دكتوراة “فلسفة” وأصبح مُحاضرًا في “كلية الهندسة”..”تحرّش” نيابي بنجل رئيس الديوان الملكي الأردني و”زحام” برلماني يستهدف إزعاج حكومة الرزاز.. وغزارة في توجيه “الأسئلة الدستوريّة” عشيّة “شعبويّات” الدورة الأخيرة في عُمر سلطة التشريع

عمان – خاص ب”رأي اليوم”:

وضع عضو مجلس النواب الأردني مصلح الطراونة فجأة بعد ظهر الأربعاء رئيس الديوان الملكي المبتعد تماما عن الأضواء الوزير يوسف العيسوي مجددا تحت المجهر الكاشف عندما وجّه سؤالا دستوريا مباشرا للحكومة عن الطريقة التي تم فيها تعيين نجل العيسوي محاضرا في كلية الهندسة والعمارة بالجامعة الأردنية أبرز الجامعات الحكوميّة.

النائب الطراونة كان في الأصل أستاذا جامعيا ويعرف كيفية اختيار المدرسين في السلم الأكاديمي.

 رغم ذلك قرّر فجأةً واستنادا إلى صلاحياته الدستورية التحرّش برئيس الديوان الملكي وصياغة ثلاثة أسئلة تم توجيهها للحكومة رسميا بطريقة فيها إيحاءات على حصول تجاوز واستغلال وظيفة.

أحد الأسئلة التي وجّهها الطراونة يستفسر فيها عمّا إذا كان من الجائز قانونيا تعيين شاب حاصل على رسالة الدكتوراه في الفلسفة محاضرا في كلية الهندسة.

 القصد طبعا واضح وهو التأشير على أن نجل رئيس الديوان الملكي الدكتور حسن العيسوي فُرض في وظيفة لا تناسب مؤهّلاته برأي النائب الطراونة.

 لاحقا سأل الطراونة بشكل مباشر عمّا إذا كان العيسوي الابن قد حصل على وظيفته بموجب تنافس طبيعي وطلب من الحكومة تزويده بكل الوثائق والمعلومات على عملية التعيين هذه وعن كيفية اختيار المدرسين في الجامعات.

طبعا وخلافا للأصول الدستورية قام النائب بتسريب وثيقة الأسئلة قبل توثيقها وفقا للأصول النظامية مما أدّى الى انتشار وثيقة السؤال على نطاق واسع في وسائط التواصل الاجتماعي.

 في الأثناء أبلغ النائب صالح العرموطي “رأي اليوم” بأنه بصدد توجيه المزيد من الأسئلة التفصيلية للحكومة حول خفايا وأسرار التوقيع على اتفاقية الغاز مع إسرائيل.

تزاحم النواب مجددا ضد حكومة الرئيس عمر الرزاز بعد عقد جلسة واحدة في الدورة الاستثنائية الصيفية وسط انطباع بأنها دورة لم تكن ضرورية وهو ما عبّر عنه علنًا رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة عندما أبلغ بعدم وجود تشريعات متعجلة ومهمة جدًّا من النوع الذي لا يمكن تأجيله.

الأجواء تبدو ساخنةً مبكرًا بين النواب وحكومة الرزاز وعشيّة كثرة الحديث عن الدخول في تحضيرات الموسم الانتخابي المقبل ثمّة ما يُوحي بأنّ بعض النواب يميلون إلى التنمّر على الحكومة واتخاذ خطوات شعبوية لأن العمر المتبقي للبرلمان قد يكون أقل من سنة.

Print Friendly, PDF & Email

18 تعليقات

  1. لم نسمع من سعادة النائب أن طرح ذات السؤال عندما قامت الحكومة بتعيين أربعة من اشقاء النواب بمناصب عليا مرة واحدة قبل اشهر

  2. اتهم النائب مصلح الطراونة، الجامعة الأردنية، بتعيين شخصا يحمل درجة الدكتوراة في الآداب، في كلية الهندسة.
    وقال الطراونة عبر حسابه على موقع “فيسبوك”، الثلاثاء، إته في أم الجامعات يقال أن ابن مسؤول كبير تم تعيينه محاضرا متفرغا في عهد رئيسها السابق في كلية الهندسة علما انه يحمل درجة الدكتوراة في الآداب وإن مجلس العمداء الحالي حوله الى استاذ مساعد ، هذا ما سيكون محل سؤال نيابي غدا بإذن الله تعالى.

  3. المهندس المعماري يجب أن تكون لديه دراية كاملة بالأنظمة الكهربائية مثل الإنارة والأنظمة الميكانيكية مثل التكييف و المبادئ الأساسية في الهندسة المدنية بالإضافة للصوتيات والمرئيات وغيرها …… ،،،هل مطلوب من كلية الهندسة المعمارية تعيين دكاترة من كل هذه التخصصات؟ ،أم الإستفادة والتعاون مع باقي الكليات ولذلك سميت جامعة.

  4. لا تحملوا الرزاز ما لا يحمل فالجميع يعلم ان لا سلطه له.
    اما تعيين المحاضر في كليه ا لهندسة فهذا يفسر حصول احد القطريين على البكالوريوس في ثمانية اشهر.

  5. الرائحة تزكم الانوف من المدافعين لكن تعودنا عليهم واحد الردود كان واضح جدا

  6. يكيدون لبعضهم البعض مهاترات ليس لها داعي هناك امور اهم من هذه المناكفات الكل يبحث عن مغنم ومكاسب شخصية ماهي المشكلة في التعيين مجلس نواب يبحث في تعيين شخص هل هذه أمور هامة كل موظفي الاردن عينوا بالواسطة الا اليسير منهم هل هذه المرحلة تحتاج لهذا الكم من الهجوم على قرار التعيين ابحثوا مع المستشارين لحل البطالة للتخفيف على المواطنين ابحثوا عن مشكلة النفط في الاردن ابحثوا عن صفقة القرن من الأفضل لكم أن يحضر كل نائب جرزة ملوخيه ويفرطها بالمجلس.

  7. يحمل درجة الدكتوراة في فلسفة الهندسة المعمارية من كلية الاداب ،،، عادي يمكن واحد يحمل درجة الدكتوراة في فلسفة الهندسة الكهربائية من كلية الآداب ويتم تعينه في كلية الهندسة الكهربائية،،، شو المشكلة ?.

  8. بلاش فلسفه فاضيه يا اخي . منذ متى كليه الهندسه بحاجه الى تخصص دكتوراه فلسفه؟ درست الهندسه في University of Houston لمده 5 سنوات لم اعرف ولم اسمع بوجود دكتورفلسفه في هذه الكليه. ولا واحد في كليه الحقوق مثلا او الاقتصاد او الرياضيات (ولا هاي التخصصات ما بتحتاج فلسفه-بالعاميه.) اذا احتاجوا في كليه الهندسه لاستشاره دكتور فلسفه فالمسافه ليست بعيده بين الكليات ولا حاجه لتعيين دكتور فقط لانه اذا احتجنا اليه. ونفس الشيء ينطبق على باقي الكليات اذا احتاجت الى راي متخصص من كليات اخرى. (مشان هيك اسمها جامعه.) سلام.

  9. .
    — مصلح الطراونه محامي و رجل قانون متزن وهو النائب الذي كشف قضيه الدخان وتساؤله مشروع والرد المتشنج على تساؤله عن تعيين ابن رئيس الديوان الملكي خارج اختصاصه بحاجه الى اجابه شافيه واضحه خاصه وان لذلك سابقه عندما تطرق بعض الناشطين لامتيازات أسبغها العيسوي على نفسه فكان الرد قاسيا للغايه اذ تحركت اجهزه امنيه لالقاء القبض عليهم بطريقه مرفوضه منها احدهم تم اعتقاله امام اطفاله الذين ارتعدوا من الخوف وتم بث ذلك بفيديو على شبكات التواصل .
    .
    — يوسف العيسوي رئيس الديوان الملكي الجديد قارب الثمانين الان وهو رجل عصامي نشيط بدا عسكري وتدرج الى ان وصل لموقعه الحالي وهذا امتياز لا نراه في دول كثيره وهو موضع ثقه من الملكه الذي تلمس عنده إخلاص ومقدره على اداء ما يكلف به بجداره وهو شخص جسور اذ ينظم زيارت ميدانيه يرافقه فيها الوزراء المختصون وفِي ذلك تخطي من رئيس الديوان الملكي لدور رئيس الوزراء ويمثل ظاهره لم تحدث سابقا .
    .
    .
    .

  10. شهادة الدكتوراه لأي تخصص اسمها دكتوراه فلسفه و في كل العالم اذا مصلح الطراونة مش فاهم القصه فهذه مصيبه . و حتى و إن كان تخصصه فلسفه فمن قال لمصلح الطراونة أن كلية العماره ليست بحاجه الى تخصص الفلسفة كون العماره هي فلسفه و نظرة المعماري و نهجه في التصميم. و الفلسفة يا حضرة النائب اللي مش عارفين كيف صرت نائب أن الفلسفة ام العلوم يجب أن تفخر بتعيين دكتور في هذا التخصص في هذه الكليه يا فهمان .
    أما موضوع التعيين فلك حق عن طريقة التعيين لكن كل وظائف الأردن تمت بالواسطة ما وقفت على هاي . و سؤال لك كم واحد من قرايبك وظفت بوظائف لا يستحقونها .

  11. لا أجد ما يوحي بشبهة فساد أن كأن المعنى للفلسفة كما يلي
    شهادة الدكتوراه لأي تخصص يتم توشيحها بداية بكلمة PhD of philosophy ثم يليه فحوى التخصص ان كان في حقل الهندسة او اي تخصص آخر….لأ نعتقد بالاشتباه سيء السمعة وركوب الموجة…لكن نرجو توخي الدقة عند الطرح بدلا من توجيه اساءات تضر بالمنظومة التعليمية في بلدنا الحبيب

  12. درجة الدكتوراة هكذا اسمها “دكتوراه فلسفة” في الطب في الهندسة في الرياضيات في الادب في اي مجال..هيك اسمها من دار اهلها. اينشتاين دكتور فلسفة. السؤال المحير: كيف لا يعرف النائب الذي طرح السؤال هذا الامر اذا كان هو نفسه حامل شهادة الدكتوراة؟؟

  13. لو بحثتم عن هذا النائب كيف درس وكيف اصبح استاذا بالجامعة لتبين لكم ان كل انجازاته بالواسطة ولولا الواسطة ومكرمة الاقل حظا لما وصل الى ما وصل اليه لذلك لا ترمي الناس بالحجارة طالما بيتك من زجاج ولو ان العيسوي شرق اردني كان ما سمعنا نفس حد فيكم

  14. الهجوم بدأ مبكرا على الرزاز حين تم تعيينه وزيرا للتربية عندما لم يجدوا ما يمكن أن يهاجموه ويضغطوا عليه به قام بعض ضعاف النفوس من الطابور العاشر بالولوج لصفحة ابنة الرزاز على الفيسبوك ونشروا صورها التي اعتبروها مخلة فقط لأنها لا تضع الحجاب واعتبروا أن المنصب لا يليق بالرزاز، وعندما أصبح رئيسا للوزراء وحصل ثقة المجلس دون أي تدخل للجهات الامنية طلب الرزاز مهلة مئة يوم قبل أن يحاسبه أحد ولكن بدأ الهجوم عليه مبكرا وكأن الرجل أي الرزاز يملك عصا سحرية يستطيع أن يغير بها هذا الإرث الثقيل الذي ورثه عن الحكومات السابقة وبدأت حملة التشويه وتهريب الكتب الرسمية الصادرة عن الحكومة والجهات الرسمية من التعيينات والمصاريف وأخذت هذه الظاهرة بالازدياد حيث يبدو للمرافق أن هذا عمل ممنهج من قوى تريد أن تحرج الرزاز وتجعله دائما محشور بالزاوية ولم تكن التسريبات رد فعل من موظف غاضب أو عنده جرعة وطنية زائدة وقد نجحت هذه الحملة إلى حد ما بإحباط عزيمة الرزاز، ثم عادت هذه القوى بالعودة لمقابلة صحفية قديمة مع ابنة الرزاز تتحدث عن أصل عائلتها الفلسطيني التي لقيت غضبا وصيدا ثمينا عند من يسمون بالحراكيين، في احد المقابلات رد الرزاز عن سؤال حول الواسطة فقال : الواسطة جزء من ثقافتنا وبالمناسبة الرجل قالها صادقا فهكذا تدار الأمور بالأردن، الخلاصة : الرزاز رجل وطني شريف يريد أن يخدم البلد لكن قوى ما يسمى بالشد العكسي من جهة والحراكيين من جهة أخرى لم يعدموا وسيلة الا ويضغطوا بها على الرجل،
    العيسوى شخص ليس تحت المجهر ويشهد له القاصي والداني باخلاصه في عمله وهذه المرة الثانية التي يتم التحرش به عن طريق اولادة واتهموة أن اولادة يستغلون وظيفته لاغراضهم الشخصية التجارية والوظيفية دون تقديم أي أدلة،
    نعم مجلس النواب الان في الربع ساعة الأخيرة بعد أن قدم اداء مخزي بالفترة الماضية يريد التعويض بالطخ على الحكومة الان الا ان المثل الأردني يقول ( عند الغارة ما ينفع العليق )،
    الخلاصة : حتى يخرج الأردن من عنق الزجاجة ونذهب باتجاه الإصلاح الاقتصادي والسياسي وننهي حالة الجدل يجب أن يعدل قانون الأحزاب مع رفع القبضة الأمنية عنها وتعديل قانون الانتخاب وبذلك نضمن وصول أحزاب برامجية للحكومة تدير البلاد والعباد ويستطيع الناخب أن يحاسبها ويعاقبها في الانتخابات المقبلة وستختفي من مجتمعنا كل المظاهر السلبية.

  15. الجامعات الرسمية تطبق القانون حرفيا على من ليس لهم ظهر، حتى أصبحت هذه الجامعات نادي حصري للمسؤولين وأبنائهم.

    يمكنني تزويد الطراونة بأسماء أكاديميين فاشلين يجلسون في مجلس أمناء نفس الجامعة، وهو اخطر بكثير من تعيين مشبوه في إحدى كليات الجامعة!!!

    للاسف، كثير ممن قدموا إنجازات ملموسة في ميادين العمل الحقيقي لم يسمح لهم الانضمام إلى الجامعات الرسمية، مما يعمل الهوة ويهجر العقول المبدعة. والأمثلة موجودة اذا رغب الطروانة في الاطلاع والتحقق.

  16. أغرب شي ان تكون صياغة الخبر متحيزه. . اكيد شي غريب ان يتم تعيين دكت راه فلسفه في قسم الهندسه.

  17. رئيس الديوان غير مبتعد عن الاضواء ولا اعرف لماذا قلتم عنه هذا الوصف. ، الرجل حاضر يوميا في الاعلام صحف و تلفزيون ،،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here