رئيس الحكومة الاردنية الجديد قرر سحب مشروع قانون الضريبة الذي تسبب باحتجاجات ويعد بتحقيق اهداف واضحة وفق معايير لقياس الاداء والانجاز

عمان ـ (أ ف ب) – قرر رئيس الوزراء الاردني الجديد عمر الرزاز الخميس ان يسحب رسميا من مجلس النواب مشروع قانون ضريبة الدخل الذي كان اثار احتجاجات واسعة في المملكة أدت لاستقالة سلفه هاني الملقي.

وبحسب موقع رئاسة الوزراء الاردنية الالكتروني قرر الرزاز رسميا “سحب مشروع القانون المعدل لضريبة الدخل وذلك خلال الجلسة الأولى لمجلس الوزراء التي عقدت اليوم (الخميس)”. وعقدت الجلسة عقب أداء الحكومة الجديدة برئاسة الرزاز القسم امام العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني.

وقال الرزاز إن حكومته ستعمل على تحقيق أهداف واضحة حددها كتاب التكليف الملكي السامي، وستكون هناك معايير محددة لقياس الاداء والانجاز.

واضاف رئيس الوزراء أن أولويات عمل الحكومة خلال الفترة المقبلة ستركز على التعامل مع الوضع الاقتصادي والتحديات الاقتصادية والسياسية التي تواجه المملكة، لافتا الى ان هذه الحكومة تشرفت بحمل الثقة وتكليف جلالة الملك عبدالله الثاني لها للقيام بمهمة صعبة وشاقة “لكنها إن شاء الله ممكنة بهمة الجميع”.

وأكد الدكتور الرزاز أن كتاب التكليف السامي للحكومة لامس مشاعر المواطن الأردني بشكل مباشر ولامس همومه وطموحاته وتطلعاته بان تقدم الحكومة خدمات حقيقية يلمسها بشكل مباشر، وقال “لقد سعيت أن اشكل فريقا وزاريا يستطيع أن يمضي بتحقيق هذه الرؤية والتكليف الذي أمرنا به جلالته”.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here