رئيسة حزب ميركل تسعى لتشديد العقوبات في جرائم الاعتداء الجنسي على الأطفال

برلين-(د ب أ)- طالبت رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي الألماني، أنيجريت كرامب-كارنباور، بتشديد العقوبات في جرائم الاعتداء الجنسي على الأطفال وتداول مواد إباحية لهم.

وقالت خليفة المستشارة أنجيلا ميركل في قيادة الحزب في تصريحات لصحف شبكة “دويتشلاند” الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت، إنه يتعين تشديد الإطار العقابي لحيازة أو توفير مواد إباحية عن الأطفال على نحو واضح.

وأضافت كرامب-كارنباور، التي تشغل أيضا منصب وزيرة الدفاع الألمانية، قائلة: “الأطفال في مجتمعنا ليس بإمكانهم الدفاع عن أنفسهم. يتعين علينا لذلك تصنيف أي شكل من أشكال الاعتداء الجنسي على أنه جريمة”.

وذكرت كرامب-كارنباور أن هناك حتى الآن اعتداءات تصنف على أنها جنحة، ويترتب عليها بالتالي عقوبات مخففة للغاية.

يُذكر أن اللجنة المعنية بشؤون الأمن الداخلي في الحزب المسيحي الديمقراطي أقرت نهاية العام الماضي مسودة لتشديد العقوبات على الجرائم الجنسية ضد الأطفال.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here