رئيس “هيئة التفاوض” السورية المعارضة يكشف عن تجهيزات لعقد مؤتمر للمستقلين وانتخاب ممثلين جدد خلال أيام

القاهرة- (د ب أ)- كشف نصر الحريري، رئيس هيئة التفاوض السورية المعارضة، عن عقد مؤتمر للمستقلين وانتخاب ممثلين جدد خلال الأيام القريبة المقبلة.

وقال الحريري في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية، نشرته اليوم الأربعاء، :”لا أحد ضمن الهيئة ضد فكرة التبديل المستمر والتمثيل الواسع ضمن ممثلي جميع المكونات في الهيئة بمن فيهم المستقلون”.

وعزا الحريري موقف بعض الأعضاء في هيئة التفاوض، بتأجيل هذا المؤتمر، إلى مسوغات عدة، من بينها أن اللجنة الدستورية لا تزال في بداياتها، والأوضاع في إدلب متدهورة للغاية في ظل التصعيد العسكري الذي تشهده المنطقة.

وفيما يتعلق بالتطورات في إدلب، قال :”يبدو أن الحكومة عازمة على المضي في حملتها العسكرية على الرغم من الجهود الكبيرة التي قامت بها المعارضة عموما، والتي تتمثل بالتواصل مع مختلف الأطراف ذات الصلة، وبخاصة الطرف الضامن لاتفاقية خفض التصعيد، ومجمل القوى الفاعلة في المجتمع الدولي من أجل توليد ضغط حقيقي لإيقاف هذا العدوان والاستهداف الواضح للمدنيين والبنى التحية”.

وكشف رئيس هيئة التفاوض عن جهود تبذل الآن، من أجل محاولة التوصل على الأقل إلى هدنة، رغم أن الهدنة، بحسب رأيه، “لا تكفي؛ لأنها ستكون مؤقتة، وبالتالي سيبقى المدنيون معرّضين لتصعيد عسكري جديد”.

وفيما يتعلق باللجنة الدستورية، أوضح أن الجولة الثانية فشلت بسبب رفض الحكومة السورية الدخول إلى المفاوضات، كما أنه رفض جدول الأعمال المقترح.

وأضاف :”ندعم بشكل كامل عمل اللجنة الدستورية وإنجاح هذا العمل ومنع أي طرف من وضع العراقيل والمطبات، ونأمل أن يتمكن المبعوث الأممي من الوصول إلى جدول أعمال دستوري ويدعو إلى الجولة التفاوضية التالية في أسرع وقت”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here