دوتيرتي: أثق بتمرير “قانون بانغسامورو” الجديد عبر استفتاء شعبي

مانيلا/الأناضول

أعرب الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، الجمعة، عن ثقته في تمرير “قانون بانغسامورو” الجديد، الذي يضمن للأقلية المسلمة حكمًا ذاتيًا أوسع جنوبي البلاد، من خلال استفتاء شعبي في المنطقة.

جاء ذلك في خطاب من مدينة “تاغايتاي” (جنوب)، بثته وسائل إعلام محلية.

وشدد دوتيرتي أن جميع المعطيات تشير أن القانون سيتم تمريره بإرادة شعبية.

ومن المقرر تنظيم الاستفتاء على مرحلتين، أولها في 21 يناير/كانون الثاني الجاري، في منطقة تتمتع بحكم ذاتي في إقليم مينداناو، إضافة إلى مدينتي “كوتاباتو سيتي”، بالإقليم ذاته، و”إيزابيلا” بجزيرة باسيلان.

وتنظم المرحلة الثانية من الاستفتاء في 6 فبراير/شباط المقبل، في بقية المناطق التي طلبت الانضمام إلى منطقة بانغسامورو الجديدة.

وفي يوليو/تموز الماضي، وقع الرئيس الفلبيني على القانون بنسخته الجديدة، ممهدًا الطريق لإجراء الاستفتاء.

ويعد “بانغسامورو العضوي” النسخة الأحدث من قانون “بانغسامورو الأساسي”؛ وينتظر أن يساهم بشك كبير في إنهاء حروب استمرت عقودًا في البلاد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here