رئيس الوزراء الفلسطيني المكلف يبدأ اليوم مشاوراته مع الفصائل لتشكيل حكومة “ستكون مفتوحة للجميع” وصياغة برنامجها

رام الله -(د ب أ)- أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني المكلف محمد اشتية أنه سيبدأ اليوم الخميس مشاورات مع الفصائل بشأن تشكيلة الحكومة وبرنامجها.

وقال اشتية لتلفزيون فلسطين الرسمي، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، “إن الحكومة الجديدة حكومة الكل الفلسطيني، وستكون مفتوحة للجميع، وسيتم تشكيل البرنامج بعد الاستماع لأولويات المواطنين”.

وأضاف أن “الحكومة ستضم أعضاء من فتح والفصائل والمجتمع المدني ورجال الأعمال، وأعضاء من كافة المحافظات، إضافة إلى تمثيل للمرأة، سنحمل المسؤولية لكل من هو في موقع المسؤولية، وسنستمع إلى وجهة نظر الفصائل التي لا تريد أن تكون في الحكومة ونجري حوارا معها”.

وحول مشاركة حركة حماس في الحكومة الجديدة، قال اشتية “إذا لم تشارك حماس في الحكومة ستبقى الأبواب مفتوحة، حال انتهى الانقسام، فالكل سيكون جزءًا منها”.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس كلف اشتية، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، الأحد الماضي بتشكيل حكومة جديدة خلفا لحكومة الوفاق الوطني التي استقالت نهاية كانون ثان/يناير الماضي.

وستواجه الحكومة الجديدة عند إعلانها أزمة تفاقم العجز المالي للسلطة الفلسطينية بفعل أزمة عائدات الضرائب الفلسطينية مع إسرائيل وتراجع الدعم الدولي للموازنة الفلسطينية بما في ذلك وقف الدعم الأمريكي.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. على علمي ان لم يكن كل الفصائل الفسطنينية ليست مع الرئيس عباس او مع حكومتك. يعني بالعربي الفصيح روح اجتمع مع عباس.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here