رئيس الوزراء الاسترالي يريد اضفاء اجواء ودية على قمة العشرين

_80493

بريزبين (أ ف ب) – دعا رئيس الوزراء الاسترالي توني ابوت الذي يستضيف قمة مجموعة العشرين في بريزبين اليوم السبت رؤساء الدول والحكومات الى التوجه الى بعضهم باسمائهم الاولى من اجل اضفاء اجواء ودية على اجتماع القادة الذي تسممه اصلا الازمة الاوكرانية.

وفي خطاب افتتاح اجتماع رؤساء دول وحكومات البلدان المشاركة، طلب ابوت من الحضور “التحدث من القلب”.

وقال “اذا كان بامكانكم ان تتحدثوا من القلب بدلا من قراءة خطاب فسيكون هذا امرا جيدا، واذا كنا نستطيع الاختصار و(التحدث) لخمس دقائق على الاكثر فسيكون ذلك امرا جيدا”.

واضاف رئيس الوزراء الاسترالي “اذا كان بامكانكم تبادل الحديث باسمائكم الاولى فسيكون هذا امرا جيدا لانه ايا تكن الخلافات، اعتقد ان هذا الامر يساعد مع وجود بعض الدفء الانساني بيننا”.

وكان القادة جالسين في قاعة برلمان ولاية كوينزلاند (شرق استراليا) حيث تقع بريزبين التي تستضيف السبت والاحد قمة مجموعة العشرية.

وجاء طلب ابوت هذا بينما يطغى الخلاف بين روسيا والغرب على المناقشات الاقتصادية من انعاش النمو الى التهرب الضريبي والبنى التحتية. واجج ابوت بنفسه هذا الخلاف بتوجيهه انتقادات حادة لروسيا الجمعة، متهما الرئيس فلاديمير بوتين بانه يريد “اعادة المجد الضائع لروسيا القيصرية والاتحاد السوفياتي”.

وكان بوتين جالسا في القاعة بين ممثلي كوريا الجنوبية والسعودية. اما ابوت فقد جلس الى يمينه الرئيس الاميركي باراك اوباما والى يساره وزير الاقتصاد الارجنتيني اكسيل كيسيلوف.

وجلس الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بين المستشارة الالمانية انغيلا ميركل ورئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي.

وفي اطار هذه الرغبة في اضفاء طابع انساني على العلاقات بين القادة، سيدعو رئيس الوزراء الاسترالي ضيوفه اليوم الى حفل شواء على الغداء.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here