د . كاوا ازيزي: الى صقور المعارضين للتقارب الكوردى .. الكوردي

 

د . كاوا ازيزي

الشعب الكوردى ‘وخلال تاريخه الطويل ‘تم احتلال ارضه ونهب ثروته وتجهيل شعبه وقتل قدوته .

والامثلة كثيرة بدءاً من ثورات وانتفاضات كورد الدولة الصفوية والدولة العثمانية .

وحالياً ثورات كورد ايران وتركيا والعراق، وأخيراً الثورة السورية وتداعياتها على الكورد السوريين .

الحركة الكوردية في سورية ‘كانت حركة ثقافية سياسية واجتماعية .

كانت مدرسة وطنية وقومية ‘شجعت التعليم ووعت الناس للحالة القومية واشار الى اضطهاد الدولة البعثية لهم وخطورة عمليات التعريب والتغيير الديمغرافي وانهاء القضية الكوردية .

وخندق الشعب ضد التبعيث والتعريب وبقي متمسكا باحزابه القومية الكوردية .

هذه الحركة خلقت جيشا عرمرما من المثقفين وساسة وقوميين اصبحوا اداة لخدمة جيدة لثورات كوردستان في باكور وباشور كوردستان ( كوردستان العراق وتركيا ) .

لقد آن الاوان ان تعود هذه العقول وهذا الكم الهائل من الوطنيين الكورد الى واقعهم التعيس ووضع اليد على الجرح ومداواته قبل فوات الاوان .

اليوم نحن شعب مشتت تتقاذفنا المصالح الكبرى والاقليمية والمحلية ‘نتيجتها تم تهجير اكثرية الشعب الكوردي ‘وتدمير الحوار المدني والسياسي والتعليم والزراعة… الخ .

والدخول في تحالفات غير مدروسة خدمة لاجندات معادية للشعب الكوردي .

لكن ولحسن حظ الكورد لم تجري الرياح كما تريد سفن الاعداء .

شعبنا الكوردي في الاجزاء الاربعة وخاصة في العراق وسورية سطروا نموذجاً للعالم بانه شعب مسالم محب للسلام ومعادي للتعصب والتشدد الطائفي والديني .

بدماء البيشمركة وال ي ب ك ‘ تم انهاء اسطورة داعش الارهابي والعالم اجمع كان شاهدا عليه ووافق بان الكورد دافعوا عن الانسانية جمعاء ضد الظلام والديكتاتورية والارهاب .

وبفضل دماء شهدائنا اليوم هناك عملية سلمية حوارية كوردية .. كوردية برعاية دولة عظمى تهدف الى وحدة الصف وترتيب البيت الكوردى استعدادا لتهيئة الكورد للحصول على حقوقه القومية المشروعة من خلال منصات التفاوض تحت اشراف الامم المتحدة ولجنة كتابة الدستور وتأييد الدول العظمى لهذه الحقوق الكوردية .

لكن للأسف هناك من الطرفين المتفاوضين تجار حرب ومعارضين لهذه الحوارات والتفاهمات .

لانه في الواقع المصالحة ووحدة الصف الكوردى ليس من مصلحتهم ‘لانهم اصبحوا منتفعين من عدة اطراف معادية للكورد ويستفيدون من الفساد المستشري في الحركة .

وان اي تفاهم كوردي .. كوردي تنهي دورهم المشبوه لذلك نراهم هنا وهناك يقومون بتعطيل المفاوضات والتشويش على العملية التفاوضية من خلال بث سموم التفرقة وتشجيع النعرات ‘ واصدار قرارات والقيام باعمال وتصرفات ضد التقارب الكوردي .. الكوردي .

انني احث وانادي كل الضمائر الكوردية الوطنية الشريفة من الجهتين الوقوف ضد هؤلاء الصقور المعادية لترتيب البيت الكوردي وتشجيع الحوار للوصول الى اتفاق نهائي تتيح خدمة افضل للمواطن وتصحيح الادارة ‘وترتيب امور التعليم ووقف القرارات المجحفة والاعمال المعادية للمجتمع .

في النهاية اعتقد انه من الواجب دعم السيد مظلوم عبدي قائد قوات سوريا الديمقراطية وفريقه من الحمائم .

دعم المجلس الوطنى الكوردي المفاوض وفريقه من الحمائم .

وتقديم الشكر لوالد الريفراندوم الكوردي جناب الرئيس مسعود البرزاني ‘والى الحكومة الامريكية والفرنسية الذين يساهمون بجدية لانجاح الحوار الكوردى الكوردي وبناء جبهة داخلية من كل مكونات شرق الفرات .

ايها الاخوة : الحظ مثل طائر مرة واحدة ينزل على كتف الانسان . ان طردته لن يعود مرة اخرى .

لا تدعو الفرصة تفوتكم ‘نحن في خطر داهم والاتفاق هو السبيل الوحيد لانقاذ شعبنا .

هولير

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. لم يعرف التاريخ قيام او وجود دولة للاكراد. عاشوا علي مدي التاريخ كأقلية متنقلة في المنطقة.

  2. الاستاذ كاوا أزيزي المحترم،
    أنا شخصيآ أجهل تمامآ ولا اعرف عن تاريخ احبتنا الاكراد في سوريا، متى سكنوها ومن اين جاؤا، .. ارجوا توضيح ذلك،
    لكم الاحترام والتقدير.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here