دار الشعر بتطوان تحيي ليلة المبدعات احتفاء باليوم العالمي للمرأة

تحيي دار الشعر بمدينة تطوان، وبإشراف من وزارة الثقافة والاتصال، “ليلة المبدعات”، يوم السبت 9 مارس الجاري، في القاعة الكبرى لمركز تطوان للفن الحديث، احتفاء باليوم العالمي للمرأة.

وتشارك في “ليلة المبدعات” الشاعرة إكرام عبدي والشاعرة الزجالة سارة أولاد الغزال والشاعرة الزجالة ابتسام الحمري والشاعرة مريم كرودي. كما يشهد الحفل تقديم الديوان الزجلي للشاعرة ابتسام الحمري “حاجيتك وجيتك”.

وتحيي ليلة المبدعات في مدينة تطوان الفنانة شيماء عمران وفرقة أصدقاء دار الشعر للموسيقى العربية برئاسة الأستاذ إلياس الحسيني، في عرض لروائع الأغاني العربية والطربية الخالدة التي أدتها مطربات من المغرب والعالم العربي.

وتبقى إكرام عبدي من الأصوات الشعرية التي تألقت منذ تسعينيات القرن الماضي، من خلال تجربة شعرية ثرية، رسخت حضورها في المشهد الشعري العربي منذ سنوات. وتمثل سارة أولاد الغزال ومعها ابتسام الحمري الجيل الجديد من الزجالات المغربيات، من اللواتي اخترن العامية المغربية لغة للقول الشعري. بينما سيكون جمهور دار الشعر في تطوان على موعد مع اكتشاف صوت شعري جديد هو صوت الشاعرة مريم كرودي، التي استطاعت أن تكتب بلغة شعرية جديدة، وأن تحمل معها إضافة خلاقة إلى القصيدة المغربية المعاصرة.

تأتي “ليلة المبدعات” ضمن عناية دار الشعر في تطوان بتجربة المرأة الشاعرة في المغرب، والتي قدمت متنا شعريا أنصت فيه المغاربة إلى نبض المرأة المغربية وصوتها الإبداعي والشعري، من خلال تجارب كثيرة، وفي مقدمتها تجربة الراحلة ثريا السقاط، وتجارب الشاعرة مليكة العاصمي والشاعرة وفاء العمراني والشاعرة ثريا ماجدولين والشاعرة أمينة المريني والشاعرة الزهرة المنصوري والشاعرة إيمان الخطابي والشاعرة لطيفة المسكيني والشاعرة لطيفة الأزرق والشاعرة عائشة البصري والشاعرة فاتحة مرشيد والشاعرة سعاد الناصروالشاعرة حليمة الإسماعيلي…، والشاعرة حفصة البكري المراني بالإنجليزية وثريا إقبال بالفرنسية وفضمة الورياشي بالأمازيغية… والزجالات نهاد بنعكيدا والزهرة الزريق وثورية القاضي وغيرهن من الشاعرات اللواتي شاركن ويشاركن باستمرار في برامج دار الشعر بتطوان.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here