بعد موافقة رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مبدئياً على إقامة المونديال في الشتاء: قطر تجدد تأكيد قدرتها احتضانه صيفا أو شتاء

fifa2

دبي ـ  باريس ـ جددت اللجنة العليا المنظمة لكأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022، تأكيداتها حول قدرة البلاد على استضافة المونديال صيفا أو شتاء وذلك ردا على الجدل الدائر حاليا حول الموعد الانسب لإقامة الحدث الكروي العالمي، جاء ذلك بعد ان أكّد الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الجمعة أنّ الـ”يويفا” وافق بشكل مبدئي على نقل مباريات كأس العالم 2022 في قطر إلى فصل الشتاء ولكن لاتزال هناك حاجة إلى إجراء المزيد من المناقشات في هذا الشأن.

وأكدت اللجنة العليا لمونديال 2022 في قطر الجمعة في ردها عن الكثير من التوضيحات والإستفسارات التي تقدمت بها عدد من وسائل الإعلام القطرية والعالمية “لقد أظهرنا منذ مرحلة ترشيح ملف قطر قدراً كبيراً من الإلتزام باثبات حقيقة قدرتنا على تطبيق تكنولوجيا التبريد في الملاعب وأماكن التدريب ومناطق المشجعين”.

وأضافت اللجنة “لقد استند ملفنا على التخطيط لإقامة كأس العالم 2022 في الصيف وحضر مفتشو (الاتحاد الدولي لكرة القدم) الفيفا احدى مباريات الدوري القطري في ملعب السد واطلعوا على آلية تطبيق أنظمة التكييف التي طبقت في الملعب. كما زار فريق مفتشي الفيفا الملعب النموذجي الذي تم تشييده بتكلفة كبيرة لإثبات قدرتنا في تطبيق تكنولوجيا التبريد بطاقة متجددة”.

وأضافت “وفي هذا الصدد نحن نؤكد حرصنا على تقديم الحلول لإيجاد أجواء مثالية ومريحة للاعبين والجماهير وتطوير هذه الحلول وجعلها مستدامة بيئيا. كما اننا ماضون في تنفيذ وتطوير هذه التكنولوجيا. والتزامنا هذا يرتكز على الإرث الذي سيقدمه هذا الحدث لقطر وللدول ذات الطبيعة المناخية المشابهة”.

وختمت اللجنة توضيحاتها “وبخصوص وقت تنظيم كأس العالم 2022 فإننا أكدنا مراراً على اننا وضعنا في حسابات ملفنا ان نستضيف هذا الحدث في صيف عام 2022 وقد ألمحت شخصيات عالمية مختلفة إلى أنها تفضل اقامة البطولة في الشتاء ونحن في حقيقة الأمر جاهزون وفي أتم الاستعداد لإستضافة كأس العالم في الصيف أو في الشتاء ولن يتأثر تخطيطنا في اي من الاتجاهين اذ اننا ملتزمون بتطبيق تكنولوجيات التبريد لأسباب تتصل بالإرث الذي تحدثنا عنه”.

ومن جهته يعتقد بلاتيني أنّه إزاء عدم توصّل اجتماع “يويفا” في مدينة دوبروفنيك الكرواتية الجمعة إلى نتيجة نهائية بشأن مونديال قطر، فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لا يمكنه اتخاذ القرار بمفرده خلال اجتماعه يومي الثالث والرابع من تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، كما هو مخطّط. وقال بلاتيني: “لم نقل إنّنا اتّفقنا تماماً. المسألة معقّدة ومن الصعب مناقشتها”.

وكلّفت الاتحادات الـ54 الأعضاء بالـ”يويفا”، بلاتيني بالتصويت لمصلحة نقل مونديال قطر إلى فصل الشتاء بما أنّ فصل الصيف في الدولة العربية لا يمكن تحمّله.

ولكن ممثّلو الدوريات والأندية واللاعبين أبدوا امتعاضهم من هذه الخطوة.

ويفضّل بلاتيني إقامة المونديال في كانون الثاني (يناير)، بينما يرغب جوزيف بلاتر رئيس الفيفا في إقامة البطولة في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) أو كانون الأول (ديسمبر).

ويحتاج كلّ سيناريو يحتاج إلى فحص دقيق من قبل اليويفا لعدم تضارب هذه الخطوة مع أجندة المباريات الأوروبية، التي تتضمّن الدوريات والكؤوس المحلية ودوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” وأي بطولة أخرى تقام تحت إشراف اليويفا.

واقترح كارل هاينز رومينيغه رئيس مجلس إدارة نادي بايرن ميونيخ الألماني إقامة مونديال 2022 بقطر في شهر نيسان (أبريل).

وقال رومينيغه أنّ إقامة المونديال في فصل الصيف سيكون عبئاً ثقيلاً على اللاعبين بسبب ارتفاع درجات الحرارة بشدة في قطر، كما أنّ إقامة كأس العالم في فصل الشتاء سيسبّب حالة من الارتباك في موسم مباريات كرة القدم الأوروبية، مشيراً إلى أنّه من الأفضل إقامة البطولة في نيسان/أبريل.

من جهتها، استبعدت اللجنة الأولمبية الدولية الجمعة أن يؤثّر التغيير المحتمل في مواعيد مباريات مونديال 2022 في أجندة الأولمبياد الشتوي الذي يُقام في العام ذاته.

وذكرت اللجنة الأولمبية الدولية في بيان له: “نحن مقتنعون بأنّ الفيفا سيتناقش معنا من أجل التنسيق لتفادي أي تأثير محتمل على الأولمبياد الشتوي”.

كما لم يتحدّد بعد موعد إقامة الأولمبياد الشتوي لعام 2022 ولكن الدورة الأولمبية عادة ما تُقام في شهر شباط (فبراير).

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. لما لا صيفا اوشتاء فعندما يأتي بالعشب والكراسي والحديد والعمال والكرة الكل صناعات غربية وصفر اصفر صناعة قطرية يعني من اجل التنضيم تدفع اكثر من ٢٠٠ مليار دولار لكسب مليار دولار بالله عليكم اهدا شيئ يقبله عقل انسان وملايين او ملايير المسلمين في بقاع الارض لا يملكون دولارا ان الله يمهل ولايهمل ويتفاخر ون في العلام وكأنهم ذاهبون للمسجد الأقصى ياويحكم منتهى الاستكبار ملايير المرات قارون ، فالوقت لايزال مبكرا للذهاب للحج في الشتاء والى سنة ٢٠٢٢ سيغير الله اشياء كثيرة وقد يجعل الفقير غنيا والعكس صحيح

  2. لماذا قطر وما هي المنفعه والاسباب الموجبة
    شي مخالف لكل اشكال والوان المنطق البشري

  3. هذه الدويلة الحقيرة قطر تحالفت مع الناتو لتمرير الاجندة الاستعمارية من اجل الحصول على شرف استضافة منديال 2022. ولكن، انظروا الان كيف تري معظم الشعوب الى هذه الدويلة الحقيرة المنبوذة. الأن اصبحت مكروهه وغير مرحب بها . عبثت بأمن واستقلال ليبيا ومصر وتونس من فقط من اجل ان تستضيف البطولة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here