رئيس كوريا الجنوبية : ترامب وكيم ناقشا في قمة هانوي إنشاء مكاتب اتصال بين الجانبين وهي خطوة هامة في عملية تطبيع العلاقات

أنقرة/ الأناضول – قال رئيس كوريا الجنوبية، مون جاي إن إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون حققا تقدما هاماً في القمة التي عقدت بينهما في العاصمة الفيتنامية هانوي.
جاء ذلك في كلمة ألقاها مون بمناسبة يوم الاستقلال الذي يصادف الأول من آذار/ مارس، وفقاً لما نقلته وكالة أنباء الكورية الجنوبية  يونهاب ، الجمعة.
وأضاف مون أن ترامب وكيم ناقشا مسألة إنشاء مكاتب اتصال بين الجانبين، وهي خطوة هامة في عملية التطبيع للعلاقات الثنائية بين البلدين.
وأعرب مون عن تقديره لترامب لأنه عبّر عن التزامه بمواصلة المفاوضات مع كوريا الشمالية.
وأردف الآن أصبح دورنا أكثر أهمية. ستكون كوريا الجنوبية على اتصال وتعاون وثيق مع الجانبين للتوصل إلى اتفاق بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.
وبيّن أن حكومته تخطط للاجتماع مع الولايات المتحدة بشأن إعادة إطلاق المشاريع الاقتصادية بين الكوريتين.
وانتهت الخميس القمة الثانية التي جمعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، دون الوصول إلى أية اتفاق بين الجانبين.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الامر يهم أيضاً كوريا الجنوبية قبل أمريكا … وعلى كوريا الجنوبية أن تقوم بزمام الأمور قبل أمريكا لأن الامر يعنيها مباشرةً، وأن تقوم بمبادرة غير عادية في حل النزاع بين الكوريتين كما حدث لألمانيا واتحد الشمال بالجنوب سويا … أمريكا لا تريد سلام في للمنطقة الاسياوية لتخلق مشاكل للصين وتستنزفها ثم تواجهها في المستقبل … على الكوريتين استغلال الفرص والبدء في مباحثات اتحاد كما فعلت ألمانيا، وقبل فوات الأوان وتقوم حرب بين الشمال والجنوب وتكون الاخيرة هي اكبر خاسر لتقدمها الصناعي وثراءها واقتصادها المزدهر … أما الشمال فليس عنده ما يخسره!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here