دول مجموعة العشرين باستثناء الولايات المتحدة تؤكد التزامها باتفاق باريس حول المناخ

اوساكا (اليابان) (أ ف ب) – جدّدت 19 من دول مجموعة العشرين باستثناء الولايات المتحدة السبت في أوساكا في اليابان، التزامها من أجل “التطبيق الكامل” للاتفاق الموقع عام 2015 في باريس لمكافحة الاحتباس الحراري.

وقال الموقعون في البيان الختامي للقمة، إنهم متفقون على “عدم التراجع” عن هذا الاتفاق، مستخدمين لهجة تذكر بنبرة البيان الختامي لقمة مجموعة العشرين العام الماضي.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون “يجب أن نذهب أبعد من ذلك” في ما يخصّ المناخ. وأضاف “تجنّبنا التراجع (…) لكننا يجب أن نذهب أبعد من ذلك (…) وسنبذل كل جهدنا للذهاب أبعد من ذلك”.

وكان الفرنسيون والألمان أعلنوا في وقت سابق أن دول مجموعة العشرين توصلت السبت إلى اتفاق بشأن المناخ باستثناء الولايات المتحدة.

وقالت أوساط الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قبيل الجلسة الختامية لمجموعة العشرين “تم تبني النصّ بشأن المناخ”.

ويؤكد اتفاق 19+1، دعم الدول الـ19 من بينها الصين وفرنسا وألمانيا، لاتفاق باريس حول المناخ الذي انسحبت الولايات المتحدة منه عام 2017.

وتم التوصل إلى هذا الاتفاق صباح السبت بعد مفاوضات طويلة وشاقة بسبب محاولة الولايات المتحدة عرقلة الإعلان الذي اتخذ شكلاً مماثلاً لإعلاني قمتي مجموعة العشرين في هامبورغ عام 2017 وبوينوس آيريس عام 2018، بحسب الرئاسة الفرنسية.

وقالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في وقت سابق السبت أمام الصحافة إن مجموعة العشرين ستتوصل في ما يخصّ المناخ إلى “نصّ مماثل” لنصّ العام الماضي، بعد مفاوضات شاقة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here