رئيس روندا يجدد دعوة أردوغان المطالبة بإصلاح الأمم المتحدة

نيويورك/الأناضول

جدد بول كاجامي الرئيس الرواندي، رئيس الاتحاد الإفريقي، دعوة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، المطالبة بإصلاح بنية وآلية عمل الأمم المتحدة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها، الرئيس الرواندي، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، في دورتها الـ73 التي انطلقت في وقت سابق الثلاثاء، ومن المنتظر أن تستمر حتى مطلع أكتوبر/تشرين أول المقبل.

وقال الرئيس الرواندي في كلمته “لا يمكن الإبقاء على الهيكلية الحالية للأمم المتحدة، إذ تتحكم أقلية صغيرة في القواعد والركائز التي تقيد الأغلبية(في إشارة للدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن)”.

وتابع قائلًا “معايير الأمم المتحدة التي لا تتوائم مع الجميع، معايير غير عادلة. وبالتالي فإن رفع هذا الظلم الذي يتمتع به النظام الأممي، أمر من شأنه أن يعيد تأسيس مشروعية المؤسسات الدولية”

وفي وقت سابق الثلاثاء، وفي كلمة مماثلة أمام الجمعية العامة، قال أردوغان إن “الوقت قد حان لإحداث إصلاح شامل في بنية وآلية عمل الأمم المتحدة”.

وأضاف أن “مجلس الأمن بات مغطى بهيكل يخدم مصالح الأعضاء الخمسة الدائمين الذين يملكون حق النقض، ويبقى متفرجًا على المظالم”.

وتابع قائلًا: دعونا نجعل من الأمم المتحدة الناطقة الرسمية باسم طموحات العدالة والإنسانية ومطبقتها على أرض الواقع.

كما ذكر أن الأمم المتحدة حققت خلال الأعوام الـ73 الماضية نجاحات لا يُستهان بها، لكن ابتعادها مع مرور الزمن عن تلبية توقعات الإنسانية من السلام والرفاهية حقيقة أخرى.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here