رحيل مكي الكبيسي.. محدث العراق ومفتي الأنبار

1280x960 (1)

اربيل – راي اليوم

أعلن المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والإفتاء، الجمعة، وفاة مفتي الأنبار وعضو الهيئة العليا في المجمع، الشيخ العلامة المُحدِّث مكي الكبيسي، في أحد مستشفيات مدينة أربيل العراقية، إثر أزمة قلبية.

وسيتم تشييع الشيخ الكبيسي بعد صلاة الجمعة، وسط توقعات بحضور لافت لمراسم تشييعه ودفنه بمثواه الأخير.

وعُرف الشيخ الكبيسي إماماً وخطيباً لجامع علي بن أبي طالب بمدينة الفلوجة، واشتهر بعلمه وخلقه ووسطيته، وحرصه الكبير على التوعية بحقيقة وبيان المنهج الحق للإسلام.

وعقب إعلان وفاة الشيخ الكبيسي، ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بصور الشيخ ورثاء له، مع ذكر مناقبه وتأثيره لدى الناس.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

4 تعليقات

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here