نتائجه اقل مما نراه فهو لا يعرف ماذا يعني اليهود الصهاينة .. الطريق الوحيد أمام الشعب الفلسطيني الذي لا يؤمن بمكيدتي ” أسلو ومدريد ” هو المقاومة المسلحة التي تؤرق مصاجع قطعان المستوطنين وتفرض عليهم العيش تحت الارض .. أما ذرف الدموع فهو من شيم النساء .. العجب كل العجب أن يتغنى المنتفعين من السلطة الوهمية باللجوء الى الامم المتحدة أو مجلس الامن .. أمم متحدة على اذلال العرب والمسلمين ، ومجلس أمن متواطئ على سفك دماء السوريين واليمنيين واللبيين والافغانيين .. إن ما أُخذ بالقوة لا يسترد الا بمثلها ، ومن يغذر خارج هذه المعادلة سيعيش ذليلا كطائر بجناح واحد ..

  21. Smart Jewish , they get what they need when the President of USA is under impeachment investigation, They got a lot during Clinton impeachment. But Trump doesn’t have more to give to Jewish, The Jewish needs a new one to give them more..

  22. من يعلق الجرس يا اهلنا في فلسطين المحتلة؟
    اول خطوة خلع السلطة الموجودة، ام ستنتظرون الى ان يتم سحلكم ام تهجيركم؟
    لا يوجد لا مجتمع دولي ولا يحزنون . الحق ينتزع ولا يعطى.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here