رئيس نيسان : قضية كارلوس غصن لا تشكل خطرا على التحالف مع رينو

طوكيو- (أ ف ب) –

أكد الرئيس التنفيذي لـ”نيسان” هيروتو سايكاوا لوكالة فرانس برس الإثنين أن تحالف الشركة اليابانية مع “رينو” الفرنسية ليس في خطر “على الإطلاق”، رغم التوترات التي كشف عنها توقيف كارلوس غصن.

واستبعد سايكاوا في مقابلة أجرتها معه فرانس برس أن يكون التحالف الذي يضم كذلك “ميتسوبيشي موتورز” تضرر جراء توقيف مجلس إدارة نيسان السابق.

وقال “لا أعتقد أنه (التحالف) في خطر على الإطلاق”.

ورفض سايكاوا التعليق مباشرة على قضية مؤسس التحالف الذي تم توقيفه في اليابان في 19 تشرين الثاني/نوفمبر للاشتباه بارتكابه مخالفات مالية. وسيمثل غصن أمام المحكمة الثلاثاء في جلسة طالب بعقدها لتوضيح أسباب توقيفه.

وقال سايكاوا “هذه عملية مرتبطة بالنظام (القضائي) الياباني. ليس لدي ما أقوله” في هذا الشأن، مضيفا “أريد فقط التركيز على إعادة استقرار الشركة”.

وهز توقيف غصن عالم صناعة السيارات وكشف عن الخلافات ضمن التحالف الذي أسسه بين ثلاث شركات، وتحديدا بين نيسان ورينو.

وسارعت كل من نيسان وميتسوبيشي موتورز إلى إقالة غصن من مناصبه القيادية عقب توقيفه، بينما تحدث سايكاوا عن “الجانب المظلم” لولاية رئيسه السابق.

لكن رينو أبقت غصن في منصبه كرئيسها التنفيذي بينما حثت الشركة الفرنسية نظيرتها اليابانية نيسان مرارا على الدعوة لعقد اجتماع للمساهمين.

واشتكى مسؤولون من الشركتين من انقطاع الاتصالات بينهما غداة توقيف غصن.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here