ذا فويس كيدز بالفيديو: نانسي عجرم تحتكر المواهب من الحلقة الأولى

متابعات- انطلقت مساء السبت، أولى حلقات مرحلة “الصوت وبس” بالموسم الثالث من برنامج اكتشاف المواهب “ذا فويس كيدز”، بلجنة تحكيم جديدة تضم نجمة المواسم السابقة نانسي عجرم التي استغلت خبرتها وخطفت 4 مواهب لافتة، والنجم اللبناني عاصي الحلاني الذي حل بديلا لعضو اللجنة السابق كاظم الساهر، ومحمد حماقي بديلا لمواطنه تامر حسني.

 

خفة دم نانسي والحضور الهاديء لحماقي وخبرات عاصي الحلاني، ساهموا سريعا في تجاوز عقبة تغيير لجنة التحكيم، وتسابقوا من اللحظة الأولى لخطف المواهب بعدة مغريات فاحتفظت نانسي بالبونبون وأضافت إليه عباءة سوبر مان، بينما صمم حماقي قالب كبير من الشوكولاتة لجذب الأطفال، بينما قدم عاصي قميص الأبطال للمواهب التي اختارت الانضمام لفريقه.

الموهبة الأولى في مرحلة “الصوت وبس” كان إياد قدورة فلسطيني مقيم في مصر وقدم بخفة دم أغنية الصهبجية وحصل على لفة ثلاثية ليختار بعدها الانضمام لفريق نانسي.

الموهبة الثانية عبد الرحمن الخضور غني موال حبيبي وأغنية زينة لبست خلخالها بصوت جبلي وانضم لفريق عاصي، وأكدت نانسي أنها لم تلتف إليه لأنه يجب أن يكون في مدرسة الحلاني ووافقها حماقي.

ياسمين أسامة من مصر كانت نجمة الحلقة الأولى وحصلت على لفة ثلاثية بعدما أبدعت في تقديم رائعة أم كلثوم “يا صباح الخير” وانضمت لفريق حماقي.

حلا البربور من سوريا قدمت بكثير من الخوف موال يا لائمي وأغنية هالأسمر اللون ولكنها نجحت في إقناع نانسي وانضمت إلى فريقها.

محمد واكضيض من المغرب جذب بصوته نانسي وحماقي أثناء أدائه موال حبيبي على الدنيا وأغنية اه يا حلو واختار الانضمام لفريق حماقي بطريقة لافته حيث قدم مقطعا من أغنية الأخير “ما بلاش” وبتوزيع جديد ومميز.

غايا الخوري من لبنان قدم عرضا ساحرا بالغناء والعزف تغني بالأكواب وانتقلت إلى مرحلة المواجهة مع فريق نانسي.

خديجة عمران من اليمن قدمت أغنية ضناني الشوق وانضمت إلى فريق عاصي الحلاني الذي وعد بتقديم صوتها في مرحلة المواجهة بشكل مميز.

محمد إسلام رميح من سوريا أعاد المسرح إلى زمن الفن الجميل وحصل على لفة ثلاثية بعد ادائه موال ريم على القاع وأغنية حب إيه لأم كلثوم ورغم أنه قبل الغناء أعلن رغبته في الانضمام لفريق حماقي، إلا أنه تأثر بكلمات نانسي عجرم وانضم إلى فريقها.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here