دراسة: قيم ضغط الدم الانبساطي والانقباضي يمكن أن تعكس خطر الإصابة بمرض

أوكلاند – (د ب أ)-أكد باحثون من الولايات المتحدة أنه من الممكن أن يعكس كل من معدل الضغط الانقباضي والانبساطي خطر الإصابة بأحد الأمراض، مثل احتشاء عضلة القلب أو السكتة الدماغية.

وأوضحت الدراسة التي نشرت في العدد الحالي من مجلة “نيو انجلاند جورنال اوف ميدسن” الطبية، أن ارتفاع ضغط الدم الانقباضي ليس هو وحده المؤشر على ارتفاع احتمال التعرض لمرض، وأكد الباحثون أن ضغط الدم الانبساطي هو الآخر مؤشر مهم على الحالة الصحية، محذرين من إهمال الأخذ بقيمة هذا الضغط عند التشخيص.

كان هناك حتى الآن خلاف بين الباحثين بشأن ما إذا كان قياس الضغطين مناسبا لتقييم مدى ارتفاع احتمال الإصابة بمرض.

يبين الضغط الانقباضي القوة التي يضخ بها القلب الدم للجسم، في حين يظهر الضغط الانبساطي قوة ضغط الدم أثناء امتلاء القلب بالدم العائد من الجسم، مرة أخرى، أي يقيس قوة ضغط الدم بين كل ضربتين من ضربات القلب.

يشار إلى أن الأطباء في ألمانيا، على سبيل المثال، يعتمدون في تشخيص ضغط الدم، دائما، على قياس الضغطين.

ويرى أولريش كينتشر، مدير معهد الدراسات الدوائية في مستشفى شاريتيه الجامعي في برلين، أن الدراسة أكدت صحة المنهج التشخيصي المتبع في ألمانيا، وقال: “تبرهن الدراسة من خلال حجم كبير جدا من البيانات مدى أهمية قياس الضغط الانبساطي، ولكن الضغط الانقباضي يصبح أكثر حسما في قياس ضغط الدم لدى كبار السن، ولكن يجب من ناحية المبدأ أخذ الضغطين في الاعتبار”.

اعتمد الباحثون الأمريكيون في دراستهم على بيانات حصلوا عليها من شركة التأمين الصحي الخاصة كايزر بيرماننت نورثرن، في شمال ولاية كاليفورنيا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here