رئيس وفد المعارضة السورية إلى أستانا أحمد طعمة.. المعارضة السورية أخطأت بحمل السلاح.. وعليها أن تجنح بالكامل إلى العمل السياسي ولم نطمح أن نحل في السلطة بدلا عن النظام

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

اعتبر رئيس وفد المعارضة السورية إلى “أستانة”، أحمد طعمة، أن المعارضة السورية أخطأت بحمل السلاح منذ انطلاقة ما سماها  الثورة السورية.

وفي مقابلة مع تلفزيون “روسيا اليوم” أمس، قال طعمة إن المعارضة لم تطمح بيوم من الأيام أن تحل في السلطة بدلًا عن” النظام السوري”.

وأضاف “عليها أن تجنح باتجاه العمل السياسي، والتفاهمات الدولية، حول نقل سوريا من الاستبداد إلى الديمقراطية، وليس من أجل السلطة”.

وجاء ظهور طعمة على هامش محادثات “أستانة9″، التي انتهت الثلاثاء، وأكدت على الاستمرار في العمل السياسي وحماية مناطق “تخفيف التوتر” المتفق عليها.

وأشار البيان الختامي إلى الاسترشاد بأحكام قرار مجلس الأمن “2254”، مؤكدًا على مواصلة الجهود المشتركة التي تهدف إلى تعزيز عملية التسوية السياسية، من خلال “تسهيل تنفيذ توصيات مؤتمر الحوار السوري في سوتشي”.

وبحسب ما نقلت “روسيا اليوم” عن طعمة أشار إلى أنهم وصلوا إلى قناعة بأن روسيا تبحث عن حل سياسي للأزمة السورية، وذلك بعد لقاء المعارضة مع الجانب الروسي.

وعبر عن أمله في أن تتحول إدلب من منطقة “تخفيف توتر” إلى منطقة وقف إطلاق النار.

واعتبر أن المجتمع الدولي أخطأ بحق المعارضة السورية مرتين، أولاهما لأنه لم يدعم تشكيل قيادة عسكرية موحدة تخضع للقيادة السياسية، ما ترك الدعم مفرقًا ومشتتًا، وثانيهما أنه قدم دعمًا لوجستيًا دون الدعم لإدارة الدولة، في وقت كانت المعارضة بأمس الحاجة إليه.

وكان طعمة، المحسوب على التيار الإسلامي في المعارضة، قد اختير ليقود وفد فصائل المعارضة، خلال النسخة الثامنة من “أستانة”، خلفًا لرئيس أركان “الجيش الحر”، العميد أحمد بري.

 

 

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

13 تعليقات

  1. إلى رأي اليوم بكافة أعضائها
    بالمسك والريحان وبنور القرآن ادعو الخالق الرحمان أن يدخل عليكم شهر رمضان المبارك بالرحمة و الغفران واليمن والأمن والأمان والعتق من النيران. وكل عام وأنتم وذويكم وبلدكم العزيزبألف ألف خير .
    أبو تاج الحكمة
    عبدالله النجارالطرن باريس

  2. هل كانت المعارضة سورية سورية أم كانت معارضة دولية بقيادة امريكا واذنابها من بعضا من العروبة.
    هل تستطيع المعارضة السورية الحالية إقناع الارهابيين من النصرة وغيرها بقبول الحل السياسي السلمي؟ وهل تستطيع إقناع الأمريكان بالتوقف عن مساندة الارهابيين المعتدلين بالمال والسلاح والخروج من سورية والتوقف عن مساندة الأكراد لإقامة دولة لهم ؟
    المعارضة الدولارية النفطية لا تسعى لإنقاذ سورية بل تسعى لتدميرها هي وجيشها خدمة لسرائيل.
    أن تصحو المعارضة بعد خراب البصرة شئ جيد والسؤال هو : هل قرارها سوريا أم نفطيا ؟ وهل أهل النفط سيوافقون على الحل السياسي أم حل المعارضة الحالية ؟
    سنرى ما تخبئه الأيام.

  3. الله لا يوفقكن بعد ما دمرتوا البلد وبعد 8 سنوات جايين تقولوا هل كلام مين يصدقكن

  4. _________ تخيلوا __________
    ان بعد ثمان سنوات من الحرب القذرة
    وبعد كل الذي جرى يشعر هؤلاءبالخطاء
    وليتهم صدقوا .
    الاخوة الزوار لرئي اليوم انتم لاتعرفونهم
    ولاتعلمون كم هم قذرون نحن نعرفهم وبالاسم

  5. العقارب تتوسل وتنشد السلام ولكن كم من الزمن يستمر إذا تحقق ونقول للسيد طعمة الشعب السوري سيجد يضالته بالملتحين ولو بعد حين.

  6. نصيحة للدولة السورية
    إياكم أن تصدقوهم! هؤلاء متلونون…سيعودوا ليحفروا تحت أقدامكم بمجرد أن يرمى لهم أي مال من الغرب أو دول الرز.
    هؤلاء ببساطة عملاء … حملوا السلاح في وجه الدولة (مهما بلغ ظلمها) … وسيحملوه غذا أيضاً إذا تساهلتم معهم…إعزلوهم لتتقوا شرهم

  7. بعد ماذا ؟
    بعد ما خربت مالطا- سوريا-
    بعد كل الدمار و الخراب
    بعد كل المآسي و الندوب
    بعد كل الفتاوى و التلاعب بالدين
    بعد كل وبعد وبعد ما يخطر بالبال و ما لا يخطر

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here